قوات الاحتلال تنشر بطاريات منظومة القبة الحديدية واجتماع في وزارة الدفاع
آخر تحديث 22:40:46 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
دوي انفجار في منطقة قدسيا في ريف دمشق وأنباء عن عبوة ناسفة استهدفت رجل دين وزير الخارجية المصري يعلن أن التواجد التركي في سورية لا يُمثل فقط تهديدًا لها وإنما يضر بشدة بالمنطقة بأسرها بيان أميركي إماراتي مشترك " الشراكة الأمنية الإماراتية الأميركية تعني تعاونا دفاعيا لردع التهديدات العسكرية عبر التخطيط والتدريب المشترك" الشرطة الفرنسية تعلن فرض طوق أمني في محطة بارت ديو للسكك الحديدية في ليون بعد ورود تهديد رئاسة الجمهوريّة اللبنانية تعلن أن عون استدعى الرئيس سعد الحريري لتكليفه بتشكيل الحكومة الجديدة انتهاء الاستشارات النيابية في قصر بعبدا بحصول الحريري على 64 صوتا مؤيدا لتكليفه بتشكيل الحكومة اللبنانية بالفيديو.. اندلاع حريق ضخم في غابات جنوب السعودية إسبانيا أول دولة في الاتحاد الأوروبي تتخطى عتبة المليون إصابة بفيروس كورونا إصابة وزير الصحة في البرازيل بكورونا البيتكوين يصعد فوق مستوى 12500 دولار للمرة الأولى في أكثر من عام
أخر الأخبار

اسرائيل تتحضر لعدوان جديد محتمل على قطاع غزة بحجة الرد على "حماس"

قوات الاحتلال تنشر بطاريات منظومة "القبة الحديدية" واجتماع في وزارة الدفاع

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - قوات الاحتلال تنشر بطاريات منظومة "القبة الحديدية" واجتماع في وزارة الدفاع

اسرائيل تنشر بطاريات منظومة "القبة الحديدية"
غزة - محمد حبيب

نشر الجيش الإسرائيلي اليوم الخميس، دفعة جديدة من بطارية منظومة "القبة الحديدية" المضادة للصواريخ القصيرة المدى في مدينة "اسدود" في جنوب إسرائيل، بعد أن نصب أمس بطاريتي "القبة الحديدية" في مدينتي "بئر السبع" و"سديروت"، استعدادا لتصعيد محتمل ضد قطاع غزة. وقالت تقارير إعلامية إسرائيلية، إن نشر بطاريات الصواريخ يأتي في إطار استعداد الجيش الإسرائيلي لاحتمال تدهور الوضع الأمني ضد الفصائل الفلسطينية في غزة والتحسب من إطلاق قذائف صاروخية أخرى من القطاع في اتجاه جنوب إسرائيل. وكانت الإذاعة الإسرائيلية، صباح الخميس، أن صاروخًا سقط في منطقة مفتوحة في المجلس الإقليميّ "حوف اشكلون"، من دون وقوع إصابات، فيما نشر جيش الاحتلال، الأربعاء، القبة الحديديّة الدفاعيّة في سديروت وبئر السبع، لإحباط إطلاق صواريخ مُنطلقة من غزة، ردًا على العدوان الإسرائيليّ على القطاع، والذي راح ضحيته شهيدان، بينهما طفلة عمرها 3سنوات، وجرح عدد من أفراد عائلتها.
وأفاد موقع "يديعوت احرنوت" العبريّ، أن اسرائيل تستعد لنشر نظام الدفاع الصاروخيّ في مواقع أخرى في الجنوب، بالإضافة إلى بطارية دائمة في عسقلان، حيث تنتشر قوات المشاة والهندسة وسلاح المدرعات على طول السياج الفاصل في غزة، تحسبًا لإطلاق النار من القطاع أو محاولات التسلل.
وازاء ذلك، يعقد وزير الدفاع الإسرائيلي، موشيه يعلون، اليوم الخميس، مداولات أمنية في مقر وزارة الدفاع في تل أبيب بمشاركة رئيس أركان الجيش بيني غانتس، ورئيس شعبة الاستخبارات العسكرية، اللواء افيف كوخافي.
ويتوقع أن يجري خلال هذه المداولات البحث إمكانيات شن غارات ضد أهداف في غزة وإجراءات عقابية وبينها إغلاق معبر "كيرم شالوم" (كرم أبو سالم) الذي تدخل منه بضائع إلى قطاع غزة.
وكان يعالون أكد أمس مواصلة العدوان على غزة، "في حال لم يستتب الهدوء في الجانب الإسرائيليّ من الحدود مع القطاع، وأن الأجهزة العسكريّة تعد العُدّة لاحتمال تصاعد الوضع في الجبهة الجنوبيّة، فيما حمّل السلطة الفلسطينيّة المسؤولية عما أسماه "الاعتداءات الأخيرة في الضفة وغزة".
وأشار مركز المعلومات الإسرائيليّ لحقوق الإنسان في الأراضي المحتلة "بتسيلم"، إلى أنّ إطلاق النار المتعمّد تجاه منزل مأهول، من دون منح سكان المنزل أيّ تحذير، ومن دون أن يتأكّد الجيش من إخلاء المنزل، كما حدث مع عائلة أبو سبيخة، الثلاثاء، وأدى إلى استشهاد الطفلة حلا، أمر غير قانونيّ"، مطالبًا الاحتلال بفتح تحقيق فوريّ في الحادثة، وأن يُحقّق في إطاره مع المسؤولين المباشرين عن القصف، ومع المستوى القياديّ الذي أمر به.
وقد أسفر قصفٌ مدفعيّ على مخيم المغازي وسط قطاع غزة، عن استشهاد الطفلة حلا أبو سبيخة، البالغة من العمر عامين وثمانية أشهر، وإصابة زوجة عمها، واثنين من أبناء عمومتها الصغار.
ودان "المركز الفلسطينيّ لحقوق الإنسان"، الجريمة الإسرائيليّة، مؤكدًا أن "تلك الجرائم ما هي إلا حلقة من حلقات التصعيد في جرائم الحرب الإسرائيليّة في الأرض المحتلة، خصوصًا في قطاع غزة، والتي تعكس التعمّد في استخدام القوة المفرطة غير المتناسبة، إلى جانب مدى استهتار الاحتلال بأرواح المدنيين الفلسطينيين، والاعتداء على ممتلكاتهم.
ودعا المركز، في بيان له، المجتمع الدوليّ إلى التحرّك الفوريّ لوقف تلك الجرائم، مطالبًا الأطراف المتعاقدة على اتفاقية جنيف الرابعة، بالوفاء بالتزاماتها الواردة في المادة الأولى، والتي تتعهد بموجبها بأن تحترم الاتفاقية، وأن تكفل احترامها في الأحوال كافة.
جدير بالذكر أن جيش الاحتلال أغلق معبر كرم أبو سالم، الثلاثاء، ومنع تصدير 16 طنًا من التوت الأرضيّ، ومائة ألف زهرة خُصّصت للتصدير إلى أوروبا، حيث تشكّل هذه البضائع مصدر رزق لمئات العائلات، الأمر الذي سيُجبر المزارعين على بيع منتجاتهم في غزة بالخسارة، كما منع إدخال مئات آلاف الأطنان من الوقود لصالح محطة توليد الكهرباء والقطاع الخاص، في وقت تسود القطاع أزمة إنسانيّة حقيقيّة، كما يُعاني نقصًا خطيرًا في الكهرباء والوقود.
وقد اعتبر مركز "بتسيلم" إغلاق المعبر، عقابًا جماعيًا لسكّان القطاع، وذلك خلافًا للقواعد الأساسيّة للعدالة والقانون.
ونقل موقع "واللا" الإلكتروني عن مسؤول أمني إسرائيلي، قوله إن "إغلاق معبر كيرم شالوم سيكون حتى إشعار آخر، رغم أننا نعرف أن محطة توليد الكهرباء عندهم ستتوقف عن العمل ظهر اليوم".
وأضاف أن "المكان الوحيد الذي يمكن إدخال الغاز والوقود من خلاله هو كيرم شالوم، وندرس تمرير رسالة واضحة وتمديد فترة إغلاق المعبر فيما أنفاقهم مغلقة، كما أننا ندرس ما إذا كنا سنرد على إطلاق القذيفة الصاروخية الليلة الماضية. يتم دراسة رد الفعل الإسرائيلي".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قوات الاحتلال تنشر بطاريات منظومة القبة الحديدية واجتماع في وزارة الدفاع قوات الاحتلال تنشر بطاريات منظومة القبة الحديدية واجتماع في وزارة الدفاع



GMT 07:20 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دبي فستيفال سيتي مول يفتتح حديقة القوس 6 تشرين الثاني

GMT 07:14 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

هزاع بن زايد يدشن مشروع السمحة السكني في أبوظبي

ارتدت فستان ميدي وقناعًا واقيًا بنقشة الورود

إليكِ أحدث الإطلالات الأنيقة لـ"كيت ميدلتون" باللون الأزرق

لندن - صوت الإمارات
تعشق دوقة الإطلالات باللون الأزرق كما تحبّ الأقنعة بنقشة الورود، ورأينا في أحدث إطلالات كيت ميدلتون كيف أنها جمعت الأمرين معا فتألقت بلوك أنيق وراقٍ، وخلال زيارتها لمعهد بيولوجيا الإنجاب والتنمية في إمبريال كوليدج في لندن، التقت كيت بالخبراء الطبيين والباحثين لمعرفة المزيد فيما يتعلق بالظروف التي تساهم في فقدان الأطفال الرضع، وخطفت كيت الأنظار بفستان ميدي باللون الأزرق الداكن من تصميم إميليا ويكستيد Emilia Wickstead سبق أن ارتدته في مناسبات سابقة لكنها قامت ببعض التعديلات على اللوك هذه المرة، مثل تبديل الحزام. هذا الفستان الذي يصادف أن اسمه "كيت" أيضاً تميّز بأكمامه الطويلة، طوله الميدي، وقصته الـA line التي ساعدت كيت على إبراز قوامها الرفيع، ونسّقت معه هذه المرة حذاماً من الجلد باللون الأسود، وأكملت الإطلالة بحذاء ستيليتو ...المزيد

GMT 22:38 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

الكاروهات صيحة أساسية في الخريف للحصول على إطلالة جميلة
 صوت الإمارات - الكاروهات صيحة أساسية في الخريف للحصول على إطلالة جميلة

GMT 13:07 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تعرّفي على أجمل مدن الخريف للحصول على عُطلة رائعة
 صوت الإمارات - تعرّفي على أجمل مدن الخريف للحصول على عُطلة رائعة

GMT 13:01 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

خطوات رئيسية في تصميم غرف أطفال بسريرن تعرّفي عليها
 صوت الإمارات - خطوات رئيسية في تصميم غرف أطفال بسريرن تعرّفي عليها

GMT 11:19 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

مجلس الشيوخ الأميركي يكشف عن موعد التصويت على تعيين باريت
 صوت الإمارات - مجلس الشيوخ الأميركي يكشف عن موعد التصويت على تعيين باريت

GMT 13:17 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح لتنسيق البنطلون الأبيض في إطلالات خريف 2020
 صوت الإمارات - نصائح لتنسيق البنطلون الأبيض في إطلالات خريف 2020

GMT 12:27 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن حمام سباحة من صنع الطبيعة بقرية "بات"فى عمان
 صوت الإمارات - الكشف عن حمام سباحة من صنع الطبيعة بقرية "بات"فى عمان

GMT 19:24 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الميزان الخميس 22 تشرين الثاني / أكتوبر 2020

GMT 19:32 2020 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج القوس الخميس 22 تشرين الثاني / أكتوبر 2020

GMT 19:37 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الجدي الخميس 22 تشرين الثاني / أكتوبر 2020

GMT 19:20 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العذراء الخميس 22 تشرين الثاني / أكتوبر 2020

GMT 11:56 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك ظروف غير سعيدة خلال هذا الشهر

GMT 18:31 2019 الثلاثاء ,08 تشرين الأول / أكتوبر

الفرق بين العطر الاصلي والتقليد حتى لا تكوني ضحية

GMT 21:21 2013 الجمعة ,26 إبريل / نيسان

السوسنة السوداء البرية" زهرة الأردن الوطنية"

GMT 03:44 2019 الخميس ,03 تشرين الأول / أكتوبر

فساتين سهرة فاخرة من النجمات العربيات

GMT 18:18 2020 الخميس ,19 آذار/ مارس

تفاصيل برنامج هنا الزاهد «هزر فزر»
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates