المجلس الوطني الاتحادي يؤكِّد أنّ الإمارات كانت وما زالت رائدة العمل الإنساني والإغاثي‬
آخر تحديث 08:11:05 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أوضح أنّها ساعدت دول العالم في مواجهة "كورونا" بشحنات المساعدات الطبية

المجلس الوطني الاتحادي يؤكِّد أنّ الإمارات كانت وما زالت رائدة العمل الإنساني والإغاثي‬

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - المجلس الوطني الاتحادي يؤكِّد أنّ الإمارات كانت وما زالت رائدة العمل الإنساني والإغاثي‬

المجلس الوطني الاتحادي
دبي-صوت الإمارات

أكد عدد من أعضاء من المجلس الوطني الاتحادي، أن دولة الإمارات العربية المتحدة كانت وما زالت رائدة في العطاء وسرعة تقديم المساعدات الإنسانية والإغاثية والإمدادات الطبية لكل شعوب العالم خلال الأزمات، وساعدت كل دول العالم في مواجهة فيروس كورونا وأرسلت شحنات المساعدات الطبية العاجلة إلى عدد من الدول المحتاجة.
وقالت عضو المجلس الوطني الاتحادي ناعمة الشرهان: "لا تزال قيادتنا الحكيمة مستمرة على نهج وإرث المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، رجل العطاء والإنسانية الأول الذي عودنا أن يكون العون والسند لكل الدول المحتاجة، وامتدت أياديه البيضاء لمساعدة الملايين حول العالم، وساهمت بتأمين حياة كريمة لهم بغض النظر عن جنسيتهم أو ديانتهم أو لونهم أو عرقهم".

وأضافت: "ساهمت المساعدات الإنسانية والإغاثية والطبية لدولة الإمارات العديد من دول العالم في مكافحة فيروس كورونا المستجد، وقدمت أكثر من 714 طن من المساعدات الطبية والوقائية إلى 63 دولة، كما أطلقت الإمارات مبادرة (الإمارات وطن الإنسانية) حيث قامت بإجلاء 215 شخص من رعايا الدول الشقيقة والصديقة من مقاطعة هوبي الصينية، إلى مدينة الإمارات الإنسانية في أبوظبي حيث وقدمت لهم الرعاية الطبية اللازمة قبل عودتهم إلى ديارهم".
وأكدت الشرهان أن دولة الإمارات دائماً سباقة في تقديم المساعدات لجميع الشعوب المنكوبة واستحقت بجدارة لقب "دولة الإنسانية".

دولة الإنسانية
وقالت عضو المجلس الوطني الاتحادي سارة محمد أمين فلكناز: "لا تزال دولة الإمارات ترسل المساعدات الإغاثية والطبية للدول التي تعاني من تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19)، لمساعدتها في مكافحته والحد من انتشاره، وبذلك أثبت للعالم أجمع أنها دولة الإنسانية والعطاء المستمر لجميع الشعوب المحتاجة والتي تمر بأصعب الظروف في ظل انتشار هذه الجائحة".
وأوضحت أن الإمارات تأسست على يد رجل الإنسانية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان أل نهيان، طيب الله ثراه، الذي زرع فيها الخير للجميع دون تفرقة بين مواطن أو زائر أو مقيم، وكذلك هي مساهمات دولة الإمارات الإنسانية حول العالم، وهي منذ ذلك العهد مستمرة على الوالد المؤسس الذي ترك من بعده أبناء التزموا الريادة في المساهمات الإنسانية دون تفريق بين دول قريبة أو بعيدة، ودون أن ترتبط بالتوجهات السياسية للدول المستفيدة، ودون تفريق بين عرق وآخر أو لون أو طائفة، أو ديانة، ودائماً ما يكون في المقام الأول هو الجانب الإنساني في كل عمل في المقام الأول".
وأكد عضو المجلس الوطني الاتحادي محمد الكشف، أن المساعدات الإنسانية جزء مهم من المساعدات الخارجية الإماراتية، وهذا يرسخ الدور الرائد لدولة الإمارات كمركز للمساعدات الإنسانية في المنطقة وخارجها، وأن أزمة فيروس كورونا أثبتت فعالية نهج المساعدات الإماراتية وأن الإمارات قيادةً وشعباً تقف جنباً إلى جنب مع الشعوب المتضررة والمنكوبة.

وقال: "حرصت دولة الإمارات ومنذ قيام الاتحاد عام 1971 على تقديم المساعدات الإنسانية للدول المحتاجة والمنكوبة، وخلال جائحة كورونا الحالية بذلت الإمارات كل الجهود لمساعدة الشعوب لمواجهة هذا الوباء، وهذا يعكس المبادئ الإنسانية التي تأسست عليها الإمارات".
ونوه أن الإمدادات الطبية التي قدمتها دولة الإمارات للدول المتأثرة بفيروس كورونا المستجد منذ انتشاره في مدينة ووهان الصينية، بلغت 730 طناً من من المستلزمات الطبية من سترات الوقاية والأقنعة الجراحية والمطهرات والمحاليل والقفازات والكمامات، شملت 64 دولة حول العالم واستفاد منها أكثر من 730 ألف من الكوادر الطبية والتمريضية والفنية، وذلك وفقاً للتقرير المحدّث لوزارة الخارجية والتعاون الدولي حول "جهود ومساعدات الإمارات الإنسانية لمكافحة فيروس (كوفيد 19).

قد يهمك أيضًا:

الإمارات تشارك في اجتماع اللجنة العربية للإجراءات الجمركية والمعلومات في القاهرة

"المجلس الوطني" يطالب هيئة تنظيم اتصالات بوضع سياسة داخلية للتوطين

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المجلس الوطني الاتحادي يؤكِّد أنّ الإمارات كانت وما زالت رائدة العمل الإنساني والإغاثي‬ المجلس الوطني الاتحادي يؤكِّد أنّ الإمارات كانت وما زالت رائدة العمل الإنساني والإغاثي‬



GMT 12:50 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة
 صوت الإمارات - أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة

GMT 12:00 2021 الخميس ,25 شباط / فبراير

"نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة
 صوت الإمارات - "نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة

GMT 13:54 2021 الجمعة ,26 شباط / فبراير

ماكونيل يحدد موقفه من ترشح ترامب لانتخابات 2024
 صوت الإمارات - ماكونيل يحدد موقفه من ترشح ترامب لانتخابات 2024

GMT 04:48 2021 الثلاثاء ,16 شباط / فبراير

فان دايك يعود إلى ليفربول بعد فترة تأهيل في دبي

GMT 05:32 2021 الثلاثاء ,16 شباط / فبراير

إيفرتون مهدد بخسارة جيمس رودريجيز لنهاية الموسم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates