السفير الألماني يؤكد أن حكومة بلاده انتقدت مرسي لأنه كان يمثل جماعته
آخر تحديث 01:14:45 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكد أن مايفعله الجيش ضروري لإحكام السيطرة المصرية على أراضيها

السفير الألماني يؤكد أن حكومة بلاده انتقدت مرسي لأنه كان يمثل جماعته

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - السفير الألماني يؤكد أن حكومة بلاده انتقدت مرسي لأنه كان يمثل جماعته

بدء إستقرار الاوضاع الأمنية في مصر
القاهرة – محمد الدوي

القاهرة – محمد الدوي أعرب سفير المانيا بالقاهرة ميشائيل بوك عن سعادته لبدء إستقرار الاوضاع الأمنية في مصر، وهو ما سمح لشركات السياحة الألمانية إتخاذ قرار عودة الأفواج السياحية الألمانية لمصر. وهو الأمر الذى يعود بالمنفعة للجانبين المصري والألماني . ففى مصر يعمل حوالي 4 نلايين شخص بقطاع السياحة والتي تمثل من 11%  ل 12% من إجمالي الدخل القومي المصري، وتمثل السياحة الألمانية عُشْر هذه النسبة تقريباً. وأوضح بوك في مؤتمر صحفي " إنه خلال لقائه بالمستثمرين الألمان خلال مؤتمر السفراء الألمان الذي يعقد سنويا ببرلين، تحدث إلى العديد من المستثمرين الألمان الذين يمتلكون إستثمارات فعلية فى السوق المصرية، ووجد منهم إصراراً على عدم سحب إستثماراتهم من مصر بل على العكس يراقبون حالياً الأوضاع فى مصر عن كثب  لزيادة إستثماراتهم . "واعتبرأن "العديد من المستثمرين المصريين والخليجيين بدأوا بالفعل فى البحث عن فرص إستثمارية فى السوق المصرية وهو ما يعكس بدء إستعادة الثقة فى إستقرار الاوضاع فى مصر."ولفت بوك الى أن "جميع الدول تأمل فى أن يستقر الوضع الإقتصادى والأمنى لمصر حتى يمكن زيادة التدفقات الإستثمارية لصر، ولكن النمو الإقتصادي لمصر يجب أن يتم بناء على أجندة يضعها المصريون أنفسهم وهى أجندة باهظة الثمن حيث يجب أن تركز على تحسين مستوى التعليم والرعاية الصحية والعمل على تحقيق آمال وطموحات الشباب المصرى. وأكد بوك أن "هناك سوء فهم بالنسبة لموقف ألمانيا من جماعة الإخوان المسلمين والرئيس المعزول محمد مرسي، وذلك نظراً للإستقطاب السياسى الموجود فى مصر حالياً، فليس صحيح أن ألمانيا تساند جماعة الإخوان المسلمين فى مصر بل على العكس فقد وجهت ألمانيا انتقادات للرئيس مرسي أثناء زيارته لألمانيا حيث انتقدته الحكومة الالمانية والإعلام الألماني بسبب عدم كونه رئيساً للمصريين كلهم بل لجماعته فقط، وحدث ذلك فى الوقت الذي لم تنتقده لا الحكومة المصرية آنذاك ولا الإعلام المصري". وعن برنامج مبادلة الديون المصرية كشف بوك عن "أن إستكمال هذا البرنامج بين مصر وألمانيا أمر يعتمد على إتخاذ قرار من قبل البرلمان الألماني لذا يجب الإنتظار حتى تشكيل الحكومة الجديدة فى ال20 من أكتوبر الحالي بعد أن أجريت الإنتخابات البرلمانية الألمانية مؤخراً وفاز فيها حزب المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل". وكان برنامج مبادلة الديون قد توقف أثناء وجود الرئيس محمد مرسي بسبب وجود المشكلات الخاصة بعمل منظمات المجتمع المدنى في مصر ومنها المنظمة الألمانية كونراد أديناور والتى لم يتم الوصول بشانها لحل."
وقال :"أن العمليات التى يقوم بها الجيش المصرى حاليا فى سيناء أمر طبيعي وضروري لإحكام السيطرة المصرية على جزء من أراضيها.
 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السفير الألماني يؤكد أن حكومة بلاده انتقدت مرسي لأنه كان يمثل جماعته السفير الألماني يؤكد أن حكومة بلاده انتقدت مرسي لأنه كان يمثل جماعته



بسبب القواعد الصارمة التي فرضت عليها كعضوة ملكية

إطلالات "كيت ميدلتون" التي أحدثت ضجة كبيرة وأثارت الجدل

لندن ـ كاتيا حداد
قبل انضمامها إلى العائلة الملكية البريطانية اختبرت كيت ميدلتون أشهر اتجاهات التسعينات وبداية الألفية الثانية من بطلون الجينز ذي الخصر المنخفض إلى توبات بحمالات السباغيتي خلال دراستها في الجامعة كما ارتدت أحذية الكروس في ظل أخضر النيون. ولكن منذ أن أصبحت عضوة رسمية في العائلة الملكية في عام 2011، أصبحت إطلالاتها تقتصر على بدلات التنورة وربطات الرأس، في الواقع، هناك العديد من الاتجاهات التي كانت تعشق ارتداءها لكن بسبب القواعد الصارمة التي فرضت عليها كعضوة ملكية تخلت عنها إلى الأبد. ومع ذلك، هناك بعض اللحظات المثيرة للجدل التي تجاهلت فيها الدوقة قواعد الموضة الملكية على الرغم من التزامها الدائم بالبروتوكول الملكي، إلا أن بعض إطلالاتها أثارت الكثير من الضجة على الإنترنت، تعرفي عليها: مؤخرا لاحظنا عودة صنادل الودجز إلى ساحة ...المزيد

GMT 13:07 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات
 صوت الإمارات - مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات
 صوت الإمارات - إليك قائمة بأبرز الأنشطة السياحية في مدينة نارا اليابانية

GMT 03:49 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

"إميليو بوتشي" تطرح مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2020
 صوت الإمارات - "إميليو بوتشي" تطرح مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2020

GMT 14:29 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

تعرّفي على أفضل الألوان لديكور كل غرفة في منزلك
 صوت الإمارات - تعرّفي على أفضل الألوان لديكور كل غرفة في منزلك

GMT 01:17 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

محمود تريزيجيه سفيرًا لمعرض القاهرة الدولي للكتاب

GMT 01:58 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

مدحت الكاشف عميدًا للمعهد العالي للفنون المسرحية

GMT 18:14 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

سانتا كلارا يستعيد نغمة الانتصارات في الدوري البرتغالي

GMT 16:38 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

توم بوب ينفذ وعده لمدافع سيتي جون ستونز
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates