المعارضة ترسل تعزيزات من حلب الى جبهة الساحل واشتباكات في حماة وادلب
آخر تحديث 21:47:47 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"الحر" يسيطر على أجزاء من اللواء 81 ويستهدف الفوج 14 في ريف دمشق

المعارضة ترسل تعزيزات من حلب الى جبهة الساحل واشتباكات في حماة وادلب

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - المعارضة ترسل تعزيزات من حلب الى جبهة الساحل واشتباكات في حماة وادلب

عنصر تابع للجيش الحر
دمشق ـ جورج الشامي

أفاد ناشطون بأن اشتباكاتٍ عنيفةً اندلعت على مداخل أحياء مخيم اليرموك وجوبر وبرزة في دمشق وسط قصف عنيف، في حين أعلن الجيش الحر سيطرته على أجزاءٍ كبيرة من اللواء 81 التابع لقوات الحكومة في ريف دمشق وتدمير عدة دبابات ومدرعات، كما استهدف بصواريخ "غراد" الفوج 14 من الجيش السوري في مدينة القطيفة.وتمكن الجيش الحر من السيطرة على تل العطنة بعد تدمير حاجز عسكري، كما هاجمت قوات الحكومة في بلدات المليحة والقاسمية والزبداني، وسط اشتباكات في مناطق عدة بالغوطة الشرقية وزملكا وداريا والمعضمية، بينما رد الجيش السوري بقصف عنيف على معظم تلك المناطق.بالتزامن تعرضت دمشق لقصف عنيف براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة على أحياء التضامن ومخيم اليرموك والقابون وجوبر وبرزة، في حين شنت قوات الحكومة حملة مداهمات بحي السويقة.وفي ريف دمشق قصَفّ الطيران الحربي بساتين مدينة النبك ، فيما سُجل قصف عنيف براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة على مدن وبلدات الرحيبة وداريا ومعضمية الشام والزبداني وزملكا وبيت سحم وعلى عدة مناطق بالغوطة الشرقية، واشتباكات عنيفة على طريق مطار دمشق الدولي من جهة بلدة بيت سحم.وفي محافظة حلب، قصف جيش الحكومة حي الشيخ خضر ومدينة السفيرة ومحيط سجن حلب المركزي الذي تحاصره قوات المعارضة المسلحة.
وقالت شبكة "شام" إن الجيش الحر استهدف بالمدافع تجمعات عسكرية في أحياء الإذاعة ومساكن السبيل والأشرفية وجبل شويحنة وجبل معارة الأرتيق، كما دارت اشتباكات في أحياء بستان باشا و العامرية والشيخ مقصود، وتزامن ذلك مع قصف من مدفعية الجيش السوري.
وفي سياق متصل اعلن لواء التوحيد ولواء صقور الإسلام وغيرهما من الكتائب والألوية، عن إعادة تشكيل غرفة عمليات العامرية والراموسة بغية رصّ الصفوف لمواجهة قوات الحكومة.
وأعلن المجلس العسكري الثوري في حلب إرسال حملة عسكرية أطلق عليها "حملة أسود الشهباء لنصرة ساحل الإباء" لمساندة الثوار في الساحل.
ونشبت اشتباكات في محيط أحياء حمص المحاصرة عقب محاولة القوات الحكومية اقتحام تلك الأحياء.
وفي حماة، وقعت اشتباكات عنيفة بين الجيش الحر وقوات الحكومة في محيط مبنى اتحاد العمال في المدينة، في ظل انتشار أمني كبير في حيي البرناوي و جنوب الثكنة بالتزامن مع إطلاق رصاص كثيف من قبل الجيش السوري في محيط محطة القطار وقلعة حماة ومطار حماة العسكري.
وفي محافظة ادلب قام الطيران الحربي الحكومي باستهداف مدينة أريحا وجبل الأربعين وسط قصف براجمات الصواريخ والمدفعية على المنطقة واشتباكات عنيفة في مدينة أريحا بين الجيش الحر وقوات الحكومة.
وفي ريف اللاذقية سُجل قصف عنيف براجمات الصواريخ استهدف قرى ناحية ربيعة بجبل التركمان.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المعارضة ترسل تعزيزات من حلب الى جبهة الساحل واشتباكات في حماة وادلب المعارضة ترسل تعزيزات من حلب الى جبهة الساحل واشتباكات في حماة وادلب



GMT 19:42 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

مجلس أصحاب الهمم في شرطة دبي ينظم "الطاقة واستشراف المستقبل"

تألّقت بموضة الحبال الجانبية على جوانب الخصر

إطلالات جذّابة ومُميّزة باللون الأخضر بأسلوب مريم حسين

بيروت - صوت الإمارات
لفتت إطلالات النجمة مريم حسين المميزة باللون الأخضر الداكن الأنظار، ورصدنا لك أجمل إطلالات مميزة باللون الأخضر مستوحاة من مريم حسين.إطلالات مميزة باللون الأخضر سحرتنا بها النجمة مريم حسين خصوصا مع تألقها بموضة فستان السهرة الفاخر بتدرجات اللون الأخضر الزيتي الذي جعلها محط أنظار الجميع، فلفتنا تألقها بأجمل إطلالات مميزة باللون الأخضر الزيتي مع التصميم الطويل اللافت بالقماش الحريري مع قصة الأكتاف المكشوفة والتي تنسدل على الجوانب بكثير من الانوثة.واللافت عند اختيار إطلالات مميزة باللون الأخضر، تألق مريم حسين بموضة الحبال الجانبية البارزة على جوانب الخصر بأسلوب حيوي ولافت في عالم الموضة، كما سحرتنا بقصة الشق الجانبي الجانبي الذي يبرز قامتها بأسلوب مميز وساحر، واكتفت مريم حسين باختيار المجوهرات الناعمة المنسدلة على الرق...المزيد

GMT 14:12 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن مجموعة أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020
 صوت الإمارات - الكشف عن مجموعة أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020

GMT 14:00 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

أسرار جديدة عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها
 صوت الإمارات - أسرار جديدة عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها

GMT 08:18 2013 الجمعة ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

مدينة مسعد الجزائرية المصدر الأول للبرنوس

GMT 20:22 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

جدول مواعيد أبرز مباريات الليلة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates