الإنقاذُ الوطني تبحثُ مع تمرد خوض الانتخاباتِ البرلمانيةِ بتحالفٍ موحد
آخر تحديث 18:28:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وسط ترحيّب السياسييّن بالمشاوراتِ لتحقيّق وحدة القوى المدنيّة

"الإنقاذُ الوطني" تبحثُ مع "تمرد" خوض الانتخاباتِ البرلمانيةِ بتحالفٍ موحد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "الإنقاذُ الوطني" تبحثُ مع "تمرد" خوض الانتخاباتِ البرلمانيةِ بتحالفٍ موحد

اجتماع سابق لجبهة "الإنقاذ الوطني"
القاهرة – عمرو والي

القاهرة – عمرو والي بدأت جبهة الإنقاذ الوطني، جلساتها الأولى مع ممثلي حملة "تمرد"، بعد إعلان الأخيرة خوض الانتخابات البرلمانية المقبلة، وذلك لمناقشة تدشين تحالف انتخابي موحد يخوض الانتخابات، وقررت عقد اجتماع لهيئتها العليا في مقر حزب "الوفد"، السبت المقبل، فيما  أكد المتحدث باسم "تمرد" حسن شاهين عبر تصريحات صحافية أن كل ما تردد بشأن  تواجد خلافات بين جبهة الإنقاذ الوطني، والحملة بعد إعلان خوضها الانتخابات، لا يخرج عن كونه مجرد شائعات، وإن الإطار التنفيذي للتحالف بدأ يأخذ شكلاً جديًا، وأوضح أن  المشاورات تستهدف عمل أكبر تحالف على مستوى الجمهورية يحقق وحدة الكتلة المدنية في البرلمان القادم في مواجهة النظام القديم . وأكد رئيس حزب "التحالف الشعبي الاشتراكي" عبد الغفار شكر في حديث إلى " العرب اليوم " على أهمية  التشاور و التنسيق مع كل الأحزاب والحركات المدنية لأنها في النهاية تصب في معسكر واحد، مشيرًا إلى أن قرار "تمرد" بخوض الانتخابات هو بداية للدخول في العملية الديمقراطية . وأضاف "إن المناقشات التي تجري الآن مع القوى السياسية من أجل توحيد الجهود مهمة حتى لا يؤدى إلى فرقة القوى المدنية". وشدد شكر على أن هذا التنسيق سيتحدد على أساس النظام الانتخابي المقبل، ففي حالة القوائم، تشارك القوى الوطنية ومنها " تمرد"، بقوائم موحدة، وفي حالة الفردي سيكون هناك تنسيق انتخابي كامل، وعدم خوض مرشحي تلك القوى، الانتخابات ضد بعضهم . وقال نائب رئيس حزب "المصري الديمقراطي" عماد جاد لـ "العرب اليوم " إن "تمرد" يجب أن تعي جيداً أنها بمفردها قد لا تستطيع الدخول في هذا المعترك خاصة أنهم حركة شبابية مشيراً إلى أنه من الأفضل أن تهتم بالتحول لكيان سياسي واحد يحمل افكار محددة  وبرنامج سياسي. وأضاف "إن هذه الخطوة تستوجب بذل مجهوداً كبيراً لإقناع المواطن بأفكارها وعملها على الأرض وألية تحركها حتى لا يصبح الأمر عبارة عن تصريحات حماسية فقط لأفراد"  . ويرى القيادي في حزب "الكرامة" أمين إسكندر، في حديثه إلى "العرب اليوم "  أن قرار "تمرد" بخوض الانتخابات البرلمانية  منفردة كان قراراً متسرع دون دراسة الموقف السياسي، و دون حساب حقيقي للقوي السياسية والحزبية، مطالبا قيادات حملة تمرد بالتفكير مليا والدخول في كيان تنظيمي يصلح لخوض الانتخابات البرلمانية" . وأضاف "المرحلة الحالية تتطلب تحالف كافة القوي الثورية و المدنية لخوض انتخابات البرلمان من اجل تحقيق أهداف الثورة". ومن جانبه أكد المتحدث باسم "تمرد" حسن شاهين عبر تصريحات صحافية أن كل ما تردد بشأن  وجود خلافات بين جبهة الإنقاذ الوطني والحملة بعد إعلان خوضها الانتخابات، لا يخرج عن كونه مجرد شائعات، وإن الإطار التنفيذي للتحالف بدأ يأخذ شكلاً جديًا . وأضاف أن  المشاورات تستهدف عمل أكبر تحالف على مستوى الجمهورية يحقق وحدة الكتلة المدنية في البرلمان القادم في مواجهة النظام القديم .

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإنقاذُ الوطني تبحثُ مع تمرد خوض الانتخاباتِ البرلمانيةِ بتحالفٍ موحد الإنقاذُ الوطني تبحثُ مع تمرد خوض الانتخاباتِ البرلمانيةِ بتحالفٍ موحد



عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم

ريهانا بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل وتُخفي بطنها بذراعها

واشنطن - صوت الامارات
على الرغم من نفيها خبر حملها، إلا أنَّ النجمة الأميركية ريهانا تصر على إثارةِ الشكوك حول حملها من حبيبها السعودي الملياردير حسن جميل، إذ شوهدت بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل، وهي عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم، بينما كانت تُخفي بطنها بذراعها. وبدأت شائعات حملها حين صرّحت بأنّها "ستُنجب ابنة سمراء البشرة"، وذلك في تعليقها حول كونها امرأةً سمراء وعن ما يمثله لها ذلك، حيث قالت: "أنا امرأةٌ سمراء ولدتني أمٌ سمراء وسأنجبُ ابنةً سمراء"، لتنطلق بعدها شائعة حملها عبر منصات التواصل الاجتماعي بسرعةٍ مذهلةٍ. وما أكد تلك الشائعة تداول صورةٍ لها وهي ترتدي فستانًا أسود قصيرًا ضيّقًا يحتضن بطنها البارزة، من طراز "جيفنشي"، جعلت رواد مواقع التواصل يصدقون أنّها بالفعل حامل من صديقها حسن، وأنّها أجّلت إطلاق ألبومها بسبب انشغاله...المزيد

GMT 13:32 2019 الإثنين ,16 أيلول / سبتمبر

مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020
 صوت الإمارات - مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020

GMT 08:52 2019 الجمعة ,23 آب / أغسطس

إنتر ميلان ينوي استغلال أزمة برشلونة

GMT 18:45 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

رئيس شالكه يتنحى بعد سقطة "الإنجاب في الظلام"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates