حزب الوفد يؤكِّد أن مشروع الدّستور الجديد أعاد توحيد المصريّين
آخر تحديث 23:40:25 بتوقيت أبوظبي

أعلن تدشين حملات سياسيّة وإعلاميّة وإعلانيّة للتّرويج له

حزب الوفد يؤكِّد أن مشروع الدّستور الجديد أعاد توحيد المصريّين

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - حزب الوفد يؤكِّد أن مشروع الدّستور الجديد أعاد توحيد المصريّين

السيِّد البدوي رئيس حزب الوفد
القاهرة ـــ عمرو والي

أكَّد السيِّد البدوي رئيس حزب الوفد أنّ مشروع الدّستور أعاد توحيد صفّ المصريّين، موجِّهاً الشّكر لعمرو موسى رئيس لجنة الخمسين وللأعضاء كافَّة على ما بذلوه في صياغة هذا الدّستور خصوصًا الأزهر والكنيسة وحزب النّور . وأضاف البدوي خلال المؤتمر الصحافيّ الذي عقد في مقرّ الحزب، الثّلاثاء، أنّ المكتب التنفيذيّ للحزب اجتمع لمناقشة موضوع الدّستور ليس فقط التّصويت بنعم، بل لمناقشة كيف يصل مشروع الدّستور إلى كلّ مواطن مصريّ في القرى والكفور والنُّجوع، وكيف يرى كلّ مواطن نفسه في هذا الدّستور .
ولفت إلى أنّ الحزب اتخذ قرارًا بتدشين حملة سياسيّة وإعلاميّة وإعلانيّة يتحرّك بها أعضاء الحزب وعلى رأسهم رئيس الحزب للتّرويج للدّستور الجديد.
وأكَّد على أن الدّستور الجديد ضمن تحقيق العدالة الاجتماعيَّة وجعل حقّ المواطن فى المسكن والمأكل والضمان الاجتماعيّ والحدّ الأدنى للأجور إلزامًا على الدولة، كما جرَّم الدّستور التّمييز بين فئات المجتمع.
وأعرب البدوى، عن اندهاشه من موقف بعض القوى السياسيّة التي طالبت بالتصويت على الدّستور بـ"لا" مشيراً إلى أنهم اتّخذوا موقفهم دون قراءة الدّستور، حيث إنه لا توجد مادة بالدّستور تخالف الشّريعة الإسلاميَّة.
أمّا عن قانون التّظاهر فقد ذكر البدوي أنّ للوفد تحفظات على بعض موادّ قانون التظاهر، وأنه سيرفع مطالب للحكومة بتعديله، لافتًا إلى أنّه في حال عدم تعديله فلا بدّ من احترام القانون، مشيرًا إلى رفضه سعي المتظاهرين لإظهار الدّولة بمظهر العاجز عن تطبيق القانون، بالرّغم من تأييده للمتظاهرين السلميّين وفقًا للقانون.
وأشار إلى أن ما أثير عن أزمة ديباجة الدّستور بأنها مفتعلة مؤكّداً أن مواد الدّستور مدنيّة وديباجتها جزء منها ، دون تأثير على الدّستور .
وبشأن مادّة المحاكمات العسكريّة للمدنيّين ذكر البدوي أنّه اقترح أن تكون موجودة لمدّة خمس سنوات ، بعدها يقرّر البرلمان مصيرها إلا أن الاقتراح رُفض.
وحول خارطة الطريق، كشف البدوي أن هناك نصًّا أعطى المشرّع الحقّ في إجراء الانتخابات الرئاسيّة أوّلًا، مضيفًا: "وأعتقد أنه سيكون هناك حوار مجتمعيّ حول هذا الأمر مشيراً إلى أنّ حزب الوفد يؤيِّد الالتزام بخارطة الطريق رغم أن لى رأي شخصيّ في هذا الأمر".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حزب الوفد يؤكِّد أن مشروع الدّستور الجديد أعاد توحيد المصريّين حزب الوفد يؤكِّد أن مشروع الدّستور الجديد أعاد توحيد المصريّين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حزب الوفد يؤكِّد أن مشروع الدّستور الجديد أعاد توحيد المصريّين حزب الوفد يؤكِّد أن مشروع الدّستور الجديد أعاد توحيد المصريّين



ارتدت فستانًا كلاسيكيًّا مميّزًا ذا خط عنق عميق

كيم كارداشيان أنيقة خلال خضوعها لجلسة تصوير

واشنطن ـ رولا عيسى
استعرضت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، جسمها الرشيق مرتديةً أجرأ الملابس إذ خضعت لجلسة تصوير جديدة. وظهرت زوجة كاني ويست بإطلالتين مختلفتين وفقا للصور التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الأولى فستان كلاسيكي ذو خط عنق عميق كشف عن مفاتنها وأخرى ترتدي فيها أحد القمصان لديها خط عنق عميق للغاية الذي يرجع لآخر إصدار من مجلة "CR Fashion Book 13". عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر ولم تسلّط الأضواء بشكل كبير على النجمة ذات الـ37 عاما فهي لم تحصل في النهاية على وضع صورتها على غلاف المجلة بل ذهب هذا الشرف إلى عارضة الأزياء جيجي حديد ذات الـ23 عاما، وفي واحدة من الصور الأكثر إثارة للاهتمام من المجلة، كيم ترتدي فستانا ضخما يظهر الكثير من الانقسامات، الجزء العلوي هو قميص مشد حول الخصر الذي يكشف عن عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر، كما أن الأكمام كبيرة ومنتفخة ويتم إخفاء يديها

GMT 16:53 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

"صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"
 صوت الإمارات - "صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates