تكريم سعاد الوزّاني وميلود الحبشي بمهرجان الرواد الدولي للمسرح لترسيخ قيم المواطنة
آخر تحديث 01:10:12 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بحضور ضيوف ومشاركين من داخل المغرب وخارجه

تكريم سعاد الوزّاني وميلود الحبشي بمهرجان الرواد الدولي للمسرح لترسيخ قيم المواطنة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تكريم سعاد الوزّاني وميلود الحبشي بمهرجان الرواد الدولي للمسرح لترسيخ قيم المواطنة

تكريم سعاد الوزّاني وميلود الحبشي
خريبكة - صوت الإمارات

افتتح منظمو مهرجان الرّواد الدولي للمسرح بخريبكة الدورة السابعة للتظاهرة، ليلة الأربعاء بالمركب الثقافي بخريبكة،
بتكريم الفنّانيْن المغربيّين ميلود الحبشي وسعاد الوزاني، وذلك بحضور جمهور وضيوف ومشاركين من داخل المغرب وخارجه.

وفي كلمة افتتاحية، قال الفنان المسرحي عبد الرزاق عامر، مدير مهرجان الرواد الدولي للمسرح بخريبكة، إن "جمعية
الرواد اختارت هذا التقليد السنوي لتكريسه في هذه المدينة المعطاءة بأبنائها وطاقاتها الشابة وخاماتها وجمهورها الذواق، واختارت المسرح سبيلا لترسيخ قيم المواطنة الحقة، ونبذ كل القيم الهدامة".

وأضاف المتحدث ذاته: "إذا كان البعض يعتبر العمل الثقافي وسيلة لقضاء وقت فراغه، فهذا خطأ من وجهة نظرنا، لأن
العمل الثقافي يساهم بالقسط الأوفر في البناء الاجتماعي والنفسي والاقتصادي لكل أفراد المجتمع"، مشيرا إلى أن "جمعية الرواد ترى أن الثقافة تشكل دائما وأبدا الحل الأنجع لتطوير الشعوب".


وعرف حفل افتتاح الدورة السابعة للمهرجان، الذي يقام تحت شعار "نمْشِيو نتفرجو في المسرح"، بدعم من المجمع الشريف
للفوسفاطو Act4Community، وبتعاون المديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة والثقافة والمجلس الجماعي لخريبكة،(عرف) عرض المسرحية الجديدة لفرقة الرواد التي تحمل عنوان "جُوع لكبار"، ووصلات غنائية في فن عبيدات الرما.

وستتبارى في المسابقة الرسمية للتظاهرة 4 عروض مسرحية، حيث من المقرر أن يتم، يوم الخميس، تقديم مسرحية "بلا
مخرج" لفرقة صوفي للفنون الأدائية من مصر، ومسرحية "l’homme aux tartelettes" لفرقة association théâtre de personne من فرنسا.

 
وسيتم، مساء الجمعة بالقاعة الكبرى للمركب الثقافي بخريبكة، تقديم عرضين مسرحيّين آخريْن ضمن المسابقة الرسمية
للمهرجان، هما مسرحية "الكُرنة" لفرقة عشاق المسرح القادمة من مدينة برشيد، ومسرحية "المزابية" لفرقة الأخوة للفنون والثقافة بخريبكة.

وتضم لجنة تحكيم المسابقة الرسمية، التي يتراّسها الممثل والمؤلف والمخرج المسرحي بوسرحان الزيتوني، كلا من الممثلة
زهور السليماني، والكاتب والروائي والإعلامي عبد الرحمان مسحت، من أجل تحديد المسرحية التي ستنال الجائزة الكبرى الذي اختير لها أن تكون باسم الفنان الراحل "صلاح الدين الهليل"، إضافة إلى باقي الجوائز المخصصة للمتنافسين في المسابقة.

وسيشهد اليوم الثاني والثالث من فعاليات المهرجان، الممتد من 20 إلى 23 نونبر الجاري، تنظيم ورشتيْن مسرحيّتين
بمركز خريبكة سكيلز، أولاهما حول "إدارة الممثل" تؤطرها هند بن اجبارة، والثانية من تأطير فاطمة بوجو حول "الارتجال".

وحرص منظمو التظاهرة الدولية على برمجة ندوة حول "المسرح المغربي بين الهواية والاحتراف"، حيث من المقرر أن يؤطرها،
صباح الجمعة بمركز خريبكة سكيلز، الكاتب الصحافي والمؤلف والمخرج المسرحي عبد الكريم برشيد.

وحسب برنامج المهرجان، سيكون متتبّعو الإصدارات الجديدة حول المسرح، صباح الجمعة، على موعد مع حفل توقيع كتاب
تحت عنوان "المخرجون وتجارب في المسرح المغربي المعاصر"، لكاتبه الأستاذ والمخرج عبد الجبار خمران.

وسيكون للأطفال نصيب من المهرجان، إذ تم تخصيص يوم السبت لتنظيم صبيحة بالخزانة الوسائطية التابعة للمجمع الشريف
للفوسفاط، تتضمن مسرحية "قصة ابتسامة" لمخرجها هشام سكومة، فنّان ومنشّط ورئيس جمعية "فضاء السكومة لمحترفي التنشيط بخريبكة"

قد يهمك أيضًا:  

صحافي ياباني محرر في سورية يكشف أن "خطأ سخيف" أوقعه بيد "النصرة"

"إن بي سي" تعتذر عن تعليقها غير اللائق عن الاستعمار الياباني

.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تكريم سعاد الوزّاني وميلود الحبشي بمهرجان الرواد الدولي للمسرح لترسيخ قيم المواطنة تكريم سعاد الوزّاني وميلود الحبشي بمهرجان الرواد الدولي للمسرح لترسيخ قيم المواطنة



ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا

كيت ميدلتون غارقة في الألماس وتلفت الانتباه بـ "خاتم جديد"

لندن ـ ماريا طبراني
أقيم حفل الاستقبال الدبلوماسي في قصر باكنغهام الأربعاء، وكان باستضافة الملكة إليزابيث، أمير ويلز "تشارلز" وزوجته دوقة كورنوول "كاميليا"، بالإضافة إلى دوق ودوقة كامبريدج الأمير ويليام وزوجته كيت ميدلتون. وكانت كيت ميدلتون مِثالًا حيًّا على الأميرة الفاتنة التي نقرأ عنها في قصص الخيال، والتي ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين، وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا ورقيًّا. بدايةً، أسدلت دوقة كامبريدج على جسدها الرّشيق فُستانًا مُخمليًّا كلاسيكيًّا بتوقيع علامتها المُفضّلة ألكساندر ماكوين، جاءَ خاليًا من التّفاصيل بأكمامٍ طويلة وياقة على شكل حرف V متمايلة، اتّصلت بأكتافٍ بارزة قليلًا، كما لامس طوله الأرض. واعتمدت كيت واحدة من تسريحاتها المعهودة التي عادةً ما تختارها لمُناسباتٍ رفيعة المُستوى كهذه، وهي الكعكة الخل...المزيد

GMT 12:14 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

أغرب قصص السفر في عام 2019 منها "راكب يفتح باب الطوارئ"
 صوت الإمارات - أغرب قصص السفر في عام 2019 منها "راكب يفتح باب الطوارئ"

GMT 15:14 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

وعد العساف تعلق على اتّهامها بالسخرية من "أسطورة الرّياض"
 صوت الإمارات - وعد العساف تعلق على اتّهامها بالسخرية من "أسطورة الرّياض"

GMT 13:01 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا
 صوت الإمارات - بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا

GMT 12:40 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

7 نصائح لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس
 صوت الإمارات - 7 نصائح لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس

GMT 19:27 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

قوات حفتر تعلن عن بدء معركتها الحاسمة نحو مدينة طرابلس
 صوت الإمارات - قوات حفتر تعلن عن بدء معركتها الحاسمة نحو مدينة طرابلس

GMT 06:56 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

مورينيو يؤكد أن مصلحة توتنهام أهم من اللاعبين

GMT 07:01 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

ساديو ماني يقتنص جائزة لاعب الشهر في ليفربول

GMT 06:47 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

بيتر كراوتش يهاجم صلاح ويصفه بـ "الأناني"

GMT 04:04 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

عرض نسخة مصغرة من "جدارية عام زايد» في "وير هاوس 48"

GMT 07:45 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

دي ليخت يتوج بجائزة «كوبا» لافضل لاعب تحت 21 عاما

GMT 01:20 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

متحف أميركي يدعى امتلاكه أقدم صورة معروفة تصور العبيد

GMT 11:02 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

وصلة رقص جريئة لفيفي عبده تغضب متابعيها على "إنستغرام"

GMT 18:01 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

زيّني أسقف منزلك بأبسط وأروع "ديكورات الجبس"

GMT 12:25 2019 الأحد ,06 كانون الثاني / يناير

جولة سياحية ساحرة داخل مدينة "العلا" السعودية
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates