محمد الظواهري ينفي استدعاء جهاديين لمصر لمواجهة تظاهرات 30 حزيران
آخر تحديث 04:57:01 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

كشف لـ"مصر اليوم" عن رفضه دعوة لمقابلة مرسي في قصر "الاتحادية"

محمد الظواهري ينفي استدعاء جهاديين لمصر لمواجهة تظاهرات 30 حزيران

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - محمد الظواهري ينفي استدعاء جهاديين لمصر لمواجهة تظاهرات 30 حزيران

الشيخ محمد الظواهري شقيق زعيم تنظيم "القاعدة"
القاهرة ـ الديب أبوعلي

نفى القيادي في السلفية الجهادية في مصر الشيخ محمد الظواهري شقيق زعيم تنظيم "القاعدة" أيمن الظواهري في تصريح خاص إلى "مصر اليوم" ما تداولته بعض وسائل الإعلام المصرية وما صرح به عدد من قيادات التيارات الإسلامية بشأن استدعاء بعض الجهاديين الموجودين في أفغانستان ومالي وسورية من أجل التصدي لمظاهرات 30 من حزيران/يونيو الجاري المطالبة برحيل الرئيس محمد مرسي ومنع سقوطه بالقوة إذا لزم الأمر.
وقال الظواهري إن هذا الكلام ليس له محل من الصحة لأن جماعة الجهاد ترفض حكم مرسي من الأساس وأضاف الظواهري أنه رفض في السابق دعوة لمقابلة الرئيس في قصر الاتحادية لأنه لم يرض يوماً عن توليه حكم البلاد، وتابع الظواهري قائلاً سمعت البعض يقول إن معظم من حضروا لقاء الرئيس مرسي الاثنين مع قيادات التيارات الإسلامية من أجل مناقشة أزمة سد النهضة هم من الجهاديين وهذه ادعاءات غير حقيقية لأن الجهاديين لا يعملون في العلن ولا يشاركون في السياسة وعلّق الظواهري على حديث رئيس الحزب الإسلامي الذراع السياسي لتنظيم الجهاد محمد أبو سمرة  بشأن منع سفر الجهاديين إلى سورية إلى حين استقرار الأوضاع في مصر وتثبيت حكم مرسي إلى ما بعد 30 من حزيران/يونيو بأن أبوسمرة مسؤول عن كلامه لكنه خال من الصحة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد الظواهري ينفي استدعاء جهاديين لمصر لمواجهة تظاهرات 30 حزيران محمد الظواهري ينفي استدعاء جهاديين لمصر لمواجهة تظاهرات 30 حزيران



تتمتع بالجمال وبالقوام الرشيق والممشوق

يولاندا حديد في إطلالات نافست بها بناتها جيجي وبيلا

واشنطن ـ رولا عيسى
يولاندا حديد أو يولاندا فوستر والدة جيجي وبيلا كانت احدى أكثر عارضات الأزياء شهرة وأيضاً عُرفت في أميركا من خلال مشاركتها في برنامج عن تلفزيون الواقع، وبالرغم من أنها بلغت عامها الـ 56 غير أنها مازالت تتمتع بالجمال وبالقوام الرشيق والممشوق وكثيراً ما عبرت كلاً من جيجي وبيلا أنهما ورثتا جمالهما من والدتهما. وفي مناسبات مختلفة شاهدناها في اطلالات أنيقة ومتنوعة نافست بها بناتها ان كانت على السجادة الحمراء أو في اطلالات الستريت ستايل. حيث والى اليوم مازالت يولاندا حديد Yolanda Hadid تعتمد الاطلالات التي تجمع بين الأناقة والعصرية وفي المناسبات الرسمية على سبيل المثال تختار موديلات الفساتين الميدي التي تناسبها كثيراً أو تعتمد اطلالات في فساتين سهرة أنيقة وناعمة. أما في اطلالات الستريت ستايل تختار التنسيقات العصرية ذات الطابع الشبا...المزيد

GMT 02:24 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

6 أفكار ديكور لمجالس شتوية يملؤها الشعور بالدفء والراحة
 صوت الإمارات - 6 أفكار ديكور لمجالس شتوية يملؤها الشعور بالدفء والراحة

GMT 14:13 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

6 ألوان ديكور تبعثُ الدفء في منزلكِ وتُعطيه طابعًا فريدًا
 صوت الإمارات - 6 ألوان ديكور تبعثُ الدفء في منزلكِ وتُعطيه طابعًا فريدًا

GMT 23:45 2020 الخميس ,16 كانون الثاني / يناير

الفرنسي جان كلير توديبو مدافع برشلونة ينتقل إلى شالكة

GMT 23:38 2020 الخميس ,16 كانون الثاني / يناير

تعيين تشارلز أكونور مديرًا فنيًا لمنتخب غانا

GMT 03:58 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

"الأرشيف وعلم المصريات" ندوة في المركز البريطاني الخميس

GMT 02:48 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

الأوبرا المصرية تحيي ذكرى أسمهان 29 كانون الثاني

GMT 08:08 2020 الثلاثاء ,14 كانون الثاني / يناير

تشيلسي يطلب ضم دانك لويس دانك مدافع فريق برايتون

GMT 18:47 2020 الإثنين ,13 كانون الثاني / يناير

برشلونة يُؤكِّد غياب لويس سواريز بعد خضوعه لعملية جراحية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates