ولد الشيخ أحمد يعتبر أن عملية شد الحبال السياسي بين المتحاورين اليمنيين سيزيد الوضع تعقيدًا
آخر تحديث 00:08:59 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

قتل القيادي الحوثي إبراهيم ساري في عمران واشتباكات في شبوة وأزمة كهرباء شديدة في عدن

ولد الشيخ أحمد يعتبر أن عملية شد الحبال السياسي بين المتحاورين اليمنيين سيزيد الوضع تعقيدًا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ولد الشيخ أحمد يعتبر أن عملية شد الحبال السياسي بين المتحاورين اليمنيين سيزيد الوضع تعقيدًا

مشاورات السلام اليمنية
الكويت/ عدن - خالد الشاهين

أكد المبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، فجر اليوم الثلاثاء، أن عملية "شد الحبال السياسي" أي التشبث والتمسك بالمواقف في مشاورات السلام اليمنية الجارية في الكويت سوف يزيد الوضع تعقيدًا.
وقال ولد الشيخ في بيان وزعه في وقت متأخر من الليلة الماضية، أن إصرار كل طرف على موقفه يؤدي إلى "تواصل الانسداد في الملفات السياسية والأمنية بالمشاورات التي اقتربت من إنهاء أسبوعها السادس". واعتبر أن "استقرار الوضع الأمني هو مطلب جوهري للشعب اليمني، وأن الانتهاكات الحاصلة لوقف الأعمال القتالية غير مقبولة".
وقال المبعوث الأممي، "للأمن تأثيره على مختلف القطاعات الأساسية وما يعانيه اليمنيون من تدهور اقتصادي، وانقطاع الماء والكهرباء، يجب أن يحفز الأطراف على مضاعفة الجهود لايجاد حل سياسي شامل".
ولفت ولد الشيخ، إلى أن الشأن الأمني، "طغى على القسم الأكبر من جلسات الإثنين، من مشاورات السلام اليمنية اليمنية المنعقدة في الكويت، وأنه التقى بالوفدين المشاركين من خلال جلسات ثنائية ضمت جميع الأعضاء من كل وفد".
 
وأشار ولد الشيخ، إلى وفد "الحوثي وصالح"، توسع بطرح التحديات التي يواجهها اليمن في هذه المرحلة الدقيقة، دون ذكر ماهية التوسع، وأن الوفد الحكومي، قدم خلال الجلسة المسائية عرضًا يعكس تصوره للمرحلة المقبلة على الصعيد الأمني والسياسي مع الإضاءة على أبرز مهام اللجان الأمنية، والتي نشرتها الأناضول في وقت سابق الإثنين.
وقال البيان، إن ولد الشيخ، التقى صباح الإثنين، بفيليب هاموند وزير الخارجية البريطاني الذي جدد دعم بريطانيا لجهوده ومسار الأمم المتحدة لإحلال السلام في اليمن ودعا اليمنيين إلى تحمل مسؤولياتهم للتوصل إلى حل للنزاع وإنقاذ بلدهم من انهيار اقتصادي كبير.
كما التقى ولد الشيخ، بالنائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير خارجية الكويت، صباح خالد الحمد الصباح، الذي أطلع المبعوث الأممي على خلاصة لقاءاته في تركيا وروسيا والسعودية "إذ لمس دعمًا كاملًا من المجتمع الدولي لمشاورات السلام المنعقدة في الكويت".
 
في هذا الوقت، لا تزال القوات الشرعية اليمنية تحقق انتصارات في مديريات بيحان في محافظة شبوة،  حيث تمكن الجيش الوطني من السيطرة أمس الاثنين على مناطق جديدة٬ رغم تعزيزات كبيرة للميليشيات تصل الى بيحان عبر البيضاء وعن طريق عقبة القنذع.
وتشهد المناطق الحدودية بين جنوب اليمن وشماله معارك ضارية ومستمرة في ظل الانتصارات المتوالية للجيش اليمني ضد الانقلاب في بيحان وعسلان وعين العليا شرق محافظة شبوة (شمالي البلاد). وقال مساعد عمير الحارثي وهو قائد في القوات الشرعية٬ إن قوات الجيش الوطني تواصل تحقيق انتصاراتها وتثبيت المواقع والمناطق التي تم تحريرها منذ أول من أمس٬ التي تتجاوز 13 موقعا ومنطقة هامة كانت الميليشيات تسيطر عليها إلى قبل أول من أمس.
وقال القيادي الحارثي إن قوات الجيش الوطني ممثلة باللواء 19 ميكا واللواء 21 ميكا تمكن من السيطرة أمس الاثنين على مواقع جديدة وقامت بتثبيتها وهي السليم٬ العكدة٬ العلم٬ شميس٬ ليحمر٬ العار٬ بلبوم٬ الهجر٬ الصفراء٬ المنقاش٬ حيد بن عقيل٬ ولد شميس٬ لافًتا إلى مشاركة كثير من المقاتلين في معركة تحرير بيحان وهم من مختلف مدن ومحافظات الجنوب. وأشار الحارثي إلى سيطرة الجيش الوطني على 80 في المائة من عسيلان وكذلك ما نسبته أكثر من 65 في المائة من بيحان٬ وأن المعارك مستمرة بضراوة٬ وتكبدت الميليشيات فيها خسائر فادحة في العتاد والأرواح وسقوط أكثر من 150 من عناصر الميليشيات بين قتلى وجرحى وأسرى٬ بينما ارتفعت حصيلة تضحيات القوات الشرعية واللواء 19 ميكا إلى 45 شهيدا وأكثر من 70 جريحا على حد قوله.
 
وفي عمران، قتل القيادي الحوثي "إبراهيم ساري" مساء الاثنين في منطقة خيوان / عمران بعد محاولته سرقة أحد الأطقم العسكرية التابعة للواء العمالقة.
وقالت مصادر مطلعة إن القيادي الحوثي هرب من اللواء بعد نهبه آلات عسكرية من ضمنها طقم عسكرية. وأكدت المصادر أن أجهزة أمنية من اللواء لاحقت القيادي بعد هروبه وقتلته في منطقة خيوان بمحافظة عمران.
من جهة ثانية، تفاقمت أزمة الكهرباء في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، جنوبي البلاد، خلال الأيام القليلة الماضية، وباتت الخدمة معرضة للانقطاع التام خلال الساعات المقبلة؛ بسبب نفاد مادتي الديزل والمازوت اللازمين لتشغيل محطات توليد الكهرباء في المدينة.
ووجه مدير عام مؤسسة الكهرباء في عدن، أمجد محمد مانا ، الذي تولى مهام منصبه، أول أمس الأحد، نداءً إلى الرئيس هادي، تضمنت تحذيرا مما أسمته بـ"الوضع الكارثي للكهرباء (في المدينة)؛ جراء توقف عدد من المحطات؛ بسبب نفاد مادتي الديزل والمازوت.
 
وحسب الرسالة، فإن بقية المحطات ستتوقف خلال أقل من أربع وعشرين ساعة؛ وهو ما يعد أمرا خطيرا خصوصا وأن المحافظة تعيش هذه الأيام فصل الصيف، وتزيد درجة الحرارة فيها عن أربعين درجة مئوية.
وقال إنه يتوقع حدوث أعمال فوضى وشغب في حال الإطفاء الكلي للكهرباء، مشيرا إلى أن عددا من مباني الكهرباء ومحطاتها تعرضت امس لاقتحام من محتجين وإطلاق نار.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ولد الشيخ أحمد يعتبر أن عملية شد الحبال السياسي بين المتحاورين اليمنيين سيزيد الوضع تعقيدًا ولد الشيخ أحمد يعتبر أن عملية شد الحبال السياسي بين المتحاورين اليمنيين سيزيد الوضع تعقيدًا



ديانا حداد بإطلالات راقية وأنيقة بالفساتين الطويلة

بيروت - صوت الإمارات
تميزت ديانا حداد بإطلالات مميزة تناسبت تماما مع قوامها المثالي ورشاقتها، وتحرص ديانا دائما على ارتداء ملابس بتصميمات عصرية تخطف الأنظار ، بالإضافة إلى تنسيقات مميزة للمكياج والشعر. ارتدت ديانا حداد فستان أنيق ومميز مصنوع من القماش المخملي الناعم، وجاء الفستان بتصميم ضيق ومجسم كشف عن رشاقتها وقوامها المثالي، الفستان كان طويل وبأكمام طويلة، وكان مزود بفتحة حول منطقة الظهر، وتزين الفستان على الأكمام وحول الصدر بتطريزات مميزة، وحمل هذا الفستان توقيع مصممة الأزياء الامارتية شيخة الغيثي. خطفت ديانا حداد الأنظار في واحدة من الحفلات بفستان أنيق مصنوع من الستان الناعم باللون اللبني الفاتح، وتميز تصميم الفستان بأنه مجسم ومحدد تحديدا عن منطقة الخصر. أضافت ديانا على هذه الإطلالة كاب طويل مطرز بطريقة ناعمة وبسيطة مصنوع من الشيفون ...المزيد

GMT 19:29 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العقرب السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 10:59 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

عبد الله المري يتسلم شهادة اعتماد شرطة دبي

GMT 13:54 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

قائمة نيويورك تايمز لأعلى مبيعات الكتب في الأسبوع الأخير

GMT 17:21 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

ماثيو بومونت يؤكد أن المشي في الليل يمنحك الثقة

GMT 13:00 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

العلماء يتخلصون من السرطان في تجربة هامة

GMT 21:13 2019 السبت ,21 كانون الأول / ديسمبر

طريقة تنظيف بقع القهوة من السجاد

GMT 12:47 2019 الثلاثاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

نبيه بري يؤكد أن لبنان أشبه بسفينة تواجه الغرق
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates