المسلماني يجتمع مع القوى السياسية لمناقشة شكل الانتخابات البرلمانية المقبلة
آخر تحديث 20:31:53 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"الدستور" يُشدد على تفعيل الحل السياسي ويعتبر البرادعي "مُفجّر الثورة"

المسلماني يجتمع مع القوى السياسية لمناقشة شكل الانتخابات البرلمانية المقبلة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - المسلماني يجتمع مع القوى السياسية لمناقشة شكل الانتخابات البرلمانية المقبلة

المستشار الإعلامي للرئيس المصري الموقت أحمد المسلماني
القاهرة ـ محمد الدوي

يلتقي المستشار الإعلامي للرئيس المصري الموقت أحمد المسلماني، الثلاثاء، قيادات "الحزب العربي للعدل والمساواة"، وذلك في تمام الساعة الواحدة ظهرًا، في مقر الحزب في حي الزمالك. وتأتي تلك الزيارة في إطار جولة المسلماني للتشاور مع القوى والأحزاب السياسية، حيث يُعد هذا اللقاء رقم "13" في لقاءاته لمناقشة الوضع الراهن في البلاد، والدستور وخارطة الطريق وشكل الانتخابات البرلمانية المقبلة. وقد قدم حزب "الدستور"، مبادرة اقتصادية إلى قصر الرئاسة، خلال لقائه المستشار الإعلامي للرئيس، في مقر الحزب، الإثنين، داعيًا الرئاسة إلى عقد مؤتمر وطني موسع، لبحث المشكلات الاقتصادية والنهوض بالاقتصاد القومي.
وقال المسلماني، إن قيادات "الدستور" لديها رؤية مفسرة من أجل الخروج من الأزمة الاقتصادية، وأن قصر الرئاسة تلقى دعوتهم بامتنان، ومن المقرر عقد مؤتمر كبير للنهوض الاقتصادي، مضيفًا "نخوض عصر جديد من الاستقلال التام، ونحتاج إلى نهضة اقتصادية، وأن يكون الجيش في وضع قوي، ونسعى إلى القضاء على الفقر والجهل، وأن تعود مصر إلى دورها القيادي في المنطقة العربية"، مشيرًا إلى أن مصر بعد 30 حزيران/يونيو في حاجة إلى ثورة ثقافية ومعرفية.
وأكد رئيس حزب "الدستور" السفير سيد قاسم، أنه لابد من تفعيل الحل السياسي، وعدم الاكتفاء بالحل الأمني فقط، وضرورة بناء توافق وطني على أساس عدم الإقصاء أو الاستبعاد، وأن تكون قواعد الإسلام السياسي جزءًا من هذا التوافق.
وبشأن الانتقادات الموجهة إلى مؤسس الحزب محمد البرادعي، على خلفية استقالته من منصب نائب رئيس الجمهورية، قال قاسم، "إن البرادعى أحد الرموز القومية، وهو مُفجّر الثورة، والاتهامات الموجهة ضده تافهة، وقيلت في عصر مبارك و(الإخوان)، وكنا ننتظر من النائب العام أن يحفظ تلك البلاغات"، مشيرًا إلى أن "البرادعى أسس حزب (الدستور) استجابة لمطالب الشباب، وأنه كان ينتوي تركه عقب المؤتمر العام".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المسلماني يجتمع مع القوى السياسية لمناقشة شكل الانتخابات البرلمانية المقبلة المسلماني يجتمع مع القوى السياسية لمناقشة شكل الانتخابات البرلمانية المقبلة



GMT 04:04 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

مجلس الدوما يصادق على ضمّ 4 مناطق أوكرانية إلى روسيا

GMT 01:25 2022 الثلاثاء ,30 آب / أغسطس

أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة
 صوت الإمارات - أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة

GMT 03:58 2022 الأربعاء ,05 تشرين الأول / أكتوبر

طيران الإمارات تُعزز عملياتها في جنوب إفريقيا
 صوت الإمارات - طيران الإمارات تُعزز عملياتها في جنوب إفريقيا

GMT 04:24 2022 الخميس ,21 تموز / يوليو

أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر
 صوت الإمارات - أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر

GMT 04:26 2022 الإثنين ,25 تموز / يوليو

مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة
 صوت الإمارات - مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة

GMT 04:38 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

جزر المالديف واحة للجمال والسكينة
 صوت الإمارات - جزر المالديف واحة للجمال والسكينة

GMT 02:23 2022 الأربعاء ,20 تموز / يوليو

تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة
 صوت الإمارات - تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة

GMT 21:45 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 20:56 2018 الخميس ,11 تشرين الأول / أكتوبر

الزي المدرسي يعرض التلميذات للتحرش الجنسي في بريطانيا

GMT 20:18 2013 السبت ,14 أيلول / سبتمبر

"الميادين" تحصد جائزة افضل فيلم اجنبي "بركسات"

GMT 16:12 2018 الثلاثاء ,10 تموز / يوليو

تصميم تقليدي لـ"جيب رانجلر" وطرح نسخ أخف وزنًا

GMT 11:56 2018 الثلاثاء ,26 حزيران / يونيو

دراسة تؤكّد التربية تُحدد مستويات "التستوستيرون"

GMT 23:22 2013 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

لا خلافات مع هيفاء واعتذرت عن "حلاوة روح"

GMT 16:48 2013 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

الصيادون في بيرو يقتلون الدلافين لصيد أسماك القرش

GMT 02:17 2013 الأحد ,06 كانون الثاني / يناير

11 مليون مشترك في خدمة الهاتف المحمول في اليمن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates