77 قتيلاً الأحد ولجان التنسيق تستنكر قرار مجلس الأمن بشأن الكيميائي
آخر تحديث 07:50:46 بتوقيت أبوظبي

"جيش الإسلام" يُصدر البيان الأول ويُعلن انضمام 50 فصيلاً إليه

77 قتيلاً الأحد ولجان التنسيق تستنكر قرار مجلس الأمن بشأن "الكيميائي"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - 77 قتيلاً الأحد ولجان التنسيق تستنكر قرار مجلس الأمن بشأن "الكيميائي"

عناصر من "جيش الإسلام"
دمشق - جورج الشامي

استطاعت لجان التنسيق المحلية السورية، مع انتهاء الأحد، توثيق سبعة وسبعين قتيلاً بينهم ثلاث سيدات وأربعة أطفال، فيما كشفت تلك اللجان عن أن القرار 2118 الصادر عن مجلس الأمن بشأن بخصوص استخدام الحكومة السورية للسلاح الكيميائي قد "انحرف عن مبدأ محاسبة المجرم إلى انتزاع السلاح من يديه فقط"، في حين أصدر "جيش الإسلام" بيانه الأول، كاشفًا فيه عن انضواء 50 فصيلاً مسلحًا تحت لواء الجيش الذي تم الإعلان عن تشكيله، الأحد، خلافًا لما تم تداوله سابقًا من أن الجيش شُكِّل من اندماج 43 فصيلاً فقط. وأعلنت اللجان في بيانٍ صدر عنها تحفّظها على القرار الذي وصفته بـ "المتخاذل"، مؤكّدة رفضها لأي حل سياسي لا يتضمن رحيل الرئيس السوري بشار الأسد عن السلطة وفق جدول زمني "يراعي ضرورة وقف الجرائم أولاً، وتخفيف المعاناة الإنسانية للشعب السوري". وأكّدت اللجان في بيانها أن القرار "يخالف أبسط المفاهيم الحقوقية وأكثرها بداهة، ولا يغيّر الحقيقة المؤسفة في أن مَن قتل 1400 شخص في ساعة واحدة قد أفلت من العقاب"، في إشارة منها إلى الهجوم الذي قامت به قوات الحكومة السورية على الغوطتين الشرقية والغربية مستخدمةً الأسلحة الكيميائية، في الحادي والعشرين من شهر آب/ أغسطس الماضي.
وسَجَّلَت اللجان المحلية مقتل خمسة وثلاثين في دمشق وريفها، أربعة عشر في الرقة، تسعة في درعا، تسعة في حلب، خمسة في دير الزور، أربعة في حمص، وقتيل في حماه .
وأحصت اللجان 423 نقطة للقصف في سورية، غارات الطيران الحربي في 18 نقطة، البراميل المتفجرة في جبل الأربعين، بزابو، وكفرلاته، صواريخ ارض ارض على حي الوعر في حمص، القنابل العنقودية سُجلت في طفس في درعا، القصف المدفعي سُجل في 147 نقطة ، القصف الصاروخي في 136 نقطة، القصف بقذائف الهاون سُجل في 123 نقطة.
فيما اشتبك "الجيش الحر" مع قوات الحكومة في 126 نقطة.
في حلب استهدف "الحر" حاجز الحمام في ريف حلب الشرقي محققًا إصابات مباشرة.
واستهدف قوات الحكومة في القاشوشة، كما استهدف البحوث العلمية بصاروخ محلي الصنع، واستهدف قناصتها بقذائف الـ "آر بي جي" محققًا إصابات مباشرة، واستهدف "الحر" قوات الحكومة في الكازية العسكرية ومبنى البلدية في حي الراموسة، مما أسفر عن قتل وجرح عدد من جنود الحكومة، كما استهدف "الحر" عناصر من "حزب الله" اللبناني في جبل معارة الأرتيق، واستهدف مطار كويرس العسكري بصواريخ محلية الصنع وحقق إصابات مباشرة.
في درعا أعلن "الجيش الحر" بدء معركة "توحيد الصفوف" لتحرير مدينة طفس،
وقام بتحرير جمرك درعا القديم بشكل كامل، واستهدف "الحر" قوات الحكومة في مساكن طفس العسكرية في درعا براجمات الصواريخ وحقق إصابات مباشرة، واستهدف "الحر" قوات الحكومة في داعل بقذائف الهاون محققًا إصابات مباشرة، واستهدف حاجز التابلين في داعل بالرشاشات الثقيلة، كما استهدف قوات الحكومة في تل السمن وحاجز العنفة بمضاد الطيران، وثكنة طفس بقذائف الهاون وحقق إصابات مباشرة.
في دمشق وريفها استهدف "الحر" قوات الحكومة في فرع المخابرات الجوية بقذائف الهاون محققًا إصابات مباشرة، واستهدف قوات الحكومة في مساكن القطيفة العسكرية بالصواريخ وحقق إصابات مباشرة، واغتنم دبابة في القلمون وقصف بها قيادة مركز أغرار الفرقة 14 بالقرب من مطار الناصرية، واستهدف مشفى الشرطة العسكري في حرستا وحقق اصابات مباشرة، كما اقتحم مبنى لقوات الحكومة في برزة وتمكن من قتل عشرين عنصرًا وأسر آخرين.
في حمص تمكن "الحر" من استهدف الأفرع والمقرات الأمنية محققًا إصابات مباشرة.
وفي دير الزور استهدف "الحر" قوات الحكومة في جفرة بقذائف الهاون وحقق إصابات مباشرة.
في حماه استهدف "الحر" حاجز شليوط بقذائف الهاون وحقق إصابات مباشرة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

77 قتيلاً الأحد ولجان التنسيق تستنكر قرار مجلس الأمن بشأن الكيميائي 77 قتيلاً الأحد ولجان التنسيق تستنكر قرار مجلس الأمن بشأن الكيميائي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

77 قتيلاً الأحد ولجان التنسيق تستنكر قرار مجلس الأمن بشأن الكيميائي 77 قتيلاً الأحد ولجان التنسيق تستنكر قرار مجلس الأمن بشأن الكيميائي



ارتدت قميصًا فضفاضًا أبيضَ مع بوت طويل

تألّق أريانا غراندي خلال جولة لها في نيويورك الأميركية

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت مطربة البوب العالمية أريانا غراندي، في شوارع مدينة نيويورك الأميركية بإطلالة أنيقة خاطفة للأنظار الجمعة. ارتدت غراندي البالغة من العمر 25 عاما، قميصا فضفاضا باللون الأبيض مع بوت طويل بنفس اللون والذي كان يعتبر غير موفق نظرا لدرجات الحرارة والتي لا تزال مرتفعة، بينما كانت تخرج إلى جانب صديقتها. حملت الفنانة الأميركية حقيبة شفافة تحمل اسم ألبومها الجديد "Sweetner"، وكانت تخلت عن أسلوبها المميز في الأزياء والتي تبرز بوضوح خصرها وجسدها الممشوق، بأسلوب أنيق ومريح. وأكملت إطلالتها بقلادة ماسية لامعة ومكياج ناعم، وتركت شعرها البني الطويل منسدلا بطبيعته أسفل ظهرها وكتفيها. لا توجد أخبار عن خطيبها الفنان بيت دافيدسون، الذي كانت لا تنفصل عنه منذ أن أصبحا مخطوبين في وقت سابق من هذا الصيف. تنبأت أريانا قبل أعوام أنها ستتزوج من بيت، بعد أن قابلته عندما استضافت حلقة من البرنامج الذي شارك فيه "Saturday Night Live" في

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates