نعيم يبيّن حقيقة أنصار المقدس واتفاقيات الشاطر مع الظواهري
آخر تحديث 00:00:31 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكد أن إسرائيل وتركيا تسلّحان 100 ألف مقاتل من الجيش الحر

نعيم يبيّن حقيقة أنصار "المقدس" واتفاقيات الشاطر مع الظواهري

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - نعيم يبيّن حقيقة أنصار "المقدس" واتفاقيات الشاطر مع الظواهري

زعيم تنظيم الجهاد السّابق الشّيخ نبيل نعيم
القاهرة – محمد الدوي  

القاهرة – محمد الدوي   قال زعيم تنظيم الجهاد السّابق الشّيخ نبيل نعيم إنّ جماعة أنصار بيت المقدس موجودة منذ عهد مبارك، لكنّها تجدّدت ونشطت بعد ثورة 25 يناير، مؤكّدا أنّ محمد الظّواهري اتّفق مع القيادي الإخواني خيرت الشّاطر على توحيد 3 جماعات جهادية موجودة في سيناء تحت لواء واحد وتمويل إخواني. وأكد نعيم أنّ الشّاحنة التي تم ضبطها وكانت آتية من تركيا باسم خيرت الشّاطر، حملت كمّيّات كبيرة من الأسلحة ، مؤكدا أن الإخوان أمدوا محمد الظواهري وتلك الجماعات بالأسلحة التي تدفقت من ليبيا وأنفاق غزة، من أجل تنفيذ عمليات في سيناء. وأوضح في مداخلة هاتفية على قناة "صدى البلد" أن مؤتمر "لاهور" الأخير كانت أهم توصياته إنشاء صندوق مالي من أجل تمويل عمليات ضد الجيش المصري بتمويل قطري بلغ 1.5 مليار جنيه، وذلك من أجل التخلص من الجيش المصري، وإنشاء جيش مصري حر تحت لواء إخواني.
وأكد أن 250 من أنصار بيت المقدس يتلقون الآن العلاج في مستشفيات إسرائيلية بعد إصابتهم في عمليات قتالية في سورية، موضحا أن إسرائيل وتركيا تقومان بتسليح 100 ألف مقاتل من عناصر الجيش الحر بدعم وتمويل قطري كامل.
وأضاف نعيم أن السيناريو السّوري لن ينجح في مصر، وذلك وفقا لعوامل الجغرافيا والحدود، وقدرات الجيش المصري، مؤكدا أن ما نشهده الآن يعد بمثابة ثمن قليل مقابل نجاحنا في التخلص من مخطّط حكم الإخوان، مؤكدا أن الجماعة سيلحق بها الخزي والعار ولن تنجح في كسر الشعب المصري.
وأكد نعيم أنه التقى برموز حركة "تمرد" غزة، والذين أكدوا له أنهم تراجعوا عن تظاهراتهم في 11 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري بسبب تلقيهم تهديدات بالقتل في حالة نزولهم إلى الشوارع.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نعيم يبيّن حقيقة أنصار المقدس واتفاقيات الشاطر مع الظواهري نعيم يبيّن حقيقة أنصار المقدس واتفاقيات الشاطر مع الظواهري



دنيا بطمة بإطلالات جذابة وأكثر جرأة

القاهرة - صوت الإمارات
دنيا بطمة أطلت مؤخرا بلوك مختلف وأكثر جرأة، وذلك بعد أن صدمت الفنانة المغربية جمهورها في الفترة الماضية بقرار انفصالها عن زوجها المنتج البحريني محمد الترك والد الفنانة حلا الترك، وجاءت اختيارات دنيا بطمة لأزيائها في ظل هذه الظروف العائلية توحي بالثقة والقوة وكذلك التحدي، كما أن إطلالتها الأخيرة جاءت شبيهة إلى حد كبير بالستايل الذي سبق أن اعتمدته هيفاء وهبي على المسرح، فهل تعمدت نجمة Arab Idol تقليد الديفا في آخر ظهور لها؟ إطلالة دنيا بطمة حديث الجمهور بسبب تشابهها بستايل هيفاء وهبي دنيا بطمة أبهرت جمهورها في أحدث ظهور لها على "انستجرام" بسبب الفيديو الذي استعرضت من خلاله إطلالتها في الحفل الأخير الذي قامت باحيائه، وجاء اللوك بعيدا عن الستايل المغربي المحتشم الذي تعودت على اعتماده خلال حفلاتها السابقة والذي تنوع بين الق...المزيد

GMT 04:01 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر
 صوت الإمارات - سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر

GMT 11:42 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023
 صوت الإمارات - "ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023

GMT 04:08 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 صوت الإمارات - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 06:24 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي
 صوت الإمارات - تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي

GMT 01:43 2022 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي
 صوت الإمارات - نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي

GMT 05:00 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لتصميم المطبخ المعاصر
 صوت الإمارات - نصائح لتصميم المطبخ المعاصر

GMT 19:10 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

النشاط والثقة يسيطران عليك خلال هذا الشهر

GMT 02:37 2015 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

فوائد المرمرية للحماية من أمراض القلب وتحمي الشرايين

GMT 23:30 2013 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

يومان يفصلان الولايات المتحدة عن إشهار إفلاسها

GMT 20:38 2014 الأحد ,12 تشرين الأول / أكتوبر

قصة فيلم "أسماء" تجعله الأول في عروض برنامج "فيلمستيل"

GMT 16:07 2013 الأحد ,27 كانون الثاني / يناير

أيمن العتوم حرية الروح تأتي من السجون
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates