وزير الخارجيَّة يؤكِّد أن ردود الفعل الدوليَّة على عمليَّة الاستفتاء مجملها إيجابيَّة
آخر تحديث 17:53:30 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

اعتبر انتقادات الإعلام الأجنبيِّ لا تريد رؤية الحقائق لأن العمليَّة تمَّت بشفافية

وزير الخارجيَّة يؤكِّد أن ردود الفعل الدوليَّة على عمليَّة الاستفتاء مجملها "إيجابيَّة"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وزير الخارجيَّة يؤكِّد أن ردود الفعل الدوليَّة على عمليَّة الاستفتاء مجملها "إيجابيَّة"

طابور للاستفتاء على الدستور
القاهرة ـ أكرم علي

أكَّد وزير الخارجية نبيل فهمي أن ما تم رصده من ردود فعل دولية على عملية الاستفتاء على الدستور تشير إلى أنها جاءت في مجملها "إيجابية"، باستثناء تصريحات محدودة وتغطية إعلامية أجنبية لا تريد رؤية الحقائق، وتعكس نية مسبقة للتشكيك في الممارسة الديمقراطية في مصر. وشدَّد فهمي في بيان صحافي له، صباح اليوم الثلاثاء، على أن "تقييم مدي نجاح خارطة المستقبل هو "حق أصيل للشعب المصري لا لغيره، وليس من حق أية قوة خارجية أيًا كان حجمها أو نفوذها أن تنصب نفسها وصيًا أو حكمًا على الشعب المصري".
وأعلن وزير الخارجية المصري أن حكومة بلاده ستدرس بعناية "جميع الملاحظات التي تلقتها من المواطنين في الداخل والخارج، وأية أفكار بناءة أو تجارب لدول أخرى، تكفل للمواطنين المصريين حقهم الكامل في المشاركة السياسية، وتسهم في إقامة دولة ديمقراطية حديثة".
وأكَّد وزير الخارجية أن "مصر تتفهم اهتمام العالم الخارجي بالتطورات السياسية في البلاد بحكم ريادتها الإقليمية وثقلها الدولي، معربًا عن الشكر لكل من هنأ الشعب المصري على خطوته التاريخية بإقرار الدستور أو دعم استكمال خارطة المستقبل".
وأشار نبيل فهمي إلى أن "الاستفتاء على الدستور هو خطوة أولي في إطار تنفيذ خارطة المستقبل، وأن عملية الاستفتاء تمت بشفافية كاملة بعدما أشرفت عليه لجنة قضائية مستقلة، وشارك في متابعتها الآلاف من ممثلي منظمات المجتمع المدني المصري والمنظمات الدولية والإقليمية، والتي أعدت تقارير خرجت في مجملها إيجابية".
وأعلن أن "تمرير الدستور بهذه المشاركة الشعبية غير المسبوقة التي زادت على  20.5 مليون ناخب وبنسبة تأييد تجاوزت 98 %، إنما يمثل رسالة واضحة وقوية تعكس إرادة الشعب المصري".
ونوَّه الوزير فهمي بأن "التوتر الحالي في الشارع المصري ليس مردوده خلافًا بين تيارات سياسية مشروعة، وإنما محاولة البعض فرض أفكارهم الانغلاقية من خلال العنف والإرهاب على غالبية أبناء المجتمع، الذين يُصِرُّون علي تبني مبادئ السلمية والتحضر".
وأوضح أن الساحة السياسية مفتوحة لكل المصريين السلميين وفقًا للدستور والقانون، وأن العنف لا يمكن أن يكون سبيلاً أو خيارًا، مؤكدًا على التمسك بخارطة الطريق التي تمثل التزام سياسي من الحكومة أمام شعب مصر العظيم لا رجعة فيه، وأنه لم ولن يهتز رغم كل التحديات القائمة، وأن مصر ستمضي قدمًا في طريق إقامة ديمقراطيتها الحديثة، مؤكدًا أن التشكيك في قرار الشعب المصري الذي تجسد في الدستور إنما يتنافى مع أسس ومبادئ الديمقراطية، وأن علي أي طرف يتجاهل صوت وإرادة هذا الشعب الأبي أن يتحمل مسؤولية وتبعات ذلك.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الخارجيَّة يؤكِّد أن ردود الفعل الدوليَّة على عمليَّة الاستفتاء مجملها إيجابيَّة وزير الخارجيَّة يؤكِّد أن ردود الفعل الدوليَّة على عمليَّة الاستفتاء مجملها إيجابيَّة



تمتلك "ستايل" جذابًا وبعيدًا تمامًا عن التكرار والروتين

طُرق تنسيق الجمبسوت بإطلالات عصرية على طريقة أوليفيا باليرمو

نيويورك - صوت الإمارات
تُشكِّل إطلالات سيدة الأعمال ورائدة الموضة أوليفيا باليرمو، مصدر وحي للعديدات من الشابات والسيدات واللاتي يعشقن الإطلالات الشبابية الأنيقة بلمسات متفردة ومواكبة لأحدث صيحات الموضة، فأوليفيا الحاضرة دائما في أبرز عروض الأزياء العالمية، والتي دائماً ما تتابع إطلالاتها عدسات المصورين والباباراتزي، تمتلك ستايل جذابا وبعيدا تماماً عن التكرار والروتين. ومن القطع المفضلة لديها، تصاميم الجمبسوت العصري والشبابي والذي اعتمدته أوليفيا بالعديد من الإطلالات الجذابة وبأكثر من ستايل وأسلوب، لتستوحي طرق تنسيق الجمبسوت بأسلوب أوليفيا باليرمو، اخترنا لك مجموعة جذابة من أبرز إطلالاتها بقصات منوّعة وألوان مختلفة، منها بإطلالات إيدجي وعصرية بالجمبسوت من الجلد الأسود والذي نسّقته أوليفيا مع صندل بالكعب العالي، ومنها بإطلالات مواكبة...المزيد

GMT 23:23 2020 الإثنين ,16 آذار/ مارس

باحثون عرب يتأملون تجربة عواد علي الأدبية

GMT 13:39 2018 الأربعاء ,25 تموز / يوليو

أفضل 9 ساعات يد لإطلالة رجالية مميزة لعام 2018

GMT 21:52 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

الفنانة نهى عابدين تنضم إلى أسرة مسلسل "بني يوسف"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates