أوباما يأمل أن يرى تنفيذ اصلاحات اقتصاديَّة تسمح لتونس بأن تكون مستقرة و مزدهرة
آخر تحديث 12:45:32 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

عرض مع رئيس الوزراء التونسي تطورات الوضع في بلاده ومنطقة الشرق الأوسط

أوباما يأمل أن يرى تنفيذ اصلاحات اقتصاديَّة تسمح لتونس بأن تكون مستقرة و مزدهرة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - أوباما يأمل أن يرى تنفيذ اصلاحات اقتصاديَّة تسمح لتونس بأن تكون مستقرة و مزدهرة

الرئيس الأميركي باراك أوباما ورئيس الوزراء التونسي مهدي جمعة
واشنطن ـ رياض أحمد

أعلن الرئيس الامريكي باراك أوباما أن الولايات المتحدة تريد للتونسيين أن يحددوا مصيرهم مع تنفيذ اصلاحات اقتصادية تسمح لتونس بأن تكون مكتفية ذاتيا ومزدهرة. وقال أوباما خلال ظهوره في البيت الأبيض مساء الجمعة مع رئيس الوزراء التونسي مهدي جمعة قبيل اجتماعهما المرتقب في تونس، "لقد شهدنا التقدم الذي كنا نأمله جميعا على الرغم من أنه كان محفوفا بالتحديات التي تواجهها أي عملية ديمقراطية". وأشار الى أن "ما رأيناه في تونس هو تكاتف مختلف الفصائل ووضع دستور جديد يحترم الحقوق الفردية للرجال والنساء ويتحدث عن التسامح واحترام الأقليات الدينية ويخلق الأساس لمجتمع تونسي يمكن أن يزدهر في هذه البيئة العالمية الجديدة". وأكد أوباما أن رئيس الوزراء التونسي "مقبل على مهمة كبيرة حيث تم تكليفه في خلال هذه الفترة التي تعد فيها تونس القوانين والتحضير للانتخابات بالتزامن مع بدء الاقتصاد بالتحرك قدما من خلال الإصلاحات وأن تجري التغييرات السياسية بسلاسة". وتابع "لحسن الحظ وبكل الحسابات فقد قام رئيس الوزراء التونسي حتى الآن بعمل رائع" مشيرا الى أن الولايات المتحدة لديها استثمارات ضخمة للتأكد من أن التجربة التونسية ستنجح. وأوضح أوباما ان الولايات المتحدة قدمت مساعدات لتونس على مدى السنوات الثلاث الماضية فضلا عن مساعدة إضافية في شكل ضمانات قروض مضيفا "نعمل مع تونس للمساعدة على بعض قضايا أمن الحدود التي تواجهها ،خاصة في ما يتعلق بالحدود الليبية فقد شهدنا تعاونا ممتازا في جهودنا لمكافحة الإرهاب". وبعد لقاء المسؤولين كشف أوباما عن أنه سيجتمع مع بعض الشباب التونسيين الذين يدرسون في الولايات المتحدة والمستفيدين من المنحة الدراسية التي تمولها الولايات المتحدة. وقال "اعتقد انني ورئيس الوزراء نقوم بعملنا على حد سواء نيابة عن الشباب ونريد أن نتأكد من أننا نخلق أمامهم فرصا أكبر وأكبر" مشيرا الى أن الولايات المتحدة تستقبل في هذا الاطار شبابا من تونس قادرين على الحصول على المهارات ونقلها لبلدهم للمساعدة في بدء الأعمال التجارية وتعزيز روح المبادرة وخلق الوظائف.
من جهته ذكر جمعة أن التونسيين "فخورون جدا بالدستور الجديد وبالقيم المشتركة في مجال الديمقراطية وحقوق الإنسان". واضاف "بعدما وضعنا خارطة الطريق نحن بحاجة الى التفكير في الجوانب الاقتصادية والاجتماعية ولكن نحتاج أيضا للتدريس والتعلم لأننا حريصون على تطوير شبابنا وتطوير التكنولوجيا الجديدة". وخلص الى أنه "لذلك لدينا هذه الحرية التي نلناها بشق الأنفس وكانت ولادة الدستور الجديد بعد حمل صعب إلى حد ما لكن تغلبنا على تلك الفترات والآن نحن بحاجة إلى التركيز في خلق مستقبل جديد لشبابنا".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أوباما يأمل أن يرى تنفيذ اصلاحات اقتصاديَّة تسمح لتونس بأن تكون مستقرة و مزدهرة أوباما يأمل أن يرى تنفيذ اصلاحات اقتصاديَّة تسمح لتونس بأن تكون مستقرة و مزدهرة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أوباما يأمل أن يرى تنفيذ اصلاحات اقتصاديَّة تسمح لتونس بأن تكون مستقرة و مزدهرة أوباما يأمل أن يرى تنفيذ اصلاحات اقتصاديَّة تسمح لتونس بأن تكون مستقرة و مزدهرة



تتميز اختياراتهما بالجرأة الذي لا حدود له في التربّع على القمة

لوبيز تسير على خطى والدتها في إتباع أحدث صيحات الموضة

لندن ـ كاتيا حداد
تعتبر علاقة جنيفير لوبيز بوالدتها غوادالوبي رودريغز مميزة ووثيقة، فالأم حاضرة دائمًا في تربية أولاد النجمة الأميركية، كما ترافقها في أسفارها حول العالم، أي باختصار لا تفترقان، حتى أن لوبيز علّقت على إحدى صورها بمناسبة عيد الأم بوصفها لوالدتها بأنها "المُشجّعة رقم واحد لها، والسبب وراء وصولها إلى ما هي عليه اليوم." أقرأ أيضًا :  مُصممة الأزياء مريم مُسعد تكشف عن تصميمها لشتاء 2019 جي لو الأنيقة دائمًا تتميّز في جرأتها باختيار إطلالاتها التي ارتبطت بأهم أسماء دور الأزياء، لإطلالتها الصباحية تختار ملابس كاجوال ورياضية، أما للمساء وخصوصًا على السجادة الحمراء فلا حدود لإبداعها على صعيد انتقاء أهم الصيحات وأجرأها، الأمر الذي جعلها اسمها بارزًا في عالم الموضة والجمال. أحدث إطلالة لهما كانت منذ نحو أسبوع، خلال مشاركة لوبيز في أحد البرامج الصباحية في الولايات المتحدة، وللمناسبة أطلت جي لو بـ"جامبسوت"| مزيّن بالترتر من مجموعة "سالي لابوانت" ونسّقت الإطلالة

GMT 15:12 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

أبرز المعالم السياحية المميزة في مدينة بودروم التركية
 صوت الإمارات - أبرز المعالم السياحية المميزة في مدينة بودروم التركية

GMT 11:01 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"بنترست" يكشف عن أحدث اتجاهات ديكور المنزل للعام 2019
 صوت الإمارات - "بنترست" يكشف عن أحدث اتجاهات ديكور المنزل للعام 2019

GMT 14:55 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة
 صوت الإمارات - "The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة

GMT 14:30 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة التشكيلية أفنان تكشف مدى عشقها للخط العربي
 صوت الإمارات - الفنانة التشكيلية أفنان تكشف مدى عشقها للخط العربي

GMT 23:08 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

توخيل يُدافع عن لاعبي " سان جيرمان" ضد اتهامات كلوب

GMT 22:44 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

كلوب يؤكّد أن الهزيمة أمام "سان جيرمان" وضعته في مأزق

GMT 09:15 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

جيرارد بيكيه يؤكّد صعوبة عودة نيمار إلى صفوف برشلونة

GMT 10:04 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بارما في طريقه للعودة إلى المنافسات الأوروبية

GMT 09:44 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

13 إصابة تهد عزيمة هنري في "موناكو"

GMT 15:21 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

التوصل لعلاج "تسمم الدم" مصنوع من دهون الجسم

GMT 15:21 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الطرق لفك تشابك الشعر دون تعرضه للتساقط

GMT 21:21 2018 السبت ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

"برشلونة" يواجه "أتلتيكو مدريد" في قمة الدوري الإسباني

GMT 18:09 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

انطلاق الموسم الدراسي في ليبيا بعد ٢٠ يومًا من إضراب المعلمين

GMT 23:52 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن حقيقة تحرك يوفنتوس لضم نجم برشلونة أرتورو فيدال

GMT 15:39 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

مجموعة "سوت سبلاي" لشتاء 2018 أزياء مريحة بلمسات أنيقة

GMT 17:55 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

فوز إبنة رئيس الشيشان بجائزة "أفضل عرض أزياء" في الموضة

GMT 09:18 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

العداء الكيني كيبشوج يُشارك في ماراثون لندن 2018
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates