آموس تدعو لضمان سلامة عمال الإغاثة حتى يستطيعوا دخول المناطق المحاصرة
آخر تحديث 18:47:23 بتوقيت أبوظبي

حثت الحكومة المعارضة على إنهاء القتال في سورية والتفاوض لإيجاد حلٍّ

آموس تدعو لضمان سلامة عمال الإغاثة حتى يستطيعوا دخول المناطق المحاصرة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - آموس تدعو لضمان سلامة عمال الإغاثة حتى يستطيعوا دخول المناطق المحاصرة

وكيلة الامين العام للامم المتحدة للشؤون الانسانية فاليري آموس
دمشق ـ رياض أحمد

دعت وكيلة الامين العام للامم المتحدة للشؤون الانسانية ومنسقة الإغاثة في حالات الطوارئ فاليري آموس اليوم الأحد في دمشق، كلاً من الحكومة والمعارضة في سوريا  لضمان سلامة عمال الإغاثة حتى يستطيعوا دخول المناطق المحاصرة.وقالت في تصريحات لها "هناك مناطق خاضعة لسيطرة الحكومة واخرى خاضعة لسيطرة المعارضة فبالطبع نظراً لعدد جماعات المعارضة على الارض فإننا نتحدث معها أيضاً. حصلنا على ضمانات من بعضها بأنها ستضمن سلامة عمال الإغاثة. نتطلع للحصول على نفس الضمانات من الحكومة التي قالت نفس الشيء. لكن حينذاك سيكون على الجانبين الموافقة على الدخول. لأن هناك مجتمعات تكون احيانا محاطة بعدد من جماعات المعارضة المختلفة وهو امر صعب وهناك عدد من المجتمعات حيث تنشط القوات الحكومية وهي لا تريدنا أن ندخل بينما يستمر القتال."
واشارت الى أن مؤتمراً للمانحين سيعقد في الكويت الاسبوع الحالي بهدف جمع 6.5 بليون دولار عام 2014، معربة عن أملها في "أن يدشن مؤتمر الاسبوع الحالي التعهدات لهذا العام، وأوضحت أننا  نتطلع الى جمع 6.5 بليون دولار هذا العام لدعم جهودنا داخل سورية والدول المجاورة لها."
كما أملت أن "يتعاملوا بجدية شديدة مع أثر هذا الصراع على المواطنين السوريين"، وقالت: لا أدري كيف لا يستطيع اي احد ان يرى الصدمة والدمار والوحشية التي لحقت بهذا البلد وعدد من اضطروا للفرار بسبب هذا العنف ولجأوا لدول مجاورة. لا ارى كيف يستطيع احد ان يواصل القتال والا يدرك الأثر البشع بحيث إن جيلا كاملا من الأطفال السوريين يضيع وأن يواصل على هذا المنوال. اوقفوا القتال وابدأوا الحديث وأعيدوا الاستقرار والأمن الى سوريا."
 
ويمثل المبلغ الذي تستهدف الأمم المتحدة جمعه نصف المطلوب لخطة تمويل قيمتها 12.9 بليون دولار لعام 2014 لمساعدة 52 مليون شخص في 17 دولة أطلقتها اموس في جنيف في 16 كانون الأول (ديسمبر).
والمبلغ المطلوب لسورية لتوفير الغذاء ومياه الشرب والمأوى والتعليم والخدمات الصحية والتطعيمات الواقية من شلل الأطفال هو اكبر مبلغ تطلبه الأمم المتحدة من اجل ازمة واحدة.
وحثت اموس الحكومة وجماعات المعارضة على إنهاء القتال في سوريا والتفاوض من اجل حل للصراع.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

آموس تدعو لضمان سلامة عمال الإغاثة حتى يستطيعوا دخول المناطق المحاصرة آموس تدعو لضمان سلامة عمال الإغاثة حتى يستطيعوا دخول المناطق المحاصرة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

آموس تدعو لضمان سلامة عمال الإغاثة حتى يستطيعوا دخول المناطق المحاصرة آموس تدعو لضمان سلامة عمال الإغاثة حتى يستطيعوا دخول المناطق المحاصرة



كانت مجوهراتها الفيروزية مذهلة للكثير من عشاق الأناقة

ليفلي تجذب الأنظار في نيويورك ببدلتها البيضاء

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت النجمة العالمية بليك ليفلى، بإطلالة ملكية أنيقة باللون الأبيض، يوم الأحد، في إحدى شوارع مدينة نيويورك الأميركية. بدت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما مذهلة، حيث ارتدت بدلة بيضاء مخططة باللون الأسود، مع سترة طويلة وضعتها حول كتفها. جذبت النجمة صاحبة الخصر النحيف الأنظار اليها اثناء خروجها من فندقها في نيويورك، والتي اضافت لإطلالتها  لمسة كلاسيكية حيث ارتدت قميص بأكمام من الدانتيل ، والذي ظهر تحت سترتها. كما اكملت اطلالتها بزوجا من الحذية الكريمي، مع الاكسسوارات الفضية اللامعة المضاف اليها اللؤلؤ الوردي والرمادي حول معصميها، بالاضافة الي المكياج الناعم من احمر الشفاة الوردي ولمسة من الكحل الاسود. تشتهر نجمة فيلم "Sisterhood of the Traveling Pants"، باختياراتها الجديدة من الازياء الفاخرة،  حيث ظهرت مؤخرا مرتديه إحدى تصميمات الملابس الرجالية، حيث قدم " البدلة " التى ظهرت بها ليفلي أحد عارضى الأزياء على منصة عرض الازياء الخاص بدار "Versace"،

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates