حقوق الإنسان يتقصّى الحقائق عن الانتهاكات التي حدثت منذ 30 يونيو
آخر تحديث 22:38:22 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكدَ أن حقّ كل فرد أن يُشارك في حكم مصر و لا إقصاء لأحد

"حقوق الإنسان" يتقصّى الحقائق عن الانتهاكات التي حدثت منذ 30 يونيو

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "حقوق الإنسان" يتقصّى الحقائق عن الانتهاكات التي حدثت منذ 30 يونيو

رئيس "المجلس القومي لحقوق الإنسان" ،محمد فائق
القاهرة – محمد الدوي

القاهرة – محمد الدوي أعلن  رئيس "المجلس القومي لحقوق الإنسان" ،محمد فائق أن المجلس القومي يقوم حالياً بتقصي الحقائق لرصد الانتهاكات التي حدثت منذ 30 حزيران/ يونيو لإجلاء حقيقة ما حدث في "رابعة العدوية"، و سيارة الترحيلات و كرداسة و حرق الكنائس و الجوامع، و قد يساعد ذلك في أولى حلقات العدالة الانتقالية " كشف الحقيقة "  مشيرا إلى أن الانتقال إلى الديمقراطية سياسيًا و اجتماعيًا و إطلاق مسار العدالة الانتقالية يحتاج إلى قدر كبير من التوافق السياسي، فيما أكد أن استيعاب التيار الديني سيواجه صعوبات مثل التدخلات الخارجية و الاستقواء بالخارج من البعض و استلهام القرار من قوى موجودة في الخارج ، لافتا هو من أكبر العوامل لنسف أي حوار وطني ، مشيرا إن الخلافات السياسية يمكن حلها بالحوار، أما الانقسامات المجتمعية الناتجة عن خلط الدين و الطائفية بالسياسة فإنها تؤدي إلى العناد. واشار فايق خلال المؤتمر الصحافي الذى عقده المجلس، الأحد، تحت عنوان " العدالة الانتقالية .. المساءلة والمصالحة "، إلى أن غياب أغلبية التيار الديني أمر يحتاج لبذل كل الجهود لاستيعابهم في الحياة السياسية، فالتحدي الحقيقي أمامنا هو أن تتسع ديمقراطيتنا لمشاركة جميع التيارات و ا طوائف، فمن حق كل فرد أن يشارك في حكم بلده و لا استبعاد و لا إقصاء لأحد على أن يكون ذلك كله بالاحترام الكامل لحكم القانون، و تأخذ المساءلة الجنائية مجراها ليعرف الجميع من أجرم في حق الوطن . وأكد رئيس المجلس أن استيعاب هذا التيار سيواجه صعوبات مثل التدخلات الخارجية و الاستقواء بالخارج من البعض و استلهام القرار من قوى موجودة في الخارج ، لافتا هو من أكبر العوامل لنسف أي حوار وطني ، مشيرا إن الخلافات السياسية يمكن حلها بالحوار ، أما الانقسامات المجتمعية الناتجة عن خلط الدين و الطائفية بالسياسة فإنها تؤدي إلى العناد و تدفع إلى العنف الذي يصل في بعض الأحيان إلى طلب استشهاد غير مبرر و إذا رجعنا إلى خطاب المنصة في رابعة العدوية سنجده خطاباً دينياً محض لا علاقة له بالسياسة .

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حقوق الإنسان يتقصّى الحقائق عن الانتهاكات التي حدثت منذ 30 يونيو حقوق الإنسان يتقصّى الحقائق عن الانتهاكات التي حدثت منذ 30 يونيو



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حقوق الإنسان يتقصّى الحقائق عن الانتهاكات التي حدثت منذ 30 يونيو حقوق الإنسان يتقصّى الحقائق عن الانتهاكات التي حدثت منذ 30 يونيو



تألّقت بفستان "لاتيكس" باللون الأحمر

إطلالة أنيقة لبيونسيه خلال احتفالها بعيد الحب

ماليبو ـ ريتا مهنا
تألقّت المغنية بيونسيه ,البالغة من العمر 37  عامًا,بفستان لاتيكس باللون الأحمر ضيق وقصير,أثناء حفلة عشاء رومانسية مع زوجها في ماليبو احتفالًا بعيد الحب . وتمكنت النجمة من اختيار فستان يتناسب مع جسمها الذي يشبه الساعة الرملية، حيث أظهرت منحنيات جسدها الرائعة، وقد حملت حقيبة لامعة باللون الأحمر مناسبة لعيد الحب، وحذاء لامع بالكعب العالي,وفقًا بصحيفة "ديلي ميل" البريطانية أقرأ أيضًا : تألُّق بيونسيه بفستان قصير ذي تصميم متداخل الألوان وتركت شعرها المُجعّد والطويل منسدلًا خلفها، وفي الوقت نفسه، اعتمد زوجها مظهرًا غير رسمي حيث ارتدى قميصًا وسترة وبنطالًا باللون الأسود. وقضت بيونسه الليلة السابقة لعيد الحب وهي مستمتعة بافتتاح معرضDreamweavers للفنون مع جاي، وقد شاركت العديد من صورها ببدلة باللون الأصفر المسطردة بنقشة الكاروهات، وقبعة مطابقة لقمشة البدلة، أثناء خروجها في المساء. وتميّزت البدلة بفتحة من عند الصدر منحت بيونسيه جاذبية وإثارة أكثر، ويبدو أنها استوحت الإطلالة من موضة

GMT 00:32 2019 الأحد ,17 شباط / فبراير

مشهد "العبودية" يعود للبرازيل بسبب "عيد ميلاد"
 صوت الإمارات - مشهد "العبودية" يعود للبرازيل بسبب "عيد ميلاد"

GMT 04:56 2019 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

راموس يتعرّض للانتقادات بسب سخريته من كريستيانو رونالدو

GMT 23:34 2019 الإثنين ,28 كانون الثاني / يناير

ميسي يفشل في تسجيل هدف على ملعب "أتلتيكو مدريد"

GMT 22:35 2019 الإثنين ,28 كانون الثاني / يناير

"نيمار" مُستبعد من مواجهة مانشستر يونايتد

GMT 02:25 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

استعدْ لمُشاهدة 3 ظواهر سماوية تتشابك لخلق خسوف كلي للقمر

GMT 03:27 2019 الثلاثاء ,05 شباط / فبراير

بليغريني يعتبر خروج وست هام من الكأس يفيد ليفربول

GMT 04:44 2019 الثلاثاء ,05 شباط / فبراير

برشلونة يستقر على الإطاحة بنجه فيرمايلين
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates