خبراء يُؤكِّدون أن اندماج الأحزاب هدفه تحقيق مكاسب أكبر في الانتخابات
آخر تحديث 20:38:34 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكَّدوا أنَّ نجاحها مشروط بالاتحاد والتَّخلِّي عن مُشكلات الزَّعامة

خبراء يُؤكِّدون أن اندماج الأحزاب هدفه تحقيق مكاسب أكبر في الانتخابات

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - خبراء يُؤكِّدون أن اندماج الأحزاب هدفه تحقيق مكاسب أكبر في الانتخابات

حزب "الجبهة الديمقراطية"
القاهرة – عمرو والي

القاهرة – عمرو والي بدأت الأحزاب المدنية المتوافقة أيديولوجياً عمليات اندماجها، واتّفق حزبا المصريين الأحرار والجبهة الديمقراطية على الخطوات النهائية للاندماج معاً في محاولة لتوحيد أيديولوجيات الأحزاب لتكوين جبهة تنافس على الساحة السياسية، ومازالت مشاورات الاندماج مُستمِرَّة بين حزبي الدستور والمصري الديمقراطي، فيما أبدى حزب الوفد ترحيبه بوجود اندماجات حزبية لتوحيد أيديولوجيات التيار المدني لكن دخوله في اندماجات مع أحزاب أخرى قد يكون مستبعداً. وقال نائب رئيس حزب الوفد بهاء أبو شقة لـ"مصر اليوم" إن فكرة الاندماج بين الأحزاب في حد ذاتها جيدة للغاية, لكن تطبيقها صعب جدا لأن كل حزب يريد أن يكون هو الزعيم ويذوب فيه الحزب الآخر, كما أنه من الصعب أن يوافق حزب على هويته, لأن الاندماج سيتسبب في مشكلات كثيرة.
ودعا أبو شقة الأحزاب المتقاربة في الفكر إلى أن تجتمع لمناقشة الأمر من أجل إيجاد دور في الحياة النّيابيَّة عبر تشكيل البرلمان الآتي، موضحاً أن ذلك لن يتحقق إلا في وجود نظام ديمقراطي حقيقي, يتم فيه قبول الرأي الآخر وتبادل السلطة, واحترام الأقلية لرأي الأغلبية. واستبعد أبو شقة اندماج الوفد مع أحزاب أخري لأن له وجودا شعبيا ومقرات على مستوى الجمهورية وله اسم وتاريخ عريق.
وقال القيادي في حزب التّجمّع الدكتور رفعت السعيد، لـ"مصر اليوم" إن هناك مفاوضات تجرى في الفترة الأخيرة بين الأحزاب اليسارية وذلك لبحث بناء قيادة موحدة مشتركة لها، بهدف التنسيق ووضع تصور مشترك للفترة الانتقالية، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن التحالفات الحزبية قد لا يكون لها تأثير فِعْلِي في الانتخابات. وأضاف أن الاندماج بين حزب "التجمع" و"التحالف الشعبي الاشتراكي" و"الشيوعي المصري" و"الاشتراكي المصري" هو أمر وارد بشرط التقارب بين مناهج العمل وعلى أرض الواقع للاتفاق على رؤى وبرامج مشتركة. وأشار السعيد إلى أن التيارات الإسلامية سيكون لها نصيب من المقاعد في الانتخابات البرلمانية الآتية، لكنه سيكون ضئيلا جدا. وقالت سكرتير عام حزب المصريين الأحرار، مارجريت عازر، لـ"مصر اليوم" إنهم التقوا بقيادات حزب الجبهة الديمقراطية، وذلك لوضع اللمسات النهائية للاندماج، مؤكدة أن التفاصيل كلها ستعلن خلال الأيام المقبلة.
وأضافت أن هناك لقاء قادما بين أعضاء الحزبين في المحافظات، لكي يَحدُث نوع من التعارف يُسهّل عملية الاندماج، مشيرة إلى الاندماج قائم على احترام متبادل بين الطرفين وعدم وجود استحواذ لحزب على الآخر وأن الاندماج في النهاية مكسب للطرفين. وصف الخبير في مركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية الدكتور عمرو هاشم ربيع لـ"العرب اليوم" اتّجاه عدد من الأحزاب المدنية إلى الاندماج  بالخطوة المُهمّة لمواجهة تيار الإسلام السياسي في الانتخابات المقبلة. وأضاف ربيع أن الأحزاب المدنية لديها بعض المشكلات مثل التمويل وتشابه البرامج وبالتالي فالاندماج يُقلّل من الحيرة التي تصيب الناخب نتيجة كثرتها على الرغم من توافر الخطوط العريضة التي تحكمها من أفكار ورؤى.
وأشار ربيع إلى أن الإخوان نجحوا في الانتخابات السابقة لأنهم نزلوا إلى الشارع وعرفوا احتياجات المواطن البسيط في حين أن الأحزاب الليبرالية فشلت في ذلك لأن قادتها لم يدركوا هذا الأمر وقتها. وحدّد ربيع شرطين لنجاح التحالفات المدنيّة؛ وهي أن تجتمع كلها تحت مظلة تحالف واحد لأن التعدد المُبالَغ فيه من شأنه إحداث الفرقة، والشرط الثاني أن تتخلّى عن الزعامة تجتاحها.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خبراء يُؤكِّدون أن اندماج الأحزاب هدفه تحقيق مكاسب أكبر في الانتخابات خبراء يُؤكِّدون أن اندماج الأحزاب هدفه تحقيق مكاسب أكبر في الانتخابات



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خبراء يُؤكِّدون أن اندماج الأحزاب هدفه تحقيق مكاسب أكبر في الانتخابات خبراء يُؤكِّدون أن اندماج الأحزاب هدفه تحقيق مكاسب أكبر في الانتخابات



خلال تسلُّمها وسام الإمبراطورية البريطانية "OBE"

كيرا نايتلي تتألّق ببدلةً مِن التويد مِن "شانيل"

لندن – صوت الإمارات
تميّزت الممثلة البريطانية كيرا نايتلي، بأدوارها القوية وكُرّمت بترشيحها لجوائز عالمية، أبرزها "غولدن غلوب" و"البافتا"، ومؤخرا حصلت على وسام الإمبراطورية البريطانية "OBE" من الأمير شارلز تقديرا لمساهماتها الإنسانية وأعمالها الدرامية، وذلك في احتفال أقيم بقصر باكينغهام في العاصمة البريطانية لندن، ولتلقّي هذا الوسام المهم مَن أفضل من "شانيل" كي تلجأ نايتلي إلى تصاميمه وتطلّ بلوك كلاسيكي وأنيقي يليق بالمناسبة.   أقرأ أيضا : فيكتوريا بيكهام في إطلالة مميزة خلال قيامها بالتسوق في سيدني ألقت الممثلة ببدلة من التويد من مجموعة "شانيل" لربيع 2017 باللون الأصفر الباستيل، مع قميص حريري وربطة عنق سوداء، إضافة إلى حزام عريض باللون الزهري اللامع حدّد خصرها، وبينما أطلت عارضة "شانيل" على منصة العرض بحذاء فضيّ، اختارت نايتلي حذاء بلون حيادي أنيق، أما اللمسة التي أضافة مزيدا من الأناقة والرقي إلى الإطلالة، فهي القبعة من قماش التويد أيضاً التي زيّنت بها رأسها، وبينما أبقت

GMT 14:55 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة
 صوت الإمارات - "The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة

GMT 11:01 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"بنترست" يكشف عن أحدث اتجاهات ديكور المنزل للعام 2019
 صوت الإمارات - "بنترست" يكشف عن أحدث اتجاهات ديكور المنزل للعام 2019

GMT 12:33 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

مُصممة الأزياء مريم مُسعد تكشف عن تصميمها لشتاء 2019
 صوت الإمارات - مُصممة الأزياء مريم مُسعد تكشف عن تصميمها لشتاء 2019

GMT 17:28 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

"الكنغر" في أستراليا للباحثين عن المغامرات البرية
 صوت الإمارات - "الكنغر" في أستراليا للباحثين عن المغامرات البرية

GMT 14:30 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة التشكيلية أفنان تكشف مدى عشقها للخط العربي
 صوت الإمارات - الفنانة التشكيلية أفنان تكشف مدى عشقها للخط العربي

GMT 08:16 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

نجم أتلتيكو مدريد الإسباني يُوافق على عرض ميلان الإيطالي

GMT 08:12 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

"برشلونة يحسم صدارته للمجموعة الثانية في "دوري الأبطال

GMT 08:22 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

بريدراج مياتوفيتش يُؤكّد أنّ إيسكو تحوَّل إلى لا شيء

GMT 23:52 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

مورينيو يؤكد أن دي خيا أفضل حارس في العالم

GMT 08:52 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

أتلتيكو ودورتموند يلحقان بركب المتأهلين لدور الستة عشر

GMT 20:51 2018 الخميس ,13 أيلول / سبتمبر

فريق برشلونة يثير قلق اللاعب الهولندي دي يونج

GMT 11:52 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

إيهاب يُشير إلى أسباب فوزه بذهبيات بطولة العالم

GMT 16:35 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

داليا إبراهيم تكشف كواليس قبولها تجسيد دور شادية

GMT 03:53 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

شركة أميركية تزيد ثمن دواء سرطان الدماغ بنسبة 1400%

GMT 17:23 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

"سكودا رابيد" الجديدة سيارة العائلة بأسعار تنافسية
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates