عودة الوطني المنحل بدون رموزه المتهمين في إفساد الحياة السياسية
آخر تحديث 17:44:58 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكدوا انتظارهم انجاز دستور جديد لإعطائهم الفرصة لخوض الإنتخابات

عودة "الوطني المنحل" بدون رموزه المتهمين في إفساد الحياة السياسية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - عودة "الوطني المنحل" بدون رموزه المتهمين في إفساد الحياة السياسية

مقر الحزب الوطني الديمقراطي بعد احتراقه في ثورة يناير
القاهرة – محمد الدوي

القاهرة – محمد الدوي قامت قيادات ورموز  "الحزب الوطني" المنحل بعد أحداث 25 يناير 2011 بعقد اجتماعات  في سرية تامة الجمعة داخل  أحد الفنادق الكبرى خارج القاهرة، ضمت نواباً سابقين بمجلسي الشعب والشورى، تمهيدا لإعلان تشكيل حزب مدني جديد. فالحزب الوطني  كان الحزب الحاكم طوال 30 عاماً وكان يسمى بحزب مبارك وكان يستحوذ على الأغلبية في كل شيء. وقالت مصادر إن هذا الحزب، لن يضم في عضويته جميع الأعضاء الذين تمت ملاحقتهم أمنيا أو المتهمين بالإفساد السياسي خلال عهد الرئيس الاسبق حسني مبارك.
وأكدت مصادر أن الحزب المقترح، يُنتظر أن يضم الجيلين الثاني والثالث من أبناء أعضاء الحزب الوطني، ويعتمد بالدرجة الأولى على أعضاء المجالس المحلية الشعبية في عهد مبارك ممن كانوا في مؤخرة العمل السياسي على مدى 30 عاما. وأكدت عناصر مسؤولة أن الحزب الجديد ينتظر إصدار الدستور الجديد من ناحية، والتحضير الجيد لاقتحام ساحة العمل السياسي والمنافسة على مقاعد مجلس الشعب الجديد وسط مراهنات على الفوز بالأغلبية من ناحية أخرى، مشيرة إلى أن "هناك أحزابا وقوى سياسية، قد أبدت موافقتها المبدئية على الإندماج في الحزب الجديد"، موضحة أن "هناك اتجاها قويا إلى تسميته باسم ينتمي إلى جيل 6 أكتوبر".
وأكدت المصادر أنه "سيتم استبعاد أسماء جميع السياسيين الذين أشارت إليهم أصابع الاتهام بإفساد العمل السياسي في مصر خلال فترة حكم مبارك من عضوية الحزب الجديد، لكن هناك عناصر ستكون مفاجأة بالنسبة للساحة السياسية سيتم ضمها الى الحزب الجديد، وفي مقدمتهم عسكريون، ورجال شرطة متقاعدون ،اضافة الى رموز من التيارات الدينية الوسطية المنتمية إلى المؤسسة الدينية الرسمية غير المتطرفة، وأيضاً رموز قبطية بارزة ثبت دورها الريادي في التعامل بحكمة مع الأحداث الطائفية دون مغالاة ورفضت الاستقواء بالخارج، كما فعل البعض وربما يكون من بينهم بعض من المقربين من المقر البابوي ويحظون بثقة البابا تواضروس الثاني، ولكنه لن يضم أياً من الوزراء الذين شغلوا مناصب وزارية في عهد مبارك إلا قلة قليلة منهم، حيث يضم اقتصادياً كبيراً قاد حكومة مصر لمرتين الاولى في عهد مبارك الثانية في ظل حكم المجلس الأعلى للقوات المسلحة للبلاد وامتد حتى الأسابيع الاولى من حكم محمد مرسي، اضافة الى ما بين واحد الى اثنين من وزراء الداخلية السابقين الذين تولوا قيادة الوزارة بعد ثورة 25 يناير".
وأكدت مصادر أن "الحزب الجديد لن يضم أياً من العناصر الاخوانية أو الأحزاب الدينية، القائمة حاليا والتي اقتربت من الإنسحاب من المشهد السياسي، تنفيذا لنص دستوري يحظر إقامة الأحزاب السياسية على خلفية دينية أو منبثقة من جماعات اسلامية متطرفة وفي مقدمتها جماعة الاخوان المحظورة بحكم قضائي". ونفت اللجنة التحضيرية عودة السياسيين البارزين في عهد مبارك إلى الحياة السياسية من خلال الحزب الجديد، وابرزت في هذا الصدد فتحي سرور رئيس مجلس الشعب الأسبق، وصفوت الشريف رئيس مجلس الشورى الأسبق، وأمين الحزب الوطني المنحل زكريا عزمي رئيس ديوان رئيس الجمهورية الأسبق، وحسين مجاور، وعائشة عبدالهادي، ومفيد شهاب وزير شؤون البرلمان الأسبق.
وقالت إن جميع هؤلاء قد أعلنوا اعتزالهم الحياة السياسية والعمل السياسي منذ الأشهر الأولى من قيام ثورة يناير، لكن هناك شخصيات يمكن أن تدخل تحت مظلة الحزب من العناصر التي لم تلوكها الألسن بالفساد وسرقة ونهب المال العام، ومنهم محمد رجب الذي تولى أمين عام الحزب الوطني قبل حله بأيام، وحسام بدراوي الذي تولى رئاسة الحزب ايضا قبل حله بأيام لإنقاذ ما يمكن انقاذه، والنائبات في برلمان 2010 واللاتي يصل عددهن إلى أكثر من 40 سيدة واللاتي لم يتم اختبارهن سياسيا نظراً لحل البرلمان بعد ثلاثة اشهر من تأسيسه، وهن النائبات اللاتي اكتسبن العضوية وفقا لنظام «الكوتة» النسائية في آخر تعديل دستوري أجراه نظام مبارك قبل رحيله

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عودة الوطني المنحل بدون رموزه المتهمين في إفساد الحياة السياسية عودة الوطني المنحل بدون رموزه المتهمين في إفساد الحياة السياسية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عودة الوطني المنحل بدون رموزه المتهمين في إفساد الحياة السياسية عودة الوطني المنحل بدون رموزه المتهمين في إفساد الحياة السياسية



ارتدت فستانًا ماكسيًّا منقوشًا بطبعة "البولكا دوت"

روبي تخطف الألباب خلال افتتاح فيلمها الجديد

لندن - صوت الامارات
ركّزت أخبار الموضة على إطلالات النجمات في حفلة توزيع جوائز الموضة البريطانية والإطلالة المفاجئة لدوقة ساسكس ميغان ماركل، لكن في الليلة نفسها أقيم العرض الافتتاحي لفيلم "ماري ملكة أسكتلندا"، وظهرت نجمة الفيلم و مارغوت روبى على السجادة الحمراء بإطلالة مميزة خطفت اهتمامنا. ارتدت الممثلة فستانا ماكسيا منقوشا بطبعة "البولكا دوت"، من توقيع "رودارتيه" في العرض الأوّلي لفيلم "ماري ملكة أسكتلندا" في بريطانيا، مزيّنا بوردة مطرزة عند الخصر، ويأتي خط العنق مقلما بقماش شفاف رقيق، فبدت إطلالتها رومانسية وحديثة. وشهدت ساحة الموضة عودة طبعة "البولكا دوت" بثبات على مدار الموسم الماضي، إذ ارتدت كيت موس فستانا بطبعة البولكا وسترة أنيقة إلى حفلة الزفاف الملكية للأميرة يوجيني وجاك بروكسبانك في أكتوبر/ تشرين الأوَّل الماضي، واختارت داكوتا جونسون فستانا أسود اللون قصيرا، جاء مُطبعًا بالبولكا دوت الأبيض للظهور على السجادة الحمراء مؤخرا، كما قدّمت علامة توب شوب فستانا بنيا منقطا بالأبيض وكان

GMT 13:25 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

لوتي موس تكشّف عن جسدها في "بيكيني" باللونين الأبيض والوردي
 صوت الإمارات - لوتي موس تكشّف عن جسدها في "بيكيني" باللونين الأبيض والوردي

GMT 13:57 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

"سان بطرسبرغ" الروسية الوجه الأمثل للتسوق في العالم
 صوت الإمارات - "سان بطرسبرغ" الروسية الوجه الأمثل للتسوق في العالم

GMT 14:10 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

نُقدم روشته لأفضل الطُرق لترميم المنزل لعام 2019
 صوت الإمارات - نُقدم روشته لأفضل الطُرق لترميم المنزل لعام 2019

GMT 01:25 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

ديون تُبيِّن سبب إلهامها لتدشين خط ملابس مُحايد للأطفال
 صوت الإمارات - ديون تُبيِّن سبب إلهامها لتدشين خط ملابس مُحايد للأطفال

GMT 17:01 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

18 واجهة سياحية لقضاء عطلة مميّزة في البحر الكاريبي
 صوت الإمارات - 18 واجهة سياحية لقضاء عطلة مميّزة في البحر الكاريبي

GMT 22:01 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

قائد باريس سان جيرمان يحدد سلاحي فريقه أمام ليفربول

GMT 02:20 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن قوائم المُرشَّحين للتتويج بجوائز "جلوب سوكر"

GMT 06:44 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

الكرواتي سيرغيو بوسكيتس يُشيد باللاعب عثمان ديمبلي

GMT 08:07 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

لينديلوف يورِّط مورينيو أمام يونج بويز في دوري الأبطال

GMT 22:22 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

إيفرتون يسعى للتعاقد مع البرتغالي جوميز من برشلونة

GMT 02:27 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

أوناي إيمري يكشف أسباب عدم مشاركة أوزيل في مباراة بورنموث

GMT 17:16 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

الثريات العملاقة كالمجوهرات في المنزل البريطاني

GMT 13:36 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

تناول التفاح والطماطم يبطئ شيخوخة الرئة

GMT 17:27 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

سيارة "بورش 911 كاريرا كوبية" تحت المجهر

GMT 22:01 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

طرح البرومو الدعائي الأول لفيلم "اطلعولي برة"

GMT 13:51 2018 السبت ,06 كانون الثاني / يناير

فيدرا تكشف أنّ دورها في "بين عالمين" مختلف

GMT 21:35 2018 الأحد ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

وكيل رمضان صبحي يؤكد استمراره مع هيدرسفيلد الأنكليزي

GMT 15:30 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

يوم في منتجع صحي يمكن أن يقضي على السرطان
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates