88 قتيلاً الجمعة والقوات الحكومية تشن غارات جوية على جبلي الأكراد والزاوية
آخر تحديث 19:32:38 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"الحر" يسقط طائرة استطلاع في ريف دمشق ويسيطر على "خراطة" في اللاذقية

88 قتيلاً الجمعة والقوات الحكومية تشن غارات جوية على جبلي الأكراد والزاوية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - 88 قتيلاً الجمعة والقوات الحكومية تشن غارات جوية على جبلي الأكراد والزاوية

عناصر من الجيش السوري الحر
دمشق ـ جورج الشامي

استطاعت لجان التنسيق المحلية في سورية، مع انتهاء الجمعة، توثيق ثمانية وثمانين قتيلاً بينهم سبع سيدات وثمانية أطفال، فيما شنت غارات الطيران الحربي للحكومة  في 47 نقطة كان أعنفها قرى جبل الأكراد، وقفصفت بالبراميل المتفجرة جبل الزاوية، في حين تمكّن "الجيش الحر" من إسقاط طائرة استطلاع تابعة لقوات الحكومة في الغوطة الشرقية، كما استهدف تجمّعات قوات الحكومة في داريا، وتمكّن من تفجير أحد الأبنية التي تتمركز فيها، وقتَل عددًا كبيرًا من العناصر.
وسجّلت اللجان المحلية مقتل أربعة وعشرين في دمشق وريفها, عشرين في درعا, أحد عشر في إدلب, ثمانية في حلب, سبعة في حمص, سبعة في اللاذقية, خمسة في حماة, ثلاثة في دير الزور, ثلاثة في الحسكة.
وأحصت اللجان 485 نقطة للقصف في سورية، غارات الطيران الحربي في 47 نقطة كان أعنفها قرى جبل الأكراد، البراميل المتفجرة في جبل الزاوية، بليون، البارة، احسم في إدلب، دهش، الحويز، الحواش، وجسر بيت الراس، ودهش في حماه، الطبقة في الرقة، ستة صواريخ أرض أرض استهدفت حيَّي القدم والعسالي،
القنابل العنقودية سُجّلت في جوزف في إدلب، القصف الصاروخي سُجّل في 154 نقطة، تلاه القصف المدفعي في 148 نقطة، والقصف بقذائف الهاون في 121 نقطة.
فيما اشتبك "الجيش الحر" مع قوات الحكومة في 142 نقطة.
في دمشق وريفها تمكّن "الجيش الحر" من إسقاط طائرة استطلاع تابعة لقوات الحكومة في الغوطة الشرقية, كما استهدف تجمّعات قوات الحكومة في داريا، وتمكّن من تفجير أحد الأبنية التي تتمركز فيها وقتَل عددًا كبيرًا من العناصر, وتمكّن "الحر" من السيطرة على إحدى النقاط التي تتمركز فيها قوات الحكومة في حي جوبر, وتصدّى "الحر" لمحاولات اقتحام في المليحة، واستطاع تكبيد قوات الحكومة خسائر, كما استهدف "الحر" اللواء 86 وحقق إصابات مباشرة، واستهدف قوات الحكومة على طريق مشفى تشرين العسكريّ وحقق إصابات.
وفي حلب استهدف "الحر" قوات الحكومة في محيط سجن حلب المركزي في منطقة المسلمية وحقق إصابات، كما استهدف مطار النيرب العسكري، واستطاع تكبيد قوات الحكومة خسائر، واستهدف أيضًا تجمعات قوات الحكومة في أحياء الأشرفية والشيخ خضر وبستان الباشا وحقق إصابات، واستهدف قوات الحكومة في مطار كويرس العسكري، وتمكّن من تعطيل حركة إقلاع الطائرات منه.
وفي اللاذقية استهدف "الجيش الحر" تجمّعات قوات الحكومة في قمة النبي يونس وحقق إصابات مباشرة، كما تمكّن من السيطرة على قرية خراطة بشكل كامل.
وفي درعا استهدف "الحر" قوات الحكومة في كتيبة الهجانة في درعا البلد، وحقّق إصابات مباشرة، واستهدف تجمّعات قوات الحكومة في محيط مفرزة الأمن العسكريّ في نوى وحقّق إصابات.
وفي حماة استهدف "الحر" تجمعات قوات الحكومة في جبل أبو درداء، وحقّق إصابات مباشرة، كما استهدف قوات الحكومة في قرية أصيلة وسهل الغاب، وحقّق إصابات.
وفي الرقة استهدف "الحر" قوات الحكومة في اللواء 93 في ناحية عين عيسى، وحقق إصابات مباشرة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

88 قتيلاً الجمعة والقوات الحكومية تشن غارات جوية على جبلي الأكراد والزاوية 88 قتيلاً الجمعة والقوات الحكومية تشن غارات جوية على جبلي الأكراد والزاوية



GMT 19:38 2021 الأربعاء ,20 كانون الثاني / يناير

الهاملي يؤكد إغلاق مكاتب «استقدام العمالة» مارس المقبل

إطلالات أنيقة للدوام مستوحاة من الفنانة مي عمر

القاهرة - صوت الإمارات
إختاري إطلالات أنيقة للدوام مستوحاة من الممثلة مي عمر، والتي إلى جانب موهبتها المميّزة في التمثيل تشتهر بلوكاتها الأنيقة والعصرية. فلما لا تتألقين بإطلالات انيقة للدوام بأسلوب مي عمر وتستوحين منها أفكاراً عصرية ومميّزة.إعتمد أجمل اطلالات انيقة للدوام مستوحاة من مي عمر:لا غنى عن البليزر في خزانتك بكل الفصول، إذ تُعتبر قطعة أساسية لإطلالات أنيقة للدوام. إختاري البليزر الملوّنة للوك أنيق وعصريّ في الوقت نفسه، وإستوحي من إطلالة مي عمر التي تألقت بالبليزر باللون الزهري نسّقت تحته التيشيرت الأبيض من سان لوران وأكملت اللوك ببنطلون دنيم أسود. وإعتمدت مع هذه الإطلالة حقيبة من شانيل وستيليتو أسود. أو إختاري المعطف الأحمر، ونسّقيه مع القميص الأبيض والتنورة الجلد القصيرة وأكملي اللوك بالجزمة العصرية بنقشة الثعبان.إستوحي أيضاً من ...المزيد

GMT 13:36 2021 الأربعاء ,20 كانون الثاني / يناير

فساتين ناعمة تخفي عيوب البطن من مجموعات ريزورت 2021
 صوت الإمارات - فساتين ناعمة تخفي عيوب البطن من مجموعات ريزورت 2021

GMT 18:28 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

"جدة البلد"متعة التجوّل عبر التاريخ في "شتاء السعودية"
 صوت الإمارات - "جدة البلد"متعة التجوّل عبر التاريخ في "شتاء السعودية"

GMT 12:55 2021 الأربعاء ,20 كانون الثاني / يناير

مجموعة من أفضل أشكال وتصميمات الأرضيات لعام 2021
 صوت الإمارات - مجموعة من أفضل أشكال وتصميمات الأرضيات لعام 2021

GMT 09:14 2021 الأربعاء ,20 كانون الثاني / يناير

الموت يغيّب الزميل سامي حداد بعد عقود من التألق الاعلامي
 صوت الإمارات - الموت يغيّب الزميل سامي حداد بعد عقود من التألق الاعلامي

GMT 23:14 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

10 من أفضل الأنشطة السياحية في خور دبي 2021
 صوت الإمارات - 10 من أفضل الأنشطة السياحية في خور دبي 2021

GMT 01:43 2020 الخميس ,31 كانون الأول / ديسمبر

تأجيل مباراة مانشستر سيتي مع إيفرتون بسبب كورونا

GMT 01:42 2020 الخميس ,31 كانون الأول / ديسمبر

ميسي يواصل حصد الأرقام القياسية حتى وسط الأزمات

GMT 01:37 2020 الخميس ,31 كانون الأول / ديسمبر

إبراهيموفيتش يقترب من العودة لمنتخب السويد

GMT 00:58 2020 الخميس ,31 كانون الأول / ديسمبر

ديربي مانشستر في كأس الرابطة مُهدد بالتأجيل بسبب "كورونا"

GMT 23:37 2020 الأربعاء ,30 كانون الأول / ديسمبر

جوزيه مورينيو يعلن غياب غاريث بيل عن مباريات توتنهام مجددًا

GMT 23:38 2020 الأربعاء ,30 كانون الأول / ديسمبر

عودة مودريتش لقائمة الملكي وغياب رودريجو للإصابة ضد إلتشي

GMT 23:28 2020 الأربعاء ,30 كانون الأول / ديسمبر

إشبيلية يتخطى فياريال بثنائية في الدوري الإسباني

GMT 17:17 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

تتيح أمامك بداية السنة اجواء ايجابية

GMT 17:40 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

تطرأ مسؤوليات ملحّة ومهمّة تسلّط الأضواء على مهارتك

GMT 18:36 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 18:01 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

لا تتردّد في التعبير عن رأيك الصريح مهما يكن الثمن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates