رفض تام لمشاركة إيران في المؤتمر وتأكيدٌ على هدف تشكيل حكومة سوريَّة انتقاليَّة
آخر تحديث 23:46:55 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

خلافات حول التمثيل و المشاركة في جنيف2 بعدما تم تحديد موعد انعقاده في 22 يناير

رفض تام لمشاركة إيران في المؤتمر وتأكيدٌ على هدف تشكيل حكومة سوريَّة انتقاليَّة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - رفض تام لمشاركة إيران في المؤتمر وتأكيدٌ على هدف تشكيل حكومة سوريَّة انتقاليَّة

عقد اجتماع تشاوري آخر في 20 من ديسمبر المقبل لمتابعة التحضير لمؤتمر جنيف2
جنيف - ريا أحمد

قرر اجتماع جنيف الثلاثي الذي ضم أمس الاثنين، الجانبين الأميركي والروسي والمبعوث الدولي - العربي الأخضر الإبراهيمي العودة الى عقد اجتماع تشاوري آخر في 20 من ديسمبر/كانون الأول المقبل لمتابع التحضير لمؤتمر جنيف2 لحل الازمة السورية. وأكد الإبراهيمي بعد الاجتماع أنه لم يجر بعد الاتفاق على قائمة المدعوين. وقال الإبراهيمي للصحافيين في أعقاب الاجتماع مع كل من نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف ومساعدة وزير الخارجية الأميركية ويندي تشيرمان، إن "لائحة المدعوين لم تحدد بعد". واعتبر الإبراهيمي أنه ينبغي أن يكون ممثلو النظام السوري والمعارضة ذوي مصداقية مع أكبر صفة تمثيلية ممكنة. وقال: "نحن على اتصال مع المعارضة والحكومة في وقت واحد. طلبنا منهم إعطاءنا أسماء وفودهم بأقصى سرعة والأفضل قبل نهاية العام لأنه من الأهمية بمكان أن نلتقيهم ونتحدث معهم ونستمع إليهم. هذا المؤتمر هو فعلاً لكي يأتي السوريون إلى جنيف ويتحدثوا، وأن يبدأوا، كما نامل، عملية سلام موثوقاً بها وفعالة يمكن أن تكون صالحة للتنفيذ بالنسبة إلى بلدهم»، لافتاً إلى أن المؤتمر سيبدأ "من دون شروط مسبقة"، و أن "كل المسائل ستطرح على الطاولة، وستبدأ المفاوضات في 22 كانون الثاني. لكن كم من الوقت ستدوم، سنقول ذلك عندما يبدأ الأمر".
وقالت اوساط الامم المتحدة في جنيف إن "الاقتراح المتعلق بتوزيع المقاعد حول طاولة المفاوضات في جنيف 2 والذي سيقدمه الابرهيمي الى فريقي الصراع في سورية لاحقاً يقوم على اساس "تسعة بتسعة"، أي تسعة أعضاء من النظام بينهم رئيس وفد، وتسعة من المعارضة بينهم رئيس وفد.
ويأتي هذا الاقتراح وقت تستعر مجدداً الخلافات بين أطياف المعارضة بسبب الاسماء المقترحة للمشاركة، مع اتهامات لـ"الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية" بمحاولة "الهيمنة" على القرار المعارض. وقالت اوساط "هيئة التنسيق الوطني" لـ"النهار" ان النظام السوري والائتلاف تشاركا في منع الشخصيات الاربع الاولى من المشاركة في المؤتمر، "اثنان يمنعهم النظام من السفر، واثنان وضع الائتلاف فيتو على مشاركتهما".
ويشاطر هذا الرأي رئيس الاتحاد الديموقراطي الكردي صالح مسلم الذي اعلن إن "الائتلاف الوطني لم يجر أي اتصال بالهيئة الكردية العليا، من اجل تأليف الوفد"، وانه يرى ان الشخصيات الكردية التي يضمها هي التي تمثل الاكراد في سورية "فالائتلاف لا يعترف بوجودنا" .
وتبقى مشاركة الدول في جنيف2 من دون حل، فالابرهيمي يسعى الى أوسع مشاركة، ويركز على ضرورة مشاركة كل من ايران والمملكة العربية السعودية تحديداً، ويشاطره هذا الموقف كل من بان كي - مون والامين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي. لكن امر مشاركة ايران لم يحسم بعد، فالولايات المتحدة ترفض هذه المشاركة حتى الآن والائتلاف الوطني السوري يعتبر ان ايران جزء من المشكلة، ولم تُجدِ في هذا الاطار تدخلات غاتيلوف لدى وفد الائتلاف الذي التقاه في جنيف أي نتيجة. وعلم أن غاتيلوف قال للوفد السوري: "بما أنكم تعتبرون ايران جزءاً من الأزمة فعليكم اعتبارها أيضا جزءاً من الحل". ولم يخف انزعاج موسكو من رفض مشاركة ايران معلناً بعد لقائه وفد الائتلاف انه "من دون مشاركة ايران سيكون من الصعب تنفيذ ما سيتفق عليه في جنيف - 2، وان ايران دولة اقليمية كبرى لها علاقة بالاحداث الجارية في سورية ومشاركتها امر ضروري".
وفي المواقف، رحب وزير الخارجية الأميركي جون كيري بالسعي إلى عقد مؤتمر السلام من اجل سورية ، قائلا إنه "يمثل أفضل فرصة لتشكيل حكومة انتقالية جديدة في البلد المضطرب وإخراجه من أزمته". وقال: "من أجل إنهاء سفك الدماء ومنح الشعب السوري فرصة لتحقيق تطلعاته التي تأجلت طويلاً، تحتاج سورية الى قيادة جديدة (ما سيكون) خطوة مهمة باتجاه إنهاء معاناة الشعب السوري والتأثير المزعزع للاستقرار لهذا النزاع على المنطقة". لكنه أقر بوجود عقبات عديدة على طريق التوصل إلى حل سياسي، وسندخل إلى مؤتمر جنيف الخاص بسورية بأعين مفتوحة.
وقال إنه خلال الأسابيع المقبلة، ستعمل واشنطن مع الأمم المتحدة وغيرها من الشركاء للأعداد لأجندة المحادثات وقائمة الضيوف المشاركين في المؤتمر. وأضاف أن على النظام السوري والمعارضة تشكيل وفودهما.
اما وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس فقد اعتبر أن المشاركة في هذا المؤتمر "ممكنة للقوى الإقليمية كافة التي تقبل مبدأه، وهو تشكيل حكومة انتقالية". وأضاف أن إيران تريد أن يكون لها دور إيجابي في المنطقة و هذا الدور الإيجابي يبدأ عندما يكف حزب الله عن التدخل في سورية".
وفي لندن، قال وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ إن "الانتقال السياسي يعني أن الأسد لا يمكن أن يكون له دور مستقبلي في سورية. إنني أرحب ترحيباً كبيراً بقرار الائتلاف المشاركة (في المؤتمر)، وأعتبره في قلب وفد المعارضة وصدارته. دعمنا لهم (الائتلاف) سيتم توسيعه واستمراره خلال عملية جنيف 2."

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رفض تام لمشاركة إيران في المؤتمر وتأكيدٌ على هدف تشكيل حكومة سوريَّة انتقاليَّة رفض تام لمشاركة إيران في المؤتمر وتأكيدٌ على هدف تشكيل حكومة سوريَّة انتقاليَّة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رفض تام لمشاركة إيران في المؤتمر وتأكيدٌ على هدف تشكيل حكومة سوريَّة انتقاليَّة رفض تام لمشاركة إيران في المؤتمر وتأكيدٌ على هدف تشكيل حكومة سوريَّة انتقاليَّة



تألّقت ببدلة رماديّة مؤلّفة مِن سروال ومعطف وحقيبة سوداء

جينيفر لوبيز تظهر بـ12 إطلالة مُختلفة في 48 ساعة

واشنطن - صوت الامارات
تُسابق النجمة الأميركية جنيفر لوبيز الوقت لتظهر بـ12 إطلالة مختلفة في غضون 48 ساعة فقط وذلك في إطار الترويج لفيلمها الجديد Second Act، تابعوا معنا في ما يلي تفاصيل هذا الماراثون الأنيق الذي استحقّت على أثره ميدالية ذهبية لإطلالاتها المميزة والمبتكرة. - بدت لوبيز في منتهى الأناقة في العرض الأول لفيلمها الجديد، واختارت لهذه المناسبة ثوبا من التول الوردي حمل توقيع دار Giambattista Valli تزيّن بالكشاكش الكبيرة وبذيل طويل. - بدأت جينيفر الترويج لفيلمها من لوس أنجلوس بإطلالة حملت توقيع Valentino تألّفت من ثوب أسود قصير تزيّن بياقة بيضاء، نسّقته مع حذاء أسود عالي الساق باللون الأسود من Casadei. - خلال مشاركتها في برنامج Good Morning America ظهرت جينيفر بإطلالة باللون الأزرق الفاتح حملت توقيع Sally LaPointe تألّفت من سروال و"توب" من الباييت نسّقتهما مع معطف من الجوخ تزيّن بالفرو وحقيبة من الجلد باللون الأبيض. - ظهرت جينيفر

GMT 12:33 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

مُصممة الأزياء مريم مُسعد تكشف عن تصميمها لشتاء 2019
 صوت الإمارات - مُصممة الأزياء مريم مُسعد تكشف عن تصميمها لشتاء 2019

GMT 17:28 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

"الكنغر" في أستراليا للباحثين عن المغامرات البرية
 صوت الإمارات - "الكنغر" في أستراليا للباحثين عن المغامرات البرية

GMT 14:30 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة التشكيلية أفنان تكشف مدى عشقها للخط العربي
 صوت الإمارات - الفنانة التشكيلية أفنان تكشف مدى عشقها للخط العربي

GMT 15:16 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

لجنة "حماية الصحافيين" تعلن تراجع عدد المسجونين بنسبة 8%
 صوت الإمارات - لجنة "حماية الصحافيين" تعلن تراجع عدد المسجونين بنسبة 8%

GMT 13:25 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

لوتي موس تكشّف عن جسدها في "بيكيني" باللونين الأبيض والوردي
 صوت الإمارات - لوتي موس تكشّف عن جسدها في "بيكيني" باللونين الأبيض والوردي

GMT 13:57 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

"سان بطرسبرغ" الروسية الوجه الأمثل للتسوق في العالم
 صوت الإمارات - "سان بطرسبرغ" الروسية الوجه الأمثل للتسوق في العالم

GMT 14:10 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

نُقدم روشته لأفضل الطُرق لترميم المنزل لعام 2019
 صوت الإمارات - نُقدم روشته لأفضل الطُرق لترميم المنزل لعام 2019

GMT 07:44 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

ليفربول يرغب في تخطي عقبة مضيفه باريس سان جيرمان الأربعاء

GMT 07:22 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

تحول جذري في موقف برشلونة تجاه البرازيلي نيمار

GMT 07:25 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

"ليفربول" يغادر إلى باريس استعدادًا لمواجهة سان جيرمان

GMT 06:57 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

هاينكس يُبرئ كوفاتش من تراجع نتائج بايرن ميونخ الألماني

GMT 21:05 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

يوفنتوس يبحث عن نقطة التأهل لدور الـ16 أمام فالنسيا الثلاثاء

GMT 23:14 2018 الخميس ,06 أيلول / سبتمبر

زانيولو سعيد بعد استدعائه لقائمة منتخب إيطاليا

GMT 13:48 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة معاطف طويلة تًظهرك بشكل أنيق خلال فصل الشتاء

GMT 07:05 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

هيريرا يكشف هدف مانشستر يونايتد بعد فترة التوقف الدولي
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates