العلماء يكتشفون سر البشر الأشباح الذين أثاروا الجدل في أفريقيا القديمة
آخر تحديث 16:45:29 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

لا يرتبطون بالثقافات الناطقة بلغة "البانتو" الموجودة في المنطقة اليوم

العلماء يكتشفون سر البشر "الأشباح" الذين أثاروا الجدل في أفريقيا القديمة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - العلماء يكتشفون سر البشر "الأشباح" الذين أثاروا الجدل في أفريقيا القديمة

الأشباح
القاهرة - صوت الامارات

خلال العصر الحجري في غرب الكاميرون الآن، دُفن أربعة أطفال لقوا حتفهم في الموقع الذي أصبح ملجأ صخريًا طبيعيًا، والآن، بعد آلاف السنين، كشف تحليل للحمض النووي القديم الموجود في عظامهم عن أسرار حول الأشخاص الذين عاشوا هناك منذ آلاف السنين، وقال العلماء الدوليون بقيادة جامعة هارفارد، إن السبب الأكثر إثارة للدهشة هو أن هؤلاء الأطفال لا يرتبطون بالثقافات الناطقة بلغة البانتو الحديثة الموجودة في المنطقة اليوم.

ووجد العلماء أن الأطفال أقرب وراثيا إلى مجموعات جامعي الصيد الحالية في وسط إفريقيا، والتي لا ترتبط ارتباطا وثيقا بمجموعات الناطقين بلغات البانتو.

وعثر العلماء على عدد لا يحصى من القطع الأثرية و18 رفاتا بشريا في ملجأ شوم لاكا الصخري والذي استخدمه الناس منذ 30 ألف عام على الأقل، لكن الدراسة الحديثة ركزت على مدافن أربعة أطفال، عاشوا فترة الانتقال من العصر الحجري إلى العصر المعدني، في غرب وسط إفريقيا.

وتشمل المدافن بقايا صبي يبلغ من العمر 4 سنوات وآخر 15 عاما، عثر عليهما في مدفن مزدوج يعود إلى نحو 8 آلاف عام، كما حلل العلماء الحمض النووي لفتاة عمرها 4 سنوات وصبي آخر عمره 8 سنوات، عثر عليهما في مدافن مجاورة يرجع تاريخها إلى نحو 3 آلاف سنة، خلال العصر الحجري المتأخر.

وعلى الرغم من أنهم عاشوا بفارق آلاف السنين، إلا أن هؤلاء الأطفال كانوا أبناء عم متباعدين، وفقا للعلماء، حيث أن ثلث الحمض النووي الخاص بهم جاء من أسلافهم الذين كانوا على صلة وثيقة بالصيادين وجامعي الحيوانات في غرب إفريقيا الوسطى.

وجاء الثلثان الآخران من الحمض النووي من مصدر قديم في غرب إفريقيا، بينهم مجموعة "الأشباح" المفقودة منذ زمن طويل، من البشر المعاصرين الذين لم نكن نعرفهم من قبل، وفقا لما صرح به ديفيد رايش، الباحث البارز في علم الوراثة السكانية بجامعة هارفارد، لمجلة "ساينس" العلمية.

ويبدو أن هذه النتائج تأتي لتفنّد نظريات سابقة تقول بأن الشعوب الناطقة بلغات البانتو، والتي تضم المئات من السكان الأصليين في إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، نشأت في هذه المنطقة في وسط إفريقيا، قبل أن تنتشر عبر النصف السفلي من القارة، والذي يشمل وسط وغرب وشرق وجنوب إفريقيا، لكن التحليلات الوراثية الجديدة تظهر أن الأمر ليس كذلك، وأن سكان شوم لاكا ليسوا من أسلاف الناطقين بلغة البانتو، على الأقل وفقا للحمض النووي لهؤلاء الأطفال الأربعة.

كما كشفت التحليلات الوراثية مجموعة من النتائج المدهشة الأخرى بينها على سبيل المثال، أن أحد جينومات واحد من الصبية أظهر أنه يمتلك أقدم فرع من  كروموسوم Y، ما يدل على أن أقدم نسب للذكور البشرية كان موجودا في الكاميرون منذ ما لا يقل عن 8 آلاف عام، وربما لفترة أطول من ذلك.

ووجد العلماء أيضا علامات اختلاط في جينومات الأطفال، ما يشير إلى أن أسلاف الأطفال تزاوجوا من مجموعات سكانية مختلفة

بالإضافة إلى ذلك، يشير التحليل إلى أن هناك ما لا يقل عن أربعة أنساب بشرية رئيسية، والتي تتراوح ما بين 200 ألف و300 ألف سنة مضت. وقال الباحثون إن هذا الاكتشاف فريد للغاية.

وجد العلماء أيضا مجموعة أخرى من أربعة فروع فرعية من الأنساب البشرية يرجع تاريخها إلى ما بين 60 و80 ألف عام، ووفقا للعلماء، فإن هذه الفروع تشمل النسب الذي أدى إلى ظهور أجناس غير الأفارقة المعاصرين.

قــــــد يهمــــــــــك أيضًـــــا:

الجنيه المصري يرتفع أمام الدولار بنسبة 10.3% منذ بداية 2019

قوة الجنيه المصري تهبط بالتضخّم إلى أدنى مستوى في 4 أعوام

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العلماء يكتشفون سر البشر الأشباح الذين أثاروا الجدل في أفريقيا القديمة العلماء يكتشفون سر البشر الأشباح الذين أثاروا الجدل في أفريقيا القديمة



تعتبر واحدة من أكثر النجمات جمالًا وأناقة في الوطن العربي

إطلالات صيفية تُناسب أجواء البحر على طريقة ياسمين صبري

القاهرة _صوت الامارات
بالرغم من أننا اقتربنا من الدخول في فصل الخريف غير أن الحرارة مازالت مرتفعة والأجواء مازالت توحي بالصيف، والكثير من الناس يفضلون قضاء إجازاتهم في شهر سبتمبر/أيلول ولهذا جمعنا لك اليوم بالصور اطلالات صيفية تناسب اجواء البحر مستوحاة من ياسمين صبري.ياسمين صبري تعتبر واحدة من أكثر النجمات جمالاً وأناقة في الوطن العربي ومايميز أسلوبها في الموضة أنه أنثوي وناعم يبرز جمالها الطبيعي كما فيه لمسات من العصرية الشبابية، ومؤخراً رصدنا لها عدد من الاطلالات المميزة التي نسقتها لاجازتها البحرية والتي اختارت فيها اطلالات صيفية مميزة وملفتة تنوعت بين الفساتين الماكسي المعرقة والفساتين القصيرة المميزة وتنسيقات التنانير مع القمصان وغيرها.. وقد كانت حريصة على اختيار الألوان الحيوية التي ناسبت شعرها الأسود وبشرتها مثل الأحمر والأصفر والأ...المزيد
 صوت الإمارات - شواطئ سياحية رائعة في المملكة المتحدة تستحق الزيارة
 صوت الإمارات - أفكار سهلة التطبيق لتصميم ركن خاص بالقراءة في منزلكِ

GMT 09:01 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يبشرك هذا اليوم بأخبار مفرحة ومفيدة جداً

GMT 18:51 2019 الأربعاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات جبس تزيد من روعة تصميمات غرف نوم عرائس 2019

GMT 15:52 2019 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

إنجى علاء تكشف تفاصيل مسلسل "بلا دليل" بعد عرض أولى حلقاته

GMT 12:42 2016 الثلاثاء ,07 حزيران / يونيو

امرأة من نيويورك عملاقة يصل طولها إلى 6 أقدام و8 إنش

GMT 18:59 2012 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

ايموغين تُظهِر حملها في ملابس بابا نويل الساخنة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates