اشتباكات في محيط الفوج 81 في ريف دمشق وقصف جوي وبري على درعا وإدلب
آخر تحديث 04:06:22 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

نداء استغاثة من قرية المتراس الساحلية في سورية خوفًا من مجازر حكومية

اشتباكات في محيط الفوج 81 في ريف دمشق وقصف جوي وبري على درعا وإدلب

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - اشتباكات في محيط الفوج 81 في ريف دمشق وقصف جوي وبري على درعا وإدلب

قصف جوي وبري على درعا وإدلب
دمشق - جورج الشامي

أطلق أهالي قرية المتراس في مدينة طرطوس الساحلية نداء استغاثة خوفا من تعرض قريتهم إلى مجازر على خلفية دخول ميليشيات تابعة للحكومة إليها ومقتل 5 أشخاص نتيجة القصف، فيما تعرضت إدلب ودرعا ودير الزور لقصف جوي وبري من قوات الحكومة. وشهدت العاصمة السورية دمشق السبت قصفا عنيفا بالمدفعية الثقيلة وقذائف الهاون على أحياء القابون وبرزة والتضامن ومخيم اليرموك واشتباكات عنيفة في حي القابون بين الجيش الحر وقوات الحكومة، فيما قالت المعارضة إنها تمكنت من تدمير عربة مدرعة خلال مواجهات مع القوات الحكومية في حي برزة، فيما شنت أجهزة الأمن حملة مداهمات في منطقة العمالية ومحيط مدرسة صالح شاهين.
وفي ريف دمشق قصف عنيف براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة على مدن وبلدات رنكوس ويبرود وحوش عرب وجرد تلفيتا وبساتين النبك والجبة ومعضمية الشام وداريا والمليحة والذيابية وعلى عدة مناطق في الغوطة الشرقية. وفي مدينة المليحة في ريف دمشق جرت اشتباكات عنيفة بالأسلحة المتوسطة والثقيلة بين الجيش الحر والقوات الحكومية في محيط الفوج81 بالتزامن مع قصف عنيف يستهدف البساتين الجنوبية للبلدة، فيما تحدثت أنباء عن تعرض مخيم اليرموك بدمشق لقصف بالصواريخ من أبراج حي القاعة.
وشهدت قرية المتراس في محافظة طرطوس سقوط 5 قتلى وعدد كبير من الجرحى جراء تعرضها للقصف المدفعي العنيف. ونقل نشطاء عن أهالي القرية نداء استغاثة خوفا من تعرض قريتهم إلى مجازر بعد اقتحام عناصر من ميلشيات موالية للحكومة تلك القرية. وفي حمص قصف عنيف براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة والدبابات على أحياء حمص المحاصرة واشتباكات عنيفة في حي القصور بين الجيش الحر وقوات الحكومة، وقصف عنيف بالمدفعية الثقيلة وقذائف الهاون على مدينة قلعة الحصن.
وذكر ناشطون أن معارك عنيفة وقعت في حي الإذاعة في حلب بين قوات من المعارضة السورية والقوات الحكومية، فيما تعرضت مدن ومناطق عدة في ريف حلب الشمالي لقصف من الطيران الحربي، كما قصف الطيران الحربي بلدة الزربة وقرية برنة والقرى المحيطة بها في ريف حلب الجنوبي، وقصف عنيف بالمدفعية الثقيلة والدبابات على مدن وبلدات ماير والسفيرة وحيان وجبل البوز واشتباكات عنيفة في ضهرة كفر حمرة بين الجيش الحر وقوات الحكومة. في حين شهدت درعا جنوب سورية قصفا عنيفا براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة على أحياء طريق السد ومخيم درعا وأحياء درعا البلد واشتباكات عند كتيبة الهجانة في درعا البلد، وقصف عنيف بالمدفعية الثقيلة على مدن وبلدات داعل وطفس والنعيمة والمليحة الغربية واشتباكات بين الجيش الحر وقوات الحكومة المتمركزة في الثكنات المحيطة في المدينة.
وفي دير الزور قصف براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة على الأحياء الخاضعة لسيطرة المعارض في مدينة دير الزو، وقصف بالمدفعية الثقيلة والهاون على بلدات الخريطة والشميطية في ريف دير الزور الغربي. وفي أدلب قصف من الطيران الحربي استهدف مدينة تفتناز وناحية سنجار وقصف عنيف بالمدفعية الثقيلة على مدينة سرمين.
وفي حماة قصف من الطيران الحربي استهدف قرية التوبة كما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة عدة بلدات في ريف حماة الشرقي وقصف براجمات الصواريخ والمدفعية على قرى جبل شحشبو واشتباكات عنيفة بين الجيش الحر وقوات الحكومة المتمركزة على حاجز الكفر الواقع شرق جسر نهر العاصي بين مدينتي حلفايا وطيبة الإمام. وفي اللاذقية قصف من الطيران الحربي استهدف مصيف سلمى وقرية المارونيات، وفي شهدت القنيطرة قصف عنيف بالمدفعية الثقيلة على بلدات الصمدانية الشرقية وأوفانيا وجباتا الخشب.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اشتباكات في محيط الفوج 81 في ريف دمشق وقصف جوي وبري على درعا وإدلب اشتباكات في محيط الفوج 81 في ريف دمشق وقصف جوي وبري على درعا وإدلب



ارتدت قناع الوجه لأول مرّة خلال انخراطها في حدث عام

دوقة كورنوال كاميلا تتأنّق في فستان بالأزرق في زيارة للمعرض الوطني

واشنطن - صوت الإمارات
ارتدت كاميلا، دوقة كورنوال قناع للوجه لأول مرة، خلا انخراطها فى حدث عام، وفتحت الباب لأفراد العائلة المالكة لارتداء أقنعة وجه خلال المناسبات الرسمية، إذ كانوا يمتنعون عن ارتدائها لسبب غير معلوم. ونسقت كاميلا قناع وجه برسمة الطاووس، أنيق ومتسق مع اللون الأزرق لفستانها، أثناء زيارة المعرض الوطني في لندن، وفقا لصحيفة ديلى ميل البريطانية. ولم يرتد أفراد العائلة المالكة البريطانية، بما في ذلك الأمير تشارلز، 71 عامًا، وكاميلا، 72 عامًا، أقنعة أثناء المناسبات الملكية في الأسابيع القليلة الماضية. وقد يكون قرار عدم ارتداء الأقنعة في الارتباطات العامة مفاجأة للبعض لأن الزوجين الملكيين سيكونان أكثر عرضة للخطر من الأعضاء الأصغر سنًا في العائلة المالكة، لكن كاميلا اختارت هذه المرة قناع أنيق لتغطية وجهها، والذى تميز بطباعة الطاووس ...المزيد

GMT 02:01 2015 الإثنين ,14 كانون الأول / ديسمبر

ضيِّقي فتحة المهبل للحصول على متعة جنسية أكبر

GMT 01:46 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تواجهك عراقيل لكن الحظ حليفك وتتخطاها بالصبر

GMT 11:31 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 17:59 2019 الخميس ,25 إبريل / نيسان

هنا الزاهد في "عربي إنجليزي" مع أحمد فهمي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates