العراقيـون يستقبـلون عيـد الفطـر المبـارك بـ 12 سيـارة مفخخـة
آخر تحديث 17:33:24 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أسفرت عن مقتل 46 شخصًا وجرح 86 معظهم من المدنيين

العراقيـون يستقبـلون عيـد الفطـر المبـارك بـ 12 سيـارة مفخخـة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - العراقيـون يستقبـلون عيـد الفطـر المبـارك بـ 12 سيـارة مفخخـة

لعراقييون يستقبلون عيد الفطر المبارك بـ 9 سيارات مفخخة
بغداد- نجلاء الطائي/جعفر النصراوي

قالت مصادر أمنية في العاصمة العراقية بغداد إن حصيلة سلسلة التفجيرات التي ضربتها مساء الثلاثاء، باستخدام فيها تسع سيارات مفخخة أعلنت مصادر في الشرطة العراقية أن عدد القتلى ب 12 سيارة مفخخة ضربت العاصمة العراقية في مناطق متفرقة من بغداد مساء الثلاثاء بلغ 46 قتيلا و 86 مصابا آخرين معظمهم من المدنيين. وذكر المصدر لـ"مصر اليوم "، مقتل ثمانية مدنيين وإصابة 17 آخرين في انفجار سيارة مفخخة في حي التراث غرب بغداد، كما قتل ستة مدنيين وأصيب 11 آخرون في انفجار سيارة في منطقة الشعب شرقي  بغداد، وقتل ضابط في المرور في هجوم بأسلحة كاتمة للصوت شرق بغداد، فيما قتل أيضا ثلاثة أشخاص وأصيب ستة آخرون في انفجار سيارة مفخخة بمنطقة الكرادة وسط بغداد.  وقتل 11 شخصا وأصيب 33 آخرون في انفجار أربع سيارات مفخخة في مناطق الزعفرانية والدورة وعر صات الهندية والنهر وان، كما قتل 11 شخصا وأصيب 16 آخرون في انفجار ثلاث سيارات مفخخة بالتزامن في منطقة الحسينية شمالي بغداد، فيما قتل ثلاثة مدنيين بهجوم مسلح في حادثين منفصلين في بغداد. وأعلنت وزارة الداخلية الثلاثاء، تفكيك "ولاية بغداد" التابعة لتنظيم القاعدة، وفي حين أكدت اعتقال العشرات من عناصرها من بينهم ما يسمى بنائب والي بغداد، أشارت إلى أن بعض عناصرها متورط في عملية اقتحام وزارة العدل الأخيرة.  وشهدت ديالى الثلاثاء, مقتل مسلح وأصيب أحد عناصر الصحوة بهجوم مسلح شرق بعقوبة، كما قتل مدنيان وأصيب آخر وامرأة بانفجار عبوة ناسفة جنوبي بعقوبة، فيما قتل مدني بهجوم مسلح غربي بعقوبة، كما تمكنت قوة أمنية من قتل انتحاري كان يقود سيارة مفخخة عند نقطة تفتيش شرقي بعقوبة. فيما اعتقل سبعة عناصر من تنظيم القاعدة في محافظة صلاح الدين بتهمة "الإرهاب" في مناطق متفرقة من المحافظة، كما  قتل مدني في هجوم مسلح نفذه مجهولون جنوب تكريت. وفي الموصل أعلنت قيادة الفرقة الثانية شرطة اتحادية اعتقال خمسة مطلوبين بتهمة "الإرهاب" والعثور على متفجرات جنوب المدينة. ونقل  بيان صدر الثلاثاء عن رئاسة الوزراء العراقية وتلقى العرب اليوم نسخه منه  إن "رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي قام بجولة تفقدية ميدانية للقوات العسكرية في مناطق التاجي والطارمية وهور الباشا وشيخ أحمد وعدد من مناطق أطراف بغداد عصر الثلاثاء.   وأضاف البيان أن المالكي زار خلال الجولة التفقدية مقر قيادة عمليات الفرقة التاسعة والتقى بالقادة العسكريين والمراتب واطلع على تفاصيل العمليات العسكرية اليومية منذ بداية شهر آب لملاحقة الارهابيين". ونقل البيان عن  المالكي قوله  في كلمة ألقاها وسط الضباط والجنود إن "عمليات مطاردة الارهابيين ستستمر حتى القضاء على الارهاب واستئصال الفتنة التي تريد سوء بالعراق وشعبه"، وتابع "لدينا القدرة على المضي والقضاء على الإرهابيين ومن يدعمهم"، مؤكدا أهمية "تشديد الضربات على العصابات الإرهابية". وأضاف المالكي أن "العراق والعراقيين لن يكونوا ضحايا للفتاوى التكفيرية وأصحاب الفكر الفاسد"، داعيا أهالي المناطق التي تشهد عمليات عسكرية إلى "التعاون مع القوات المسلحة"، وخاطب المواطنين "نعتذر لكم مما يحصل من مضايقات"، مستدركا "لكن هذا الإجراء اضطررنا إليه لحمايتكم من هؤلاء الارهابيين لتعيشوا في أمن واستقرار". ولفت المالكي إلى أن "القتلة ليس لديهم مكان في العراق وأن العراقيين من مختلف انتماءاتهم يتساوون جميعا ويعيشون إخوانا"، مشددا على ضرورة "أن يشيع بينهم الأمن والاستقرار"، وأكد "لن نترك أطفالنا لهؤلاء القتلة ومن يقف وراءهم ويدعمهم في الداخل والخارج".   وكان الناطق باسم قيادة عمليات بغداد العميد سعد أعلن، الاثنين، اعتقال 215 مطلوبا بتهمة "الإرهاب"، و58 مطلوبا بتهم قضائية، خلال عملية "ثأر الشهداء" المنفذة غرب وشمال بغداد، وأشار إلى أن العملية مستمرة لغاية الآن. يذكر أن معدلات العنف في بغداد شهدت منذ، مطلع شباط 2013، تصاعدا مطردا، إذ ذكرت بعثة الأمم المتحدة في العراق، في الأول من حزيران/يونيو 2013، أن شهر أيار/مايو الماضي، كان الأكثر دموية بعد مقتل وإصابة 3442 عراقيا في عمليات عنف في مناطق متفرقة من البلاد، وأكدت أنها "حزينة جدا" لهذا العدد الكبير، فيما دعت القادة السياسيين العراقيين إلى "التصرف" بشكل عاجل لـ"إيقاف نزيف الدم الذي لا يطاق، في حين شهدت بغداد، في 24 حزيران/يونيو 2013، مقتل وإصابة 188 شخصا بسلسلة تفجيرات ضربت مناطق متفرقة من العاصمة.        

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العراقيـون يستقبـلون عيـد الفطـر المبـارك بـ 12 سيـارة مفخخـة العراقيـون يستقبـلون عيـد الفطـر المبـارك بـ 12 سيـارة مفخخـة



ديانا حداد بإطلالات راقية وأنيقة بالفساتين الطويلة

بيروت - صوت الإمارات
تميزت ديانا حداد بإطلالات مميزة تناسبت تماما مع قوامها المثالي ورشاقتها، وتحرص ديانا دائما على ارتداء ملابس بتصميمات عصرية تخطف الأنظار ، بالإضافة إلى تنسيقات مميزة للمكياج والشعر. ارتدت ديانا حداد فستان أنيق ومميز مصنوع من القماش المخملي الناعم، وجاء الفستان بتصميم ضيق ومجسم كشف عن رشاقتها وقوامها المثالي، الفستان كان طويل وبأكمام طويلة، وكان مزود بفتحة حول منطقة الظهر، وتزين الفستان على الأكمام وحول الصدر بتطريزات مميزة، وحمل هذا الفستان توقيع مصممة الأزياء الامارتية شيخة الغيثي. خطفت ديانا حداد الأنظار في واحدة من الحفلات بفستان أنيق مصنوع من الستان الناعم باللون اللبني الفاتح، وتميز تصميم الفستان بأنه مجسم ومحدد تحديدا عن منطقة الخصر. أضافت ديانا على هذه الإطلالة كاب طويل مطرز بطريقة ناعمة وبسيطة مصنوع من الشيفون ...المزيد

GMT 03:25 2024 الثلاثاء ,09 تموز / يوليو

أدوية مرض السكري تقلل من مخاطر الإصابة بالسرطان

GMT 12:53 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

إرشادات تمكنك من تنسيق ورق الجدران في منزلك

GMT 11:48 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

استعد إلى رحلات التزلُّج في الشتاء ونصائح هامة للمبتدئين

GMT 02:33 2015 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

غيث تعلن عن تعاقدها مع شركة إنتاج إماراتية

GMT 11:11 2014 الأربعاء ,23 إبريل / نيسان

منتجع جديد من سلسلة "غولف بالاس" في مراكش

GMT 11:25 2013 الأربعاء ,17 إبريل / نيسان

محافظة السويس تبحث توصيل الكهرباء إلى العشوائيات

GMT 02:00 2016 الأحد ,28 شباط / فبراير

تصاميم رياضية عصرية لصيف 2016
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates