قلق قبطي من الهجوم على الكنائس بالتزامن مع احتفالات الميلاد ورأس السنة
آخر تحديث 22:42:41 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

طالبوا بتكثيف الإجراءات الأمنية بعد حوادث مديرية الدقهلية وأتوبيس مدينة نصر

قلق قبطي من الهجوم على الكنائس بالتزامن مع احتفالات الميلاد ورأس السنة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - قلق قبطي من الهجوم على الكنائس بالتزامن مع احتفالات الميلاد ورأس السنة

مخاوف قبطية من الهجوم على الكنائس
القاهرة ـ عمرو والي

أعرب عدد من الرموز المسيحية في مصر عن مخاوفهم، بالتزامن مع اقتراب احتفالات بعيد الميلاد المجيد، من وجود هجمات إرهابية على الكنائس، بعد تزايد هذه العمليات أمام مديرية أمن الدقهلية و أتوبيس مدينة نصر، بالإضافة إلى ثاني جلسات محاكمة الرئيس السابق محمد مرسي 8 يناير المقبل ، مطالبين الداخلية بتشديد الإجراءات الأمنية ، لافتين إلى أن المصريين جميعهم ضد الإرهاب الذي يستهدف الأبرياء .
قال جمال أسعد، الناشط القبطي، إن هناك مخاوف حقيقية فى الوقت الراهن من إستهداف الكنائس خلال اعياد الميلاد، مشيراً إلى أن الإرهاب لا دين له ، ومن الممكن مثلما استهدف الإرهابيون المنشآت الأمنية والمواطنين العزل فى حادث أتوبيس مدينة نصر منذ أيام ، قد تكون الكنائس المحطة المقبلة لهم .
وأضاف لـ "مصر اليوم" أن هناك اتجاه فى معظم الكنائس لإقامة الصلاة فقط دون احتفالات هذا العام، لافتاً إلى أن إعلان مجلس الوزراء الإخوان جماعة إرهابية يزيد من سخونة الموقف.
واقترح أسعد قيام شباب المصريين من المسلمين و المسيحين بتنظيم لجان شعبية لحماية الكنائس خلال الأعياد ، وتحقيق مكسب بتأمين المنشآت الدينية كما حدث فى عدد من قبل ، وتوصيل رسالة قوية مفادها أن المصريين كلهم بكافة إنتمائهم ضد الإرهاب الغادر.
وقال القس صفوت البياضي، رئيس الطائفة الانجيلية، إن الجميع فى مصر لا يخشى الإرهاب ، مشيراً إلى أنه لا يمكن بأى حال من الأحوال منع المسيحين من الإحتفالا والصلاة داخل الكنائس.
وأضاف لـ "مصر اليوم" حدوث هذا الأمر يعطي صورة سلبية لمصر لافتاً إلى أن التأمين داخل الكنائس سيكون عبر بوابات اليكترونية وأفراد الكشافة التابعين للكنيسة، بالإضافة إلى تعليمات الآمان عند الدخول و الخروج .
وقال الكاتب الصحافي سعد هجرس، إن ما تشهده مصر الآن من موجة إرهابية ليس الموجة الأولى، بل شهدت فترة الأربعينيات مثل هذه الأحداث، كما تكررت أيضًا عامى 54 و65 ثم أتت الموجة الرابعة والتي بدأت من أواخر السبعينيات حتى منتصف التسعينيات، وكان المسؤول عنها في هذه الفترات الإخوان أو جماعات خارجة من معطفها.
وأضاف لـ "مصر اليوم" أن مصر أثبتت قوتها فى الخروج من كافة الأزمات مشيراً إلى أن المعركة مع الإرهاب معركة الشعب المصري بالكامل، مطالباً الداخلية بتشديد الإجراءات الأمنية خلال الأيام المقبلة.
من جانبه، طالب نجيب جبرائيل، رئيس منظمة الاتحاد المصري لحقوق الإنسان، وزيري الدفاع والداخلية بتكثيف الحماية الأمنية بالكنائس ودور العبادة للمسيحيين، نظير التهديدات المتعاقبة.
وأضاف لـ "مصر اليوم "إن وقوع أحداث على خطى كنيسة القديسين في احتفالات عيد الميلاد المقبلة سيشوه المشهد المصري بأكمله ولن تصيب الأقباط فقط.
وقال النائب ممدوح رمزي، عضو مجلس الشورى السابق، إن ثمة  تخوفات في الوسط القبطي من تكرار سيناريو أحداث القديسين في الفترة المقبلة إبان استعدادات الكنائس لاحتفالات عيد الميلاد.
وأضاف رمزي لـ "مصر اليوم " أخشى تكرار سيناريو العنف أمام الكنائس لإفساد احتفالات الأقباط وتفخيخ أجواء ما قبل الاستفتاء على الدستور، محذراً  أجهزة الأمن من التعامل بسياسية رد الفعل، مطالباً بإجراءات استباقية تصب في إمكانية وقف الأعمال الإرهابية قبل وقوعها.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قلق قبطي من الهجوم على الكنائس بالتزامن مع احتفالات الميلاد ورأس السنة قلق قبطي من الهجوم على الكنائس بالتزامن مع احتفالات الميلاد ورأس السنة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قلق قبطي من الهجوم على الكنائس بالتزامن مع احتفالات الميلاد ورأس السنة قلق قبطي من الهجوم على الكنائس بالتزامن مع احتفالات الميلاد ورأس السنة



تختار أحياناً القصة الكلاسيكية وآخر مع الحزام

أجمل إطلالات ميغان ماركل الشتوية بالمعطف الأبيض

لندن - صوت الامارات
تطلّ دوقة ساسيكس ميغان ماركل في معظم الأوقات بمعاطف أنيقة تنسّقها مع إطلالاتها. ولعلّ الإطلالة الأبرز التي ما زالت عالقة في ذهن متابعين، هي ظهورها للمرة الأولى كخطيبة الأمير هاري بمعطف أبيض من ماركة Line the Label. لكن دوقة ساسيكس المعروفة بحبّها للإطلالات المونوكروم، تختار في بعض الأحيان معطف بنقشات ملونة، والمثال معطف من Burberry  بنقشة الكاروهات، وآخر لفتت فيه الأنظار خلال جولتها في استراليا من مجموعة Karen Walker. وتنسّق ماركل إطلالتها بالمعطف مع الفستان الميدي أو السروال، وغالباً ما تختار ألوان مثل الأبيض، الكحلي، البيج والأسود. أما في ما يتعلّق بالقصات، فهي تختار أحياناً القصة الكلاسيكية، أو المعطف الـDouble Breasted وحتى الترانش Trench Coat، وكذلك المعطف مع الحزام الذي يشدّ حول الخصر. قد يهمك أيضًا : ماركل تستنسخ إطلالة ديانا خلال زيارة إلى بيركينهيد ماركل تتألّق بفستان مِن "هاتش" مع حذاء بطبعات الجلد

GMT 21:10 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

وفاة "karl lagerfeld" المصمم لماركة "chanel" عن عمر 85 عامًا
 صوت الإمارات - وفاة "karl lagerfeld" المصمم لماركة "chanel" عن عمر 85 عامًا

GMT 17:10 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

تعرف على كيفية قضاء 48 ساعة في أوتاوا
 صوت الإمارات - تعرف على كيفية قضاء 48 ساعة في أوتاوا

GMT 16:45 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

منزل جوليا روبرتس يُعرض للبيع بـ 10.5 مليون دولار
 صوت الإمارات - منزل جوليا روبرتس يُعرض للبيع بـ 10.5 مليون دولار

GMT 16:38 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

رئيس المكسيك يقرِّر إغلاق سجن "الكاتراز" الشهير
 صوت الإمارات - رئيس المكسيك يقرِّر إغلاق سجن "الكاتراز" الشهير

GMT 17:02 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

لافروف يؤكد أن حجب "فيسبوك" صفحاتRT ضغط على الإعلام
 صوت الإمارات - لافروف يؤكد أن حجب "فيسبوك" صفحاتRT ضغط على الإعلام

GMT 18:48 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

5 أنشطة ترفيهية تجعل "روتردام" وِجهتك المُفضلة
 صوت الإمارات - 5 أنشطة ترفيهية تجعل "روتردام" وِجهتك المُفضلة

GMT 23:34 2019 السبت ,02 شباط / فبراير

يوفنتوس يرغب في ضم لاعب ريال مدريد مارسيلو

GMT 14:26 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

محلات ELEGANCE تقدم مجموعتها الجديدة لشتاء 2018

GMT 11:59 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

سيدة هاربة من كوريا الشمالية 3 مرات تكشف حقائق مروعة

GMT 13:02 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تغير المناخ يسدل الستار عن جيل جديد من زواج القصر

GMT 16:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم منزل في البرتغال مكون من 7 غرف يمنح الهدوء لسكانه
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates