تيار الشراكة الوطنيّة يطالب الشعب المصريّ بالتصويت بـنعم للدستور
آخر تحديث 01:39:04 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

نصار يشيد بدور القُوات المُسلّحة ويؤيّد خُروجها من المشهد السياسيّ

"تيار الشراكة الوطنيّة" يطالب الشعب المصريّ بالتصويت بـ"نعم" للدستور

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "تيار الشراكة الوطنيّة" يطالب الشعب المصريّ بالتصويت بـ"نعم" للدستور

"تيار الشراكة الوطنيّة" يطالب الشعب المصريّ بالتصويت بـ"نعم" للدستور
القاهرة ـ علي رجب

أكد نقيب المحامين المصريين سامح عاشور، أن "نسبة الحضور في الاستفتاء ستعطي دلالة ثبوت أمام الرأي العام العالميّ، مما يجعلنا نسعى إلى أعلى نسبة تصويت في تلك الظروف العصيبة".وأشار عاشور، خلال كلمته في مؤتمر "بين سطور الدستور"، المنعقد في مركز إعداد القادة، الذي نظمه "تيار الشراكة الوطنية"، إلى أن "هناك إشكاليتين، أولهما تتعلق بشكل الصراع السياسيّ الذي يدور في الشارع المصريّ بشأن الاستفتاء على الدستور والموافقة عليه أو رفضه، ومدى الاستجابة لحضور الاستفتاء والمشاركة فيه"، مؤكدًا "يجب أن تكون المشاركة في الاستفتاء في أعلى درجاتها، لنعطي للعالم مثالاً في المشاركة السياسيّة وتبني خارطة الطريق، والحرص على تنفيذها، وأن التصويت بـ(نعم) قضية جوهرية الآن، وأن هذا الدستور ولد بتوافق الإرادة الشعبيّة، ولم يضعه تيار بذاته ولم يوجهه إلى مصلحته، ولم يتم منع أحد من الإدلاء بصوته، وحرصنا أن يخرج الدستور برؤية توافقية لا تُحسب لأية جهة أو تيار معين، وحاولت اللجنة تحويل الشعارات العالميّة في العدالة الاجتماعيّة إلى مضمون حقيقيّ"، داعيًا الشعب إلى الذهاب إلى صناديق الانتخابات، وأن الدستور الجديد لن يُكرّس لدولة دينيّة أو عسكريّة". ورأى المُقرّر العام للجنة الخمسين الدكتور جابر جاد نصار، خلال كلمته في المؤتمر، أن "باب نظام الحكم في الدستور، والمحاكمات العسكريّة، من أهم ما جاء في الدستور، وتم إنجازه بمهارة عالية، وأن الدستور يُطلق الحقوق والحريات ويُقيّد السلطات"، مؤكدًا أنه "لابد من الوصول لنظام حكم يمنع الاستبداد، وأننا أمام نظام حكم جديد يدشّنه الدستور، وأن المادة الخامسة منه تؤكد على التعدديّة السياسيّة والحزبيّة والتداول السلميّ للسلطة، والفصل بين السلطات، وهذا النص أحدث تطورًا كبيرًا، حيث أن دستور 52 نشأ من رحم حزب واحد، وأن الدستور الجديد استحدث الفصل بين السلطات وحقوق الإنسان".وأضاف نصار، أن "الدستور نجح في جعل الرئيس عاريًا أمام الشعب حتى لا يستبدّ، فلابد من عمل إقرار ذمة ماليّة عند توليه الحكم، وحتى يقضي مدته، حتى يسمح لرجل الشارع العادي أن يعرف ذمة الرئيس الماليّة، وهذا يؤكد على قيم النزاهة والشفافيّة"، مشدّدًا على أن "القوات المُسلّحة لعبت دورًا إنقاذيًا لمصر، ونحن نشجعها على خروجها من الملعب السياسيّ والعودة إلى ثكناتها، وأن رئيس الجمهورية يستطيع إقالة وزير الدفاع، ولكن اختياره يأتي بناءً على ترشيح المجلس العسكريّ".
وشدد عضو المكتب التنفيذي لـ"تيار الشراكة الوطنيّة" شادي الغزالي حرب، على أن "الشعب المصريّ تغيّر بعد ثورتيّ 25 كانون الثاني/يناير و30 حزيران/يونيو، وأصبح لديه وعي كبير بشؤون السياسة، ولن ينخدع مرة أخرى بما يبثه إليه (الإخوان المسلمين)"، داعيًا الشعب إلى أن يقرأ الدستور، حتى تستقر إليه الضمائر للمشاركة في الاستفتاء.وأضاف الغزالي، أنه "لا مكان لمن يريد فرض رؤيته الضيقة على أطياف الشعب المصريّ كافة، ولابد من خروج المواطنين للإدلاء بأصواتهم في الاستفتاء لإنجاح خارطة الطريق، وإعطاء النظام الضوء الأخضر للسير قُدمًا في تنفيذ باقي مراحل خارطة الطريق".واعتبر عضو "تيار الشراكة الوطنيّة" أسامة منصور، أن "الدستور منتج جيد، رغم ما فيه من قصور"، فيما أشاد بعمل لجنة الخمسين لتعديل الدستور، مؤكدًا أن "مصر فوق الجميع، ومن لم يعترف بذلك فليبحث له عن وطن آخر, وأن أفراد الشعب المصريّ سينزلون ليقولوا (نعم) للدستور".وأكد عضو التيار المحامي خالد أبو كرشة، أن "هذا الدستور تخصص بعددٍ من  الخصائص والسمات جعلت من الصعب إنكار أنه حقق الكثير من الحقوق، مقارنة بباقي الدساتير السابقة"، مضيفًا أن "دستور 2013 لم تنفرد بصياغته جماعة بعينها، ولكنه ضم ممثلي الشعب المصريّ جميعهم، كما استفاد من أخطاء كتابة الدستور السابق".يُذكر أن رئيس لجنة الخمسين عمرو موسى، اعتذر عن حضور المؤتمر، فيما حضر الجلسة الأولى كل من رئيس جامعة القاهرة وعضو لجنة الخمسين ومقرّر عام اللجنة إعداد الدستور الدكتور جابر جاد نصار، ونقيب المحامين وعضو الخمسين مقرر لجنة الحوار المجتمعيّ سامح عاشور

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تيار الشراكة الوطنيّة يطالب الشعب المصريّ بالتصويت بـنعم للدستور تيار الشراكة الوطنيّة يطالب الشعب المصريّ بالتصويت بـنعم للدستور



GMT 00:20 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

صقر غباش يعقد جلسة مباحثات مع رئيس مجلس النواب البحريني

GMT 00:14 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الإمارات تؤكد أهمية التعايش السلمي والتسامح من أجل السلام

منى زكي الأكثر أناقة بين النجمات في إطلالات اليوم الثالث في الجونة

القاهرة - صوت الإمارات
تستمر فعاليات مهرجان الجونة السينمائي بدورته الخامسة لهذا العام، وقد شهد اليوم الثالث حضوراً لافتاً للنجمات على السجادة الحمراء، عنونته إطلالات متفاوتة في أناقتها وجرأتها.استطاعت النجمة منى زكي أن تحصد النسبة الأكبر من التعليقات الإيجابية على إطلالتها التي تألفت من شورت وبوستيير وسترة على شكل كاب مزيّنة بالشراشيب من توقيع المصمّمة المصرية يسرا البركوكي. تميّز هذا الزيّ بلونه الميتاليكي الفضي الذي أضفى إشراقة لافتة على حضورها. اختارت النجمة درّة رزوق لإطلالتها في اليوم الثالث من المهرجان فستاناً مصنوعاً من قماش الساتان باللون الزهري بدرجته الهادئة. يتميّز الفستان الماكسي بتصميمه الخلفي إذ يأتي الظهر من قماش شفاف ومطرّز بالكامل، وينسدل منه ذيل طويل من قماش الفستان ولونه. اختارت بشرى في هذه الليلة إطلالة بسيطة وناعمة إ...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 21:36 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 20:01 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 09:08 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيدة

GMT 11:25 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 17:36 2019 الأحد ,11 آب / أغسطس

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 08:03 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

لن يصلك شيء على طبق من فضة هذا الشهر

GMT 21:37 2020 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يتهم وسائل الإعلام بحجب معلومات حول انتشار كوفيد-19

GMT 11:21 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الدلو الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 12:17 2017 الثلاثاء ,06 حزيران / يونيو

تنسيق الملابس مع الحجاب تمنحك أناقة لا مثيل لها
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates