المبـدع فـاروق شوشـة سيـرة المتيّـم بـ لغتنـا الجميلـة
آخر تحديث 05:43:34 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
زلزال بقوة 5.3 درجة يضرب منطقة بايكال في روسيا الكرواتي راكيتيتش يعتزل اللعب الدولي رسميًا واشنطن تبدي استعدادها للرد على أي اعتداء إيراني في المستقبل الحكومة البريطانية تتوقع تسجيل 49 ألف إصابة يوميا بفيروس كورونا في أكتوبر المقبل إذا استمر الوباء في مستوياته التصاعدية الحالية وزير الصحة البريطاني يحذر من أن بلاده تواجه نقطة تحول بسبب انتشار فيروس كورونا وزارة الخارجية المصرية تندد بقيام ميليشيات الحوثي باستهداف إحدى القرى الحدودية في منطقة جازان بالمملكة العربية السعودية حفتر يعلن استئناف إنتاج وتصدير النفط في ليبيا قائد "الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر يؤكد أن المبادرات التي قدمت سابقا ركزت على تقاسم السلطة دون الاهتمام بالمواطن الليبي قائد "الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر يؤكد أن كل المبادرات التي تم تقديمها سابقا للحل فشلت الرئيس الفرنسي يبحث مع نظيره اللبناني مسار تشكيل الحكومة اللبنانية ويطالب بتأمين تشكيل الحكومة في أقرب وقت ممكن
أخر الأخبار

عاش مخلصًا للشعر و"أحلى عشرين قصيدة حب"

المبـدع فـاروق شوشـة سيـرة المتيّـم بـ "لغتنـا الجميلـة"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - المبـدع فـاروق شوشـة سيـرة المتيّـم بـ "لغتنـا الجميلـة"

المبـدع فـاروق شوشـة سيـرة المتيّـم بـ "لغتنـا الجميلـة"
دبي – صوت الإمارات

عاش متيماً بـ"لغتنا الجميلة" والشعر والأثير، كتب عن لآلئ القلب وكلماته الصافية، وحين أراد أن يضع بين يدي قرائه مختارات من ديوان الشعر العربي الطويل الممتد، لم يذهب إلى الفخر أو المدح أو الهجاء أو الوصف، بل آثر الحب، وقصائده الحافلة "بالقيم الإنسانية والفنية والحضارية".. إنه المبدع فاروق شوشة الذي "استراح"، الجمعة، وسط "الشعراء"، قريته الشمالية القريبة من مياه البحر المتوسط في مصر.
مسيرة شوشة، الذي غاب عن 80 عاماً، تبدو كأنها منذورة لمهمة ما، وهي إلصاق الجمال بلغتنا، بدلاً من مصطلح لغتنا العربية، فهو صاحب المصطلح والبرنامج العَلم في الأثير العربي، بمقدمة محفّزة: "أنا البحر في أحشائه الدر كامن.. فهل ساءلوا الغواص عن صدفاتي"، وبعدها يأتي صوت عاشق حقيقي، يبدأ هادئاً ثم يتعالى بانفعال محسوب مع الكلمات العذبة التي يتخيّرها من كل العصور، شعراً ونثراً، من زمن "أفاطم مهلاً بعض هذا التدلّل" إلى زمن "بلقيس كانت أطول النخلات".. وبعدها يودّع صوت شوشة جمهوره ليلاقيه في اليوم التالي مع جماليات جديدة للغة العربية وكنوزها.
وبدأت رحلة المبدع المصري مع "لغتنا الجميلة" منذ سبتمبر عام 1967، وحظي البرنامج بجماهيرية كبيرة، فتحولت الحلقات إلى كتاب. ويؤكد فاروق شوشة الذي أبدع نحو 18 ديواناً شعرياً، والعديد من الإصدارات النثرية، وترأس جائزة محمد بن راشد للغة العربية، أن هدفه من "لغتنا الجميلة"، وتخيره لتلك المواد الأدبية "لم يكن هدفاً تعليمياً، بل جمالياً يحرص على الإشارة إلى مواطن الجمال.. بهدف تكوين ذائقة أدبية ولغوية تنمو بفضل المزيد من القراءة والاستماع والتأمل".
سؤال بعينه كان يجيب عنه بثقة العاشق الحقيقي للغته، والسؤال هو: أبعد كل هذه السنوات.. لاتزال تجد جديداً تضيفه إلى مكتبة "لغتنا الجميلة"؟ أما الإجابة فهي: "كل ما قدمته في حلقات البرنامج ليس إلا قطرة واحدة في بحر حافل مترامي الأطراف، لا يمكن الإحاطة، حتى ببعضه، في برنامج مهما امتد به الزمان".
"الأصيل المجدد".. ربما وصف يصلح لتلخيص مسيرة فاروق شوشة الذي ارتبط بتراثه ولم ينغلق عليه، تجاوزه ولم يكرره، كتب القصيدة العمودية والنثرية وحتى النقد، غاص في الماضي ولكن لم يغب فيه، بل لامس أزمات حاضره وتفاعل مع كل قضاياه، ولم ينسَ ما يقوله الدم العربي هنا وهناك.
 

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المبـدع فـاروق شوشـة سيـرة المتيّـم بـ لغتنـا الجميلـة المبـدع فـاروق شوشـة سيـرة المتيّـم بـ لغتنـا الجميلـة



اختارت هذه المرة حذاء "ستيليتو" بلون نيود من "رالف لورين"

أحدث إطلالات كيت ميدلتون مع تنسيق "القناع" المُناسب

لندن _صوت الامارات
في أحدث إطلالات كيت ميدلتون خطفت دوقة كامبريدج الأنظار باللون الأحمر مع تنسيق القناع المناسب مع اللوك، فكيف بدت احدث اطلالات كيت مديلتون... تابعي معنا التفاصيل الكاملة.شارك دوق ودوقة كامبريدج في ثلاث ارتباطات في لندن بريدج ووايت تشابل للقاء المجتمعات المحلية، والاستماع إلى التحديات التي واجهوها خلال الأشهر الستة الماضية وإلقاء الضوء على الأفراد الذين ذهبوا إلى أبعد الحدود لمساعدة الآخرين خلال هذا الوقت الاستثنائي.وقد رفعت دوقة كامبريدج أكمامها لتقديم وجبات لذيذة في مخبز Beigel Bake Brick Lane الشهير برفقة الأمير وليام وذلك بهدف تسليط الضوء على كيفية تعامل المجتمعات خلال جائحة كوفيد 19. الثنائي الغائب عن اللقاءات العلنية منذ يوليو الماضي، بدا مرتاحاً وسعيداً وقد أعادت كيت ميدلتون إرتداء فستان من ماركة Beulah London للمناسبة، يبلغ ثمنه &po...المزيد
 صوت الإمارات - أفكار سهلة التطبيق لتصميم ركن خاص بالقراءة في منزلكِ

GMT 09:01 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يبشرك هذا اليوم بأخبار مفرحة ومفيدة جداً

GMT 18:51 2019 الأربعاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات جبس تزيد من روعة تصميمات غرف نوم عرائس 2019

GMT 15:52 2019 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

إنجى علاء تكشف تفاصيل مسلسل "بلا دليل" بعد عرض أولى حلقاته

GMT 12:42 2016 الثلاثاء ,07 حزيران / يونيو

امرأة من نيويورك عملاقة يصل طولها إلى 6 أقدام و8 إنش

GMT 18:59 2012 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

ايموغين تُظهِر حملها في ملابس بابا نويل الساخنة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates