300 ألف لاجئ سوريّ في مصر منهم 128 ألفًا مُسجّلين رسميًا
آخر تحديث 21:04:31 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تأكيدات من حكومة القاهرة باستمرار منح تصاريح الإقامة

300 ألف لاجئ سوريّ في مصر منهم 128 ألفًا مُسجّلين رسميًا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - 300 ألف لاجئ سوريّ في مصر منهم 128 ألفًا مُسجّلين رسميًا

300 ألف لاجئ سوريّ في مصر
القاهرة ـ أكرم علي

أكد مدير "إدارة الحماية الدوليّة" في المفوضيّة السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، فولكر ترك، وجود 300 ألف لاجئ سوريّ في مصر، من بينهم 128 ألف مُسجّلون رسميًا في كشوف اللاجئين. وأشار ترك، خلال مؤتمر صحافي عُقد مساء الأحد، إلى أن المفوضية السامية للاجئين تريد أن تتأكد أن مصر تحصل على المساعدة الدولية، لأنها تمر بمرحلة انتقالية صعبة يتعين معها مساعدتها، وأن المصريين يشعرون بأن السوريين أشقاؤهم، وهناك الكثير من الأمثلة لمصريين فتحوا بيوتهم للاجئين السوريين، موضحًا أنه التقى مسؤولي المفوضية، ووزير التضامن الاجتماعي أحمد البرعي، وكبار المسؤولين في وزارتي الخارجية والداخلية، وتمت مناقشة الطرق التي يمكن أن تعالج مشاكل اللاجئين السوريين من جانب الحكومة والمفوضية، وناقش معهم أوضاع اللاجئين السوريين، وعلم منهم أن مصر لم توقف منح تصاريح إقامة للاجئين السوريين، خلافًا لما رددته تقارير إعلامية.
وعن الترحيل الإجباريّ للسوريين من مصر، شدد المسؤول الأممي، على أنه ناقش مع السلطات المصرية ناقشت كيفية تطبيق القانون على اللاجئين، من دون إجبارهم على قرارات قد لا يرغبون فيها، في إشارة إلى اضطرار السوريين لمحاولة الهجرة غير الشرعية، تجنبًا لقرار السلطات بترحيلهم قسرًا إلى جهات لا يفضلونها، وأن المفوضية الأممية وزعت رسائل محددة على اللاجئين السوريين في مصر، تحثهم فيها على احترام القوانين، وألا يشتركوا في أية تظاهرات من أي نوع، حتى يحافظوا على مدنية موقفهم، واتفق على أن اللاجئين السوريين ليسوا فوق القانون، ويجب عليهم احترام القانون، قائلاً "هناك تحديات أمنية تتعرض لها مصر، والسوريون لا يمثلون استثناءً من ذلك، وليسوا فوق القانون، والوضع الحالي لهم في مصر في حاجة إلى مزيدٍ من الدعم، في إطار حاجة المجتمع المصريّ ذاته للدعم".
وأشار المدير الإقليمي لمكتب المفوضية في القاهرة محمد الدايري، إلى أن وزارة الخارجية وعدت بالعمل على تبديد الكثير من الصعوبات التي تواجه السوريين، وإلى تأزّم العلاقة بين المصريين والسوريين، مؤكدًا أنها "ستعود إلى سابق عهدها"، مطالبًا بعدم الزجّ بالسوريين في الحراك السياسيّ، والنظر إليهم كأنهم إخوة للجميع.
وكانت تقارير حقوقية قد اتهمت مصر بسوء معاملتها للاجئين السوريين، والاتجاه إلى الترحيل الإجباريّ من البلاد، فيما ردّت وزارة الخارجية المصريّة، بأنها تراعي السوريين جميعهم في مصر ومعاملتهم حُسن المعاملة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

300 ألف لاجئ سوريّ في مصر منهم 128 ألفًا مُسجّلين رسميًا 300 ألف لاجئ سوريّ في مصر منهم 128 ألفًا مُسجّلين رسميًا



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

300 ألف لاجئ سوريّ في مصر منهم 128 ألفًا مُسجّلين رسميًا 300 ألف لاجئ سوريّ في مصر منهم 128 ألفًا مُسجّلين رسميًا



تألّقت بتنورة باللون الزيتوني ومجموعة من المجوهرات الفضية

حديد ترتدي ملابس تمويه خلال عيد ميلاد حبيبها

واشنطن ـ رولا عيسى
حرصت العارضة بيلا حديد على أن يكون عيد ميلاد حبيبها المغني ذا ويكند الـ29 لا ينسي ، واحتفل المغني بعيد ميلاده يوم السبت ، لكن الحبيبان احتفلا في منتصف الليل ، وهما يرتدان ملابس تمويه تشبه ملابس الجنود مع مجموعة من اللقطات عبر "إنستغرام" ، و كتبت بيلا البالغة من العمر 22 عامًا أسفل الصور" باقي دقيقة واحدة على أفضل يوم في حياتي" و ظهرت بيلا وهي تجلس على الأرض بطريقة مُثيرة ، وتضع يدها على ساق حبيبها ، الذي ظهر مبتسمًا وهو يرتدي سروالًا مع قميص وجاكيت من ملابس التمويه "الكامو"، بينما بدت العارضة مثيرة للغاية في طماق من برادا  ، وتنورة باللون الزيتوني مع مجموعة من المجوهرات الفضية . وحرصت بيلا على جذب الانتباه في مجموعة من الصور المرحة بجانب ذا ويكند ، حيث ظهرت في صورة وهي تقبّل الكاميرا ، وتتكأ على ذا ويكند .

GMT 14:14 2019 الأحد ,17 شباط / فبراير

موقع "تويتر" يفضح مستخدميه وينتهك خصوصيتهم
 صوت الإمارات - موقع "تويتر" يفضح مستخدميه وينتهك خصوصيتهم

GMT 05:22 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

"ايسكو" مُهدّد بمغادرة ريال مدريد مع اقتراب "عودة النجوم"

GMT 06:20 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

مواجهة حامية بين "يوفنتوس" و"أتالانتا" لخطف بطاقة التأهل

GMT 05:09 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

سولسكاير يشيد بلاعبي "يونايتد" رغم التعادل مع "بيرنلي"

GMT 05:28 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

كلوب يعترّف بخطأ محمد صلاح أمام "كريستال بالاس"

GMT 06:28 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

بوردو يقترب من التعاقد مع لاعب سان جيرمان ياسين عدلي

GMT 06:34 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

ليونيل ميسي يوافق علي قيادة منتخب الأرجنتين من جديد

GMT 03:42 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

"بارتوميو" يشيد بدور الـ«VAR» في مساعدة الحُكّام

GMT 08:36 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

"ليفربول" يسقط في فخ التعادل أمام "ليستر سيتي"

GMT 07:05 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

"وست هام" الإنكليزي يطلب التعاقد مع أوليفيه جيرو
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates