مصورون عالميون فجروا ثورة في عالم أغلفة الألبومات الغنائية
آخر تحديث 22:07:00 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الأميركيان مان راي وروبرت فرانك الأكثر نجاحًا وشعبية

مصورون عالميون فجروا ثورة في عالم أغلفة الألبومات الغنائية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مصورون عالميون فجروا ثورة في عالم أغلفة الألبومات الغنائية

أغلفة الألبومات الغنائية
واشنطن ـ رولا عيسى

سلطت صحيفة "الغارديان" البريطانية الضوء على المصورين العالميين الذين أحدثوا ثورة تغيير في عالم أغلفة الألبومات الغنائية.

وتطرقت إلى معرض "The Great Adventure of Album Cover Photography" أو "المغامرة الكبرى وراء تصوير غلاف الألبوم" ضمن مهرجان "Les Rencontres d’Arles" السنوي الفرنسي للتصوير الفوتوغرافي، الذي أقيم لعرض أكثر أغلفة الألبومات الفنية المصورة نجاحًا حول العالم ، فضلاً عن الأغلفة الأكثر جرأة واستخدامًا حول العالم.

والتقى طبال فرقة "رولينج ستونز" العالمية، مع الفنان الأميركي المعاصر، مان راي، عام 1972 لتصميم غلاف الألبوم الجديد للفرقة، " Exile on Main Street"، حينها وافق الفنان البالغ من العمر 82 عامًا، وخلق تصميم الألبوم الذي أظهر فيه وجوه نجوم "رولينج ستونز" خمسة داخل خمس دوائر سوداء على خلفية بيضاء، وألهمته أغنية الألبوم الفردية الأولى "Tumbling Dice".

ويعتبر تصميم راي من أكثر أغلفة الألبومات مثالية وروعة التي لم تحدث أبداً، كما تم طرح الألبوم في الأسواق بغطاء خارجي من تصميم المصور الأميركي الكبير روبرت فرانك، الذي ضم أفضل ثماني صور مجمعة للفريق، وتم التقاطها في متجر للوشم في مكان ما على الطريق 66  في فرنسا، وأصبح هذا الغطاء الخارجي هو الغطاء الكلاسيكي المميز لألبوم موسيقى الروك.

ويعدّ غلاف الألبوم المقترح من قبل راي من أكثر أغلفة الألبومات إثارة للاهتمام والتي يتم عرضها في المعرض الفرنسي الجديد، ومن يتتبع علاقة موسيقى البوب مع التصوير عن طريق الأغطية الخارجية للألبومات، التي تذكرنا بتاريخ اسطوانة التسجيل من الفينيل، والتي تشمل العمل من قبل مصورين رائدين الذين يكلفون إما بإعادة تشكيل هوية الفنان في صورة من تصميمهم أو السماح باستخدام الصور الموجودة،ويحدث ذلك في كثير من الأحيان بناء على طلب الموسيقى.

ويراود أذهاننا صورة المصور العبقري اندرس بيترسن للزوجين الذين يحتضنا بعضهما البعض في سلسلة أعمال "Cafe Lehmitz"، والتي انتهت كغلاف ألبوم "Rain Dogs" للمغني العالمي توم ويتس، وهو انعكاس يقترب من المثالية للموسيقى الحزينة التي تغمر أغاني الألبوم.

ومن الصور الفوتوغرافية التاريخية الرائجة التي تستحضر الموسيقى داخل الألبوم، الصورة التي استعملتها المغنية الأميركية، كات باور، من تصوير المصور الأميركي، إيميت جوين، لأغنية "Headlights"، والتي توضح صورة صبي وهو يعبر عن انتشائه بأغاني باور الحالمة والمثيرة.

وحدث ذلك مع المغني العالمي، ممفيس، الذي أسس فرقة "بيغ ستار" الغنائية، الذي استعان بصورة المصور الشهير، ويليام إغلستون، الشهيرة التي تتميز بالسقف الأحمر خاصة في أعماله الفنية "Greenwood, Mississippi" عام 1973، وذلك كغلاف لألبومه الجديد "راديو سيتي".

ولم تكن صور "إغلستون" محط اهتمام فرقة "بيغ ستار" أو فرقة "بريمال سكريم" الأيرلندية التي استعانت بصوره في أغلفة ألبومين مثل " "Dixie Narco EP أو " Give Out But Don’t Give Up "، فلقد استعان بها أيضاً المغني العالمي، أليكس شيلتون في ألبومه " Like Flies on Sherbert "، أو المجموعة الموسيقية الأميركية "غرين أون ريد" في أغنيتها الشهيرة "Here Come the Snakes".

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصورون عالميون فجروا ثورة في عالم أغلفة الألبومات الغنائية مصورون عالميون فجروا ثورة في عالم أغلفة الألبومات الغنائية



ارتدين ثيابًا صيفية ولفتن الانتباه والأنظار لهن

جلسة تصوير خاصة للعائلة الملكية في قصر هويس تن بوش في هولندا

امستردام - صوت الامارات
ظهرت أميرات هولندا جميعهن في صورة رسمية صادرة عن العائلة المالكة الهولندية، في قصر هويس تن بوش، بهولندا. وظهرت الملكة ماكسيما والملك ويليام ألكساندر، مع الأميرات كاثرينا، 15 عامًا، ألكسيا، 14 عامًا، وأريان، 12 عامًا، في صور رسمية جرت في قصر هويس تن بوش، في لاهاي، أحد المساكن التي تملكها العائلة المالكة في هولندا، وفقا لصحيفة ديلى ميل البريطانية. وظهرت الأميرات الثلاثة مع والدهن، ولفتن الانتباه والأنظار لهن خلال التقاط الصور الرسمية. وارتدت جميع الأميرات ثيابًا صيفية، لكنهن ظهرن فى إطلالات مختلفة، تميز كل واحدة عن الأخرى، إذ ارتدت كاثرينا أماليا، وهي الأكبر سناً من الثلاثة، فستاناً جميلاً بلا أكمام بلون برتقالي فاتح مع الدانتيل الشفاف في العنق والخصر، وظهرت تشبه والدتها بشكل كبير، كما ارتدت حذاء رقيقا من الألوان المحايدة ...المزيد
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates