الانتفاضة الفلسطينية الثالثة موقوفة بقرار رسمي من القيادة
آخر تحديث 07:50:39 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مفتاح انطلاقتها بيد عباس من وجهة النظر الاسرائيلية

الانتفاضة الفلسطينية الثالثة موقوفة بقرار رسمي من القيادة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الانتفاضة الفلسطينية الثالثة موقوفة بقرار رسمي من القيادة

الانتفاضة الفلسطينينه موقوفة بقرار رسمي
 رام الله - وليد ابوسرحان

 رام الله - وليد ابوسرحان ؤاكدت مصادر اسرائيلية الثلاثاء بان "هناك قرارا فلسطينيا رسميا بمنع اندلاع انتفاضة فلسطينية ثالثة في ظل تواصل الاعتداءات الاسرائيلية على الفلسطينيين واستمرار البناء الاستيطاني"، مشيرة الى ان "مردَّ  القرار بمنع اندلاع انتفاضة جديدة هو خشية القيادة الفلسطينية من اقدام اسرائيل على استغلالها للقضاء على السلطة الوطنية وانهاء كل مقوماتها". وقالت صحيفة معاريف العبرية صباح اليوم الثلاثاء ان "السلطة الفلسطينية تمنع اشعال الانتفاضة الثالثة بقرار من الرئيس الفلسطيني محمود عباس للاجهزة الامنية الفلسطينية بمنع الانتفاضة ومتابعة اي اعمال على الارض". واشارت الصحيفة الى ان "قرار ابو مازن بتهدئة الامور وعدم الذهاب الى انتفاضة ثالثة، مرده ان اسرائيل ستستهدف السلطة الفلسطينية وتحاول انهاءها ومهاجمتها"، مشيرة الى ان "القيادة الفلسطينية تدرك مدى تطرف ويمنية الحكومة الحالية التي تعتبر السلطة عدوا لها لانها تحاول احراجها على الصعيد الدولي" . ولفتت الصحيفة الى ان "السلطة منعت مسيرات وفعاليات احتجاجية تقود الى مواجهة مع الجيش الاسرائيلي حتى لا يتم تدهور الاوضاع الامر الذي سينعكس سلبا على الساحة الفلسطينية عموما والسلطة الفلسطينية خصوصا". واوضحت "معاريف" ان "كل ما جرى ويجري من احداث ما هو الى محاولات فردية سواء عمليات القاء الحجارة او المولوتوف، مع التاكيد على ان حماس تحاول استثمار هذه الاحداث والضغط عبر وسائل اعلامها لاظهارها على انها مقدمات للانتفاضة الثالثة التي تخطط لها حماس" .
واشارت الصحيفة الى ان "المسؤولين الفلسطينين يعتقدون ان هناك محاولات لجر الضفة الغربية الى حالة من الفوضى كون هذه الحالة ستخدم جهات مختلفة منها "حماس" التي تريد نقل ازمتها وتوريدها الى الضفة الغربية بعد تشديد الحصار واغلاق المعابر والانفاق من مصر" .
ويرى المسؤولون الفلسطينيون ان من مصلحة اسرائيل وحكومة اليمين فيها بتدهور الاوضاع بالضفة واظهار عجز السلطة للتملص من الضغوط الدولية، خصوصا بعد استطاعة السلطة احراج اسرائيل في اكثر من محفل دولي مما دفع الحكومة الاسرائيلية واقطابها الى اعتبار ان السلطة نظام معادي لاسرائيل بشكل ناعم لكنه يؤثر سلبا فيها ويجب محاربتها بكل قوة دون الظهور على انها هي من يحارب السلطة ورئيسها". وبحسب الصحيفة فان "هناك عاملاً مهماً يساعد السلطة الفلسطينية، الا وهو ان الغالبية من المواطنيين الفلسطينيين لا يرون في انتفاضة ثالثة مصلحة فلسطينية في ظل الظروف الصعبة اقتصاديا وسياسيا التي يعايشونها مما اعطى قدرة للاجهزة الامنية الفلسطينية حتى الان للسيطرة على مجريات الامور" . كما ادعت "معاريف" بوجود خلافات حتى داخل القيادة الفلسطينية نفسها فهناك من يرى بضرورة وقف المفاوضات وقطع العلاقات نهائيا مع اسرائيل على خلفية الاستيطان، فيما يرى اخرون ان استمرار المفاوضات والتنسيق مع اسرائيل يعطي قدرة للقيادة الفلسطينية على الاستمرار بالمناورة على الساحة الدولية رغم الضغوط الداخلية.

    
 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الانتفاضة الفلسطينية الثالثة موقوفة بقرار رسمي من القيادة الانتفاضة الفلسطينية الثالثة موقوفة بقرار رسمي من القيادة



كانت من أوائل الحضور باعتبارها ضمن أعضاء لجنة التحكيم

درة تُشبه سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي 2019

القاهرة - صوت الامارات
درة تتألق بإطلالة بفستان يشبه فستان سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي 2019، والذي انطلق منذ قليل بمصر، حيث خطفت النجمة التونسية الأنظار بفستانها الفوشيا المنفوش، وحازت طلتها على إعجاب الجمهور. فستان درة يخطف الأنظار في مهرجان الجونة درة كانت من أوائل من حضروا إلى السجادة الحمراء للمهرجان، باعتبارها ضمن أعضاء لجنة تحكيم الدورة الثالثة، وظهرت بفستان فوشيا ملكي منفوش، متعدد الطبقات، ونسقته مع حقيبة لامعة، وأقراط ماسية، واعتمدت تسريحة شعر بسيطة مرفوعة إلى الخلف. الفنانة درة لم تكشف عن حتى الآن عن مصمم فستانها الذي سرق عدسات الكاميرات، كما تعرضت لموقف محرج أثناء الحفل، حيث كادت أن تسقط بسبب طول الفستان وثقله، ولكنها تجاوزت الموقف سريعا قد يهمك أيضا أبرز إطلالات النجمات بمهرجان "كوتشيلا فالي" للموسيقى في كال...المزيد
 صوت الإمارات - 5 أفكار بسيطة لتجديد ديكور منزلك لاستقبال خريف 2019

GMT 12:15 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 صوت الإمارات - تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى

GMT 01:14 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

البريميرليغ.. موسم جديد بحسابات قديمة

GMT 01:08 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

نانت الفرنسي يخطف نجم بيراميدز المصري

GMT 01:13 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

رونالدو يكشف: من هنا بدأ احتفال "سي"

GMT 01:23 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تعادل سوري مخيب أمام اليمن في "غرب آسيا"

GMT 01:17 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تركي آل الشيخ: "الإشاعات دي بتطلع منين"؟

GMT 01:21 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

لبنان يتعادل مع فلسطين في منافسات غرب آسيا

GMT 01:29 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

ليفربول يدعم صفوفه بحارس مرمى جديد
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates