مقتل 3 عمداء ولواء في تفجير مبنى إدارة المركبات العسكرية التابع لقوات النظام قرب حرستا
آخر تحديث 13:12:04 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بلدة قارة "صامدة" و قوات المعارضة تصدُّ محاولات جيش الأسد اقتحامها

مقتل 3 عمداء ولواء في تفجير مبنى إدارة المركبات العسكرية التابع لقوات النظام قرب حرستا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مقتل 3 عمداء ولواء في تفجير مبنى إدارة المركبات العسكرية التابع لقوات النظام قرب حرستا

تفجير مبنى إدارة المركبات العسكرية التابع لقوات النظام
دمشق - رياض أحمد

نفذت قوات المعارضة السورية الأحد هجوماً ضد القوات الحكومية، فنسفت مبنى ادارة المركبات العسكرية التابع للنظام السوري  وسوته بالارض، مما ادى الى مقتل عشرات الجنود بينهم ضباط كبار. واعلن المرصد السوري لحقوق الانسان أن تفجير المبنى الواقع في ضواحي مدينة حرستا ادى الى "قتل 31 من عناصر القوات النظامية بينهم ثلاثة عمداء ولواء "، مشيرا الى "انهيار المبنى بشكل كامل". وأضاف ان "توقيت شن هذا الهجوم له دلالة"، خصوصاً ان الجيش النظامي يشن عملية عسكرية واسعة النطاق للقضاء على مواقع مسلحي المعارضة في منطقة ريف دمشق. وأوضح، استنادا الى معطيات أولية ان القنبلة التي نسفت المبنى "اما داخل المبنى واما في أسفله وتحديدا تحت نفق"، ملمحا بذلك الى ان مقاتلين معارضين تمكنوا من التسلل الى داخل القاعدة العسكرية.
وأوضح ان الطاقم الليلي وحده كان في نوبة الخدمة حين حصل الانفجار. واشار الى انه لو انفجرت القنبلة قبل ساعة لارتفع عدد القتلى الى 200 . وذكر ان جنودا آخرين أصيبوا ولكن من المستبعد ان يرتفع عدد القتلى.
ويذكر ان القوات النظامية تسيطر على معظم اجزاء حرستا، لكن مقاتلي المعارضة يحاولون منذ صيف 2012 التقدم الى داخلها.
وفي ريف دمشق كذلك، تتعرض بلدة قارة في منطقة القلمون شمال العاصمة حيث يتحصن عدد كبير من الثوار، لقصف متواصل بالطيران الحربي، وسط محاولات من قوات النظام لاقتحامها، بحسب ما افاد المرصد السوري.
وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن انه "منذ الصباح، تتعرض مدينة قارة لغارات جوية. وكان الطيران قصفها امس بكثافة. وتحاول قوات النظام اقتحامها وطرد الكتائب المقاتلة منها". الا انه اشار الى ان الثوار داخل المدينة يؤكدون تصميمهم على الصمود.
ومنذ اسابيع، يتخوف خبراء من حصول معركة كبيرة في القلمون ذات الطبيعة الجبلية. الا ان مصدرا امنيا في دمشق اشار الى ان المواجهات في قارة ناتجة "عن عمليات يقوم بها الجيش السوري لمطاردة بعض الفلول الهاربة من مهين" في ريف حمص الجنوبي الشرقي.
وتبعد مهين 20 كيلومترا شرق قارة. وكان مقاتلو المعارضة استولوا خلال الاسبوع الماضي على جزء من مستودعات اسلحة موجودة على اطرافها ومناطق محيطة، لكن قوات النظام استعادتها الجمعة بعد معارك طاحنة.
وفي دمشق، اعلن وزير الكهرباء السوري عماد خميس ان عملا "تخريبيا" ارتكبته مجموعات "ارهابية" تسبب بعد ظهر امس بانقطاع الكهرباء عن العاصمة دمشق والعديد من المناطق الجنوبية.
وقال خميس، كما نقل عنه تلفزيون النظام ان التيار الكهربائي انقطع عن مناطق في جنوب البلاد، فيما تحدث سكان في دمشق بدورهم عن انقطاع التيار.
وقال سكان في منطقتي المزة وجرمانا عند اطراف دمشق مساء أمس ان التيار الكهربائي انقطع عن منازلهم منذ اكثر من اربع ساعات.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل 3 عمداء ولواء في تفجير مبنى إدارة المركبات العسكرية التابع لقوات النظام قرب حرستا مقتل 3 عمداء ولواء في تفجير مبنى إدارة المركبات العسكرية التابع لقوات النظام قرب حرستا



اختاري منها ما يُلائم شخصيتك وأسلوبك لجميع مُناسباتك

أفضل إطلالات ميغان ماركل بالقميص بأسلوب عصري تعرّفي عليها

القاهرة - صوت الامارات
تقلّ ميغان ماركل في الفترة الأخيرة بإطلالاتها، وعندما تفعل فهي غالباً ما باتت تختار أزياء كاجول. لكن في أحدث إطلالاتها برفقة الأمير هاري في مقابلة تلفزيونية مشتركة هي الأولى منذ إنتقالهما إلى الولايات المتحدة، أطلت ميغان بالقميص في لوك أنيق وعصري.ميغان والأمير هاري كانا من بين الضيوف البارزين الذين أطلّوا جنبًا إلى جنب مع سندرا أو Sandra Oh وجون ليجيند John Legend، في برنامج تلفزيوني للإعلان عن قائمة TIME السنوية التي تضم 100 من كبار صانعي التغيير والأصوات المؤثرة والقادة في جميع أنحاء العالم.لهذه المناسبة أطلت ميغان ماركل بالقميص في لوك أنيق وعصري في آن معاً. فقد تألقت بقميص باللون البنيّ من قماش الحرير من تصميم إحدى الماركات المفضلات لديها فيكتوريا بيكهام Victoria Beckham، وهذا القميص الذي أطلت به، مستوحى من السبعينيات مع قصة الياقة العريض...المزيد

GMT 14:31 2016 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

رانيا يوسف تؤكد أن فستان إلهام شاهين الأحلى

GMT 10:45 2017 الثلاثاء ,15 آب / أغسطس

غادة عادل سعيدة بالعمل مع أحمد السقا

GMT 10:57 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح مضمونة لتوظيف الشمع في الديكور لأجواء خلابة

GMT 06:49 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

الكيني والأميركية دليلة أفضل عداء وعداءة

GMT 19:44 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

أدوات بسيطة تزيّن حديقتك وتضفي إليها الحيوية

GMT 04:54 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"إيجل هيلز" تتوسع إلى إثيوبيا بإطلاق مشروع "لا غار"

GMT 16:32 2016 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

تصميمات البارات والمطاعم تدخل إلى المنازل

GMT 14:00 2019 الأربعاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

دنيا سمير غانم تُعلن تفاصيل آخر مشاداة لها مع زوجها

GMT 08:09 2019 السبت ,05 تشرين الأول / أكتوبر

24 لاعبًا في معسكر الأولمبي في سنغافورة وفيتنام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates