جون كيري يؤكد قبول أوباما دعوة منصور للدخول في حوار استراتيجي
آخر تحديث 01:09:44 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أعلن تأييد واشنطن لخارطة الطريق والابقاء على المساعدات الاقتصادية

جون كيري يؤكد قبول أوباما دعوة منصور للدخول في حوار استراتيجي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - جون كيري يؤكد قبول أوباما دعوة منصور للدخول في حوار استراتيجي

وزير الخارجية الأميركي جون كيري و الرئيس الاميركي باراك أوباما
القاهرة – أكرم علي

القاهرة – أكرم علي أعلن وزير الخارجية الأميركي جون كيري أن الرئيس الاميركي باراك أوباما، قبل دعوة الرئيس المصري المؤقت عدلي منصور، للدخول في حوار استراتيجي بين البلدين. وأكد كيري خلال مؤتمر صحافي مشترك، الأحد، مع نظيره المصري نبيل فهمي، أثناء زيارته القصيرة للقاهرة، أن مساعدات الولايات المتحدة تسير وفق القوانين الأميركية ولا تريد تعطيل أي مساعدات لمصر"، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة سوف تستمر في تقديم الدعم في مجال الصحة والتعليم والقطاع الخاص ومساعدة مصر في تأمين حدودها ومكافحة الإرهاب في سيناء، وأن الولايات المتحدة سوف تستمر في العمل مع مصر.
وشدد كيري على أن "العلاقات الأميركية المصرية لا تعرف من خلال المساعدات، وهناك أمور أكبر من ذلك تحدد هذه العلاقة، وإننا أدركنا أن حجب بعض المساعدات لم يؤدِ الى أية ردود إيجابية وهذا قرار يعكس القانون الأمريكي، وهذا يتعلق بالأحداث التي جرت في مصر، ونحن متلزمون بعدم إيجاد أية أشياء سلبية في هذه العلاقات، والمساعدات مستمرة للشعب المصري في الشق الاقتصادي" حسب قوله.
وعن مناقشة المحاكمات للمسؤولين في مصر قال كيري "اتفقت مع فهمي على ضمان إعطاء المصريين الحق في محاكمات عادلة وقانونية وشفافة، وأن يحاكم المدنيون في محاكم مدنية وأكدنا على ضرورة إنهاء أعمال العنف والإرهاب وأن يعملوا على ضبط النفس".
وأشار كيري إلى أن الولايات المتحدة تدين جميع أعمال العنف في سيناء،  ونددنا بالهجوم على الكنائس وقوات الأمن في مختلف أرجاء مصر، مؤكدا على دعم بلاده لشعب مصر وأن تستمر مصر في أن تكون قائدا في الشرق الاوسط ولا يخفى على أحد أن هذه أوقات صعبة والشعب المصري أثبت للعالم قوته".
ولفت كيري الى أن هناك اتفاقاً على تنفيذ خارطة الطريق للتقدم إلى الأمام ، وأن العلاقة بين تقدم مصر في تحولها الديمقراطي ونجاحها الاقتصادي".
وأشار كيري إلى أن خريطة الطريق تسير في الاتجاه الصحيح، معتبرا انه مع الاستقرار تأتي الوظائف  والنمو الذي يريده الشعب المصري، موضحاً أن الولايات المتحدة تؤمن أن الشراكة ال مع مصر تزداد قوة عندما تكون هناك حكومة منتحبة في مصر، وانه  في مصلحة الجميع أن تشهد مصر دستوراً يسمح بمشاركة المجتمع المدني ويرسخ الحريات.
وأكد كيري ترحيب الولايات المتحدة بإعادة تأكيد نبيل فهمي التزام مصر تنفيذ خارطة الطريق التي تدفع مصر للأمام نحو الديمقراطية الشاملة والاستقرار الاقتصادي، وأن التحول ينتج عنه دستور يمثل الجميع.
ومن جانبه أوضح وزير الخارجية نبيل فهمي "أن الجلسة المغلقة مع كيري كانت فرصة لشرح الصوت المصري وتطلع مصر لتكون من الدول الرائدة ديمقراطيا وهذا التزام من الشعب المصري، وإن حديث وزير الخارجية الأمريكي معي في الجلسة المغلقة وما ذكره عن تأييد الولايات المتحدة لتنفيذ خارطة الطريق، كلها مؤشرات على أننا نسعى جميعا لاستئناف العلاقات بشكل جيد بيننا".
وأشار فهمي إلى أن مصر تسعى الى تعزيز علاقاتها مع الولايات المتحدة بعد الإضطرابات التي حدثت في الفترة الأخيرة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جون كيري يؤكد قبول أوباما دعوة منصور للدخول في حوار استراتيجي جون كيري يؤكد قبول أوباما دعوة منصور للدخول في حوار استراتيجي



بسبب القواعد الصارمة التي فرضت عليها كعضوة ملكية

إطلالات "كيت ميدلتون" التي أحدثت ضجة كبيرة وأثارت الجدل

لندن ـ كاتيا حداد
قبل انضمامها إلى العائلة الملكية البريطانية اختبرت كيت ميدلتون أشهر اتجاهات التسعينات وبداية الألفية الثانية من بطلون الجينز ذي الخصر المنخفض إلى توبات بحمالات السباغيتي خلال دراستها في الجامعة كما ارتدت أحذية الكروس في ظل أخضر النيون. ولكن منذ أن أصبحت عضوة رسمية في العائلة الملكية في عام 2011، أصبحت إطلالاتها تقتصر على بدلات التنورة وربطات الرأس، في الواقع، هناك العديد من الاتجاهات التي كانت تعشق ارتداءها لكن بسبب القواعد الصارمة التي فرضت عليها كعضوة ملكية تخلت عنها إلى الأبد. ومع ذلك، هناك بعض اللحظات المثيرة للجدل التي تجاهلت فيها الدوقة قواعد الموضة الملكية على الرغم من التزامها الدائم بالبروتوكول الملكي، إلا أن بعض إطلالاتها أثارت الكثير من الضجة على الإنترنت، تعرفي عليها: مؤخرا لاحظنا عودة صنادل الودجز إلى ساحة ...المزيد

GMT 13:07 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات
 صوت الإمارات - مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات
 صوت الإمارات - إليك قائمة بأبرز الأنشطة السياحية في مدينة نارا اليابانية

GMT 03:49 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

"إميليو بوتشي" تطرح مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2020
 صوت الإمارات - "إميليو بوتشي" تطرح مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2020

GMT 14:29 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

تعرّفي على أفضل الألوان لديكور كل غرفة في منزلك
 صوت الإمارات - تعرّفي على أفضل الألوان لديكور كل غرفة في منزلك

GMT 01:17 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

محمود تريزيجيه سفيرًا لمعرض القاهرة الدولي للكتاب

GMT 01:58 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

مدحت الكاشف عميدًا للمعهد العالي للفنون المسرحية

GMT 18:14 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

سانتا كلارا يستعيد نغمة الانتصارات في الدوري البرتغالي

GMT 16:38 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

توم بوب ينفذ وعده لمدافع سيتي جون ستونز
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates