الشيخ محمد بن زايد يؤكد المضيَّ في تطوير القطاع الصحي وتعزيزه والارتقاء به نحو الأفضل
آخر تحديث 05:46:03 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

استقبل وفد الأطباء العاملين في القطاعات والمؤسسات الصحيَّة الإماراتية بمناسبة شهر رمضان

الشيخ محمد بن زايد يؤكد المضيَّ في تطوير القطاع الصحي وتعزيزه والارتقاء به نحو الأفضل

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الشيخ محمد بن زايد يؤكد المضيَّ في تطوير القطاع الصحي وتعزيزه والارتقاء به نحو الأفضل

ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان
أبوظبي - سعيد المهيري

أكَّد ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، أن دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة  الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، ماضية في تطوير القطاع الصحي وتعزيز خدماته والارتقاء به حتى يصل الى المستويات المرجوة من الجودة والتميز إقليميا وعالميا، مشيراً الى أن ذلك يتحقق بتطوير الكوادر الطبية كونها رأس المال الحقيقي لهذا القطاع وغيره من القطاعات الحيوية من خلال تطوير مهاراتهم ومعارفهم وإكسابهم المزيد من الخبرات والتدريب المتواصل في أرقى المراكز الطبية العالمية وبما ينسجم ورؤية التنمية الشاملة للدولة التي تعتمد على الإنسان كمحرك رئيسي لهذه التنمية.
 جاء ذلك خلال استقباله في قصر البطين مساء أمس وفد الأطباء العاملين في القطاعات والمؤسسات الصحية الحكومية والعسكرية والخاصة بالدولة يرافقهم قدامى الأطباء ممن أسسوا مراكز طبية وقدموا خدمات علاجية منذ بدايات اتحاد دولة الإمارات والذين قدموا التهنئة له بشهر رمضان المبارك. وحضر المقابلة  الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية و الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة.
وتبادل الشيخ محمد بن زايد آل نهيان التهاني والتبريكات مع الأطباء والمسؤولين من القيادات الصحية، داعين الله عز وجل أن يعيد هذا الشهر الكريم على دولة الإمارات العربية المتحدة بمزيد من الخير والبركة والتقدم والأمن والأمان وعلى شعب الإمارات الوفي بالرخاء والرقي في ظل قيادة  الشيخ خليفة بن زايد وأن يديم على  رئيس الدولة موفور الصحة والعافية.
وأكد أهمية بناء الشراكات بين مؤسساتنا الطبية ونظيراتها من المراكز والهيئات المتقدمة في العلوم الطبية والعلاجية والتي من شأنها الارتقاء بمستويات الخدمات والمهارات والإمكانيات الطبية والصحية للكوادر البشرية العاملة في الحقل الطبي.
وثمَّن الشيخ محمد بن زايد آل نهيان جهود وخدمات الأطباء الذين أمضوا فترات طويلة وهم يسهمون في تقديم الخدمات العلاجية في الدولة وكانت لهم بصماتهم الخاصة اجتماعيا وطبيا معربا ه عن سعادته بلقائهم ومواصلتهم أعمالهم في الدولة.
 
وأشار إلى أن القطاع الصحي وصل إلى مستويات مهمة من التقدم والتطور وانتشار المراكز الصحية في جميع أرجاء الدولة لكن طموحاتنا لهذا القطاع أكبر بكثير من أجل أن يتبوأ المكانة المرموقة جودة وتميزاً على مستوى المنطقة والعالم.
 
كما ثمن خلال حديثه مع الأطباء والطبيبات، الجهود التي يبذلونها في مهنتهم النبيلة التي تجسد الإنسانية والرحمة وإسهاماتهم في توفير الرعاية الصحية لجميع المواطنين والمقيمين. وقال  الشيخ محمد بن زايد آل نهيان "نحن ندرك أن مهنة الطب ليست بالسهلة ولا البسيطة ليس لصعوبة دراستها وممارستها ولكن لرسالتها الإنسانية النبيلة وما يحمله الطبيب الناجح من إيمان عميق بمسؤوليته العظيمة تجاه مرضاه والتخفيف من معاناتهم من الأمراض إضافة إلى الصبر والحلم في تعامله مع المرضى والمراجعين وتفهم أوضاعهم وحالاتهم المرضية وقدرته على بث روح الأمل والتفاؤل في نفوسهم وزرع الثقة بقدرتهم على تجاوز آلامهم ومعاناتهم".
وأعرب  الشيخ محمد بن زايد آل نهيان عن ثقته "بقدرة أبناء الإمارات على التميز وإضافة المزيد من المكتسبات والإنجازات إلى سجل الوطن في المجالات كافة وبشكل خاص في القطاع الطبي الذي كشف عن إبداعات وطنية مهمة نفتخر بها ونعتز بعطاءاتها متمنياً ه للأطباء والقيادات في القطاع الطبي مزيدا من النجاح والتوفيق في مسيرتهم العلمية والعملية وبما يرسخ دولة الإمارات وجهة مفضلة لتلقي العلاج والخدمات الطبية الراقية على مستوى المنطقة".
من جانبهم أعرب الأطباء عن سعادتهم بلقائه والتحدث معه حول شؤون القطاع الطبي مثمنين حرص قيادتنا الحكيمة على تطوير هذا القطاع الحيوي الذي يمس حياة الناس وصحتهم معاهدين ه على مواصلة تقديم أفضل الخدمات العلاجية والاستمرار في نهج التميز والارتقاء بالعمل المهني الطبي والعلاجي الى مستويات أفضل.
 
وحضر اللقاء عبد الرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع، والدكتور مغير خميس الخييلي رئيس هيئة الصحة في أبوظبي، وحميد القطامي رئيس مجلس الإدارة المدير العام لهيئة الصحة في دبي، والدكتورة مها بركات المديرة العامة لهيئة الصحة في أبوظبي والدكتورة أمنيات الهاجري مدير دائرة الصحة العامة والبحوث في هيئة صحة أبوظبي وعدد من المسؤولين.
 
 
وأصدر  الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، قراراً بإعادة تشكيل مجلس إدارة شركة أبوظبي الوطنية للمعارض «معارض» برئاسة معالي نورة محمد هلال الكعبي.
 
ونص القرار على عضوية كل من أصحاب السعادة والسادة سيف سعيد أحمد غباش، ومحمد نجم محمد عبد الرحيم القبيسي، ود. أمنيات محمد جاسم الهاجري، ود. يوسف الشيبة خميس الشرياني، وعلي مرشد المرر، وحارب مبارك عبد الله المهيري.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الشيخ محمد بن زايد يؤكد المضيَّ في تطوير القطاع الصحي وتعزيزه والارتقاء به نحو الأفضل الشيخ محمد بن زايد يؤكد المضيَّ في تطوير القطاع الصحي وتعزيزه والارتقاء به نحو الأفضل



الفساتين الصيفية تنبض أناقة وتمنحكِ لوكًا مريحًا

إطلالات أنيقة لعيد الأضحى مستوحاة مِن كيت ميدلتون

لندن ـ سليم كرم
رغم الأجواء الملبّدة التي تخيّم على العالم بسبب جائحة "كورونا" فإن دوقة كمبريدج وفي كل مرّة تطلّ فيها تنجح في رسم الأمل والبسمة خصوصاً بأزيائها الأنيقة التي تختارها بعناية لكل مناسبة تشارك فيها. الفساتين الصيفية من أشهر إطلالات كيت ميدلتون التي تنبض أنوثة وأناقة وستناسبك لعيد الأضحى هذا العام، إذ تمنحك لوكاً عملياً ومريحاً، ويمكن أن تختاريها مزّينة بالنقشات بأسلوب كيت ميدلتون. كيت كررت هذه الصيحة في الفترة الأخيرة، وأدهشتنا بتصاميم عدة تميّزت بهذه الطبعة، مثل الفستان من ماركة Ghost London الذي تميّز بالأزرار الأمامية والكشاكش التي زيّنت الياقة والأطراف وكذلك الأكمام الواسعة. وآخر تألقت به من ماركة & Other Stories تميّز بالورود الملوّنة. ومن النقشات الأقرب إلى قلب كيت أيضاً، البولكا دوت وأطلت بفستان من ماركة Suzannah باللون الأخض...المزيد

GMT 02:01 2015 الإثنين ,14 كانون الأول / ديسمبر

ضيِّقي فتحة المهبل للحصول على متعة جنسية أكبر

GMT 01:46 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تواجهك عراقيل لكن الحظ حليفك وتتخطاها بالصبر

GMT 11:31 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 17:59 2019 الخميس ,25 إبريل / نيسان

هنا الزاهد في "عربي إنجليزي" مع أحمد فهمي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates