مسؤول ليبيّ ينفي نفياً قاطعًا القبض على زعيم تنظيم أنصار الشَّريعة في تونس
آخر تحديث 16:02:14 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مراقبون يرجّحون اعتقاله ويفسّرون النفي بالخوف من ردود انتقاميّة

مسؤول ليبيّ ينفي نفياً قاطعًا القبض على زعيم تنظيم أنصار الشَّريعة في تونس

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مسؤول ليبيّ ينفي نفياً قاطعًا القبض على زعيم تنظيم أنصار الشَّريعة في تونس

نفى شوقي أرميضة إلقاء القبض على زعيم تنظيم أنصار الشَّريعة المحظور في تونس "
طرابلس - مصطفى سالم

نفى المتحدِّث الرَّسميّ باسم المجلس المحلِّيّ مصراتة شوقي أرميضة نفياً قاطعاً صحَّة ما تناولته وسائل الإعلام المختلفة من إلقاء القبض على زعيم تنظيم أنصار الشَّريعة المحظور في تونس "سيف الله بن حسين" المكنى بأبي عياض "في مدينة مصراتة"200  كلم شرق العاصمة الليبيّة طرابلس وذكر المتحدِّث أنّ ما أوردته هذه الوسائل عارٍ من الصِّحَّة تمامًا، كما نفى المتحدِّث اليوم الاثنين ما أوردته وسائل الإعلام عن توقُّف حركة الطَّيران في مطار مصراتة الدوليّ، وأكَّد أن الحركة في المطار تسير بصورة اعتياديَّة، ولا صحّة لما ذكر .
ودعا المتحدّث في تصريحه وسائل الإعلام إلى  تحرّي الدقّة في مثل هذه الأخبار نظرًا لأنها تمسّ علاقة ليبيّا بالدول الشقيقة  .
وكانت مصادر إعلامية ليبيّة وتونسيّة قد أفادت أن زعيم تنظيم "أنصار الشَّريعة" في تـونس سيف الله بن حسين المعروف بــ "أبي عياض"، قد مات متأثّرًا بجراحه إثر إصابته بطلق ناريّ بعد عملية القبض عليه في مدينة مصراتة الليبيّة" (200 كلم شرق العاصمة الليبيّة طرابلس) من قبل 3 فرق عسكرية من دول عربية هي تونس والجزائر وليبيّا .
وتتهم السلطات الأميركية "أبوعياض" وجماعته "أنصار الشَّريعة" بالوقوف وراء الهجوم على السفارة الأميركية في تونس في سبتمبر/ أيلول  2012 والذي أدى إلى حرق المدرسة الأميركية في تونس في أعقاب بثّ فيلم مسيء للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم.
وفي تصريح خاصّ لـ"مصر اليوم" دعا العميد مختار بن نصر المتحدِّث الرّسميّ الأسبق باسم وزارة الدّفاع التونسية الحكومة الجديدة إلى إعداد الجيش وتجهيزه حتى يكون حاضرًا في المراحل الصعبة التي تقدم عليها البلاد ،سيما الانتخابات المقبلة المتوقع تنظيمها نهاية العام المقبل 2014، مشيرًا إلى أن الجيش التونسيّ يعاني من الإجهاد نتيجة تمركزه على أكثر من ساحة قتاليّة ضدّ الحركات المتطرفة والتنظيمات الإرهابية شمال ووسط وجنوب البلاد.
ورغم أن مصادر دبلوماسيَّة من سفارة تونس في ليبيا أكَّدت لـ"مصر اليوم" نبأ اعتقال زعيم تيار أنصار الشريعة سيف الله بن حسين الملقب بـ"أبي عياض"، إلا أن مصادر حكومية ليبية نفت الخبر، الذي ما زال بين الإثبات والنفي، خصوصًا بعد أن فنّدت الولايات المتحدة الأمريكية نبأ مشاركة قواتها الخاصة (المارينز) في عملية القبض على أبي عياض دون أن تنفي عملية الاعتقال.
ويتوقَّع مراقبون أن تكون عملية اعتقال أبي عياض قد تمّت فعلًا، إلا أنّ المصادر الحكومية الليبية والتونسية تخشى ردود فعل انتقاميَّة من الجماعات الإسلامية الموالية لأبي عياض

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مسؤول ليبيّ ينفي نفياً قاطعًا القبض على زعيم تنظيم أنصار الشَّريعة في تونس مسؤول ليبيّ ينفي نفياً قاطعًا القبض على زعيم تنظيم أنصار الشَّريعة في تونس



تعتمد تنسيقات مُبتكَرة تُناسب شخصيتها القوية والمستقلّة

أحدث ١٠ إطلالات مميَّزة ومناسبة للدوام مُستوحاة مِن فيكتوريا بيكهام

لندن - صوت الإمارات
نالت فيكتوريا بيكهام شهرة كبيرة في عالم الموضة بسبب إطلالاتها المميزة التي تنسقها في مختلف المناسبات الكاجوال منها والرسمية والتي تعتمد فيها تنسيقات مبتكرة تناسب شخصيتها القوية والمستقلة، وجمعنا أحدث ١٠ إطلالات مناسبة للدوام مستوحاة من فيكتوريا بيكهام. تتمتع فيكتوريا بيكهام بأسلوب مميز جدا في الموضة يجمع بين النمط الكلاسيكي والنمط العصري وكل ذلك في قالب أنثوي وجذاب ناعم، ولهذا فهي تعتبر اليوم واحدة من أكثر أيقونات الموضة شهرة وكونها سيدة أعمال ناجحة جدا فكثيرا ما نراها في إطلالات أنيقة للعمل، وجمعنا اليوم لك بالصور أجمل وأحدث ١٠ إطلالات مناسبة للدوام منها، وتنوعت هذه الإطلالات بين التنسيقات الكاجوال والتنسيقات الأكثر رسمية والتي اختارت فيها أما البناطيل القماشية ذات القصات الواسعة أو التننانير الميدي التي اعتمدتها ...المزيد
 صوت الإمارات - الوجهات السياحية للاستجمام على الشاطئ في يوكاتان

GMT 05:59 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

هيئة الشارقة للكتاب تُطلق "نادي القراء" عن بُعد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates