مقتل طفل وإصابة 8 في غارة نفَّذتها طائرات حربيَّة حكوميَّة على إنخل
آخر تحديث 15:48:44 بتوقيت أبوظبي

تشكيل المجلس التنفيذيِّ في الحسكة لـ "الإدارة الذاتيَّة الديمقراطيَّة"

مقتل طفل وإصابة 8 في غارة نفَّذتها طائرات حربيَّة حكوميَّة على إنخل

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مقتل طفل وإصابة 8 في غارة نفَّذتها طائرات حربيَّة حكوميَّة على إنخل

القوات النظامية تواصل القصف بقذائف الهاون وراجمات الصواريخ
دمشق ـ جورج الشامي

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان تعرض مناطق في مدينة إنخل الدرعي لقصف من القوات الحكومية، بالتزامن مع اشتباكات بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات الحكومية في الجهة الشرقية لمدينة إنخل، فيما قُتل طفل متأثرًا بجراح أصيب بها في قصف سابق على مناطق في مدينة إنخل، في حين سقط 8 جرحى جراء غارة نفذتها الطائرات الحربية على مدينة إنخل، صباح اليوم الثلاثاء، بينما تتعرض مناطق في بلدة الجيزة لقصف من القوات الحكومية، ولا معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن، في الوقت الذي يُنتظر فيه أن يتم، اليوم الثلاثاء، الإعلان عن تشكيل المجلس التنفيذي في محافظة الحسكة مقاطعة الجزيرة "للإدارة الذاتية الديمقراطية"، والتي تكون بمثابة حكومة محلية أو مجلس تنفيذي يملك صلاحيات تنفيذية، ويضم 22 هيئة تكون بمثابة وزارات، وستكون مدينة القامشلي مركز المقاطعة.
وفي ريف دمشق بايع قائد كتيبة مقاتلة في الغوطة الشرقية في ريف دمشق، ليل الإثنين، الدولة الإسلامية في العراق والشام التي تقاتل القوات الحكومية في الغوطة الشرقية، كذلك تتعرض مناطق في الجبل الشرقي في منطقة الزبداني لقصف من القوات النظامية، ولا معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن، كما نفذ الطيران الحربي غارتين على أماكن في منطقة عدرا وبلدة الشيفونية في الغوطة الشرقية، من دون معلومات عن خسائر بشرية.
وفي القنيطرة تتعرض مناطق في بلدة الصمدانية وقريتي أم باطنة وممتنة لقصف من القوات الحكومية، ولا معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن.
وفي حمص نفذ الطيران الحربي غارتين على قرية الزارة ومحيطها في ريف مدينة تلكلخ، وغارة على مناطق في بلدة الحصن، من دون خسائر بشرية إلى الآن، وأيضًا تتعرض الجهة الشرقية لبلدة الغنطو لقصف من القوات الحكومية والقوات الموالية لها، من دون إصابات حتى الآن، وتتعرض مناطق في مدينة تلبيسة لقصف من القوات الحكومية، من دون خسائر بشرية حتى اللحظة، وفي مدينة حمص تشهد مناطق في حي الوعر وشارع مشفى الوليد إطلاق نار من القناصة، وانباء عن سقوط عدد من الجرحى.
وفي دمشق فارق رجل الحياة في مخيم اليرموك، جرَّاء نقص الأدوية والأغذية وسوء الأوضاع المعيشية في مخيم اليرموك المحاصَر من قِبل القوات الحكومية منذ اشهر، كما أبلغت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن مواطنين من مخيم اليرموك اقتحموا مركز دعم الشباب التابع لـ "الأونروا" في مخيم اليرموك، احتجاجًا على سوء التوزيع في المعونات التي دخلت، الإثنين، إلى مخيم اليرموك، وعدم البدء في التوزيع اليوم.
وفي حلب قُتل رجلان اثنان ومعلومات مؤكدة عن مقتل8  آخرين، وسقوط أكثر من 11 جريحاً آخر بعضهم في حالة خطرة، جرَّاء غارة للطيران الحربي على كراج للحافلات الصغيرة في منطقة جسر الحج، كذلك سقط برميل متفجر على منطقة في حي الميسر من دون إصابات، بينما سقطت قذائف هاون عدة على مناطق في حيي المرجة والسكري، من دون خسائر بشرية، وفي الريف قُتل رجل وطفلان اثنان من عائلة واحدة جرَّاء قصف من مقاتلي الدولة الإسلامية في العراق والشام، الإثنين، على قرية كفركلبين في ريف أعزاز.
وفي إدلب قُتل فتى من مدينة إدلب، يبلغ من العمر 17 عامًا، تحت التعذيب، بعد اعتقال القوات الحكومية له، كما ألقى الطيران المروحي برميلين متفجرين بالقرب من بلدة ركايا سجنة، بينما عُثر على جثة رجل مجهول الهوية، على طريق داديخ سان، من دون معلومات عن ظروف مقتله، كذلك قُتل رجلان من مدينة خان شيخون، في كمين للقوات الحكومية على الطريق الزراعي الواصل إلى خان شيخون، بحسب نشطاء من المدينة.
وفي دير الزور تتعرض مناطق بالقرب من حاجز لجبهة "النصرة"، في قرية مظلوم في الريف الشرقي لمدينة دير الزور لقصف من القوات الحكومية، بينما تستمر الاشتباكات بين مقاتلي "الهيئة الشرعية" وجبهة "النصرة" من طرف ومسلحين عشائريين من طرف آخر في بلدة خشام.
ومن جهة أخرى يُعتمد في الإعلان عن تشكيل إدارة الحسكة مبدأ التوافق بين مكونات هذه المناطق في تشكيل الإدارة الذاتية الديمقراطية بغض النظر عن الأعداد والنسب السكانية، ريثما تَجري انتخابات تشريعية ديمقراطية، كما أن جميع المكونات الموجودة في المقاطعة ستكون مشاركة في الإدارة الذاتية الديمقراطية

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل طفل وإصابة 8 في غارة نفَّذتها طائرات حربيَّة حكوميَّة على إنخل مقتل طفل وإصابة 8 في غارة نفَّذتها طائرات حربيَّة حكوميَّة على إنخل



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل طفل وإصابة 8 في غارة نفَّذتها طائرات حربيَّة حكوميَّة على إنخل مقتل طفل وإصابة 8 في غارة نفَّذتها طائرات حربيَّة حكوميَّة على إنخل



اختارت النجمة العالمية القليل من الإكسسوارات

جانيت جاكسون تظهر في حفلة أغنيتها بإطلالة أنيقة

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت النجمة العالمية جانيت جاكسون، مع دادي يانكييوم مغني الأغنية الشهيرة "Despacito"، الجمعة، في حفلة إطلاق أغنيتهما الجديدة "Made For Now" في مدينة نيويورك الأميركية. إطلالة النجمة جانيت جاكسون أبهرت أيقونة البوب البالغة من العمر 52 عامًا كالعادة الحضور بفضل إطلالتها الأنيقة المنتقاة بعناية، وربما كان الجانب الأبرز في ملابسها هو حزام الجلد الأسود الذي ظهر بحلقة معدنية، والعديد من الأبازيم والطيات والتي ارتدت تحته فستانًا باللون الأسود، ومعطف أسود مطابق مزين ببعض الشراريب. الإكسسوارات اختارت جاكسون القليل من الإكسسوارات، والتي من أبرزها خاتم كبير وأقراط معدنية طويلة تصل إلى أسفل رقبتها، وصففت شعرها على شكل كعكة متعددة الأطراف. وأكملت المغنية الشهيرة إطلالتها بالمكياج الناعم من احمر الخدود وظلال العيون البنية ولمسة من أحمر الشفاة النيوود، حيث خطفت الأنظار على السجادة الحمراء. بينما ارتدى المغني البورتوريكي دادي يانكي، 41 عامًا، أزياءًا غير رسمية لهذا الحدث حيث ارتدى سترة

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates