ردود فعل متباينة حول رفض مارسيل خليفة تأدية النشيد الوطني في مهرجان بلعبك
آخر تحديث 21:17:52 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

اقتلعنا من قرانا وقبعنا في المجهول وأقنع نفسي بوجود ذرة أمل

ردود فعل متباينة حول رفض مارسيل خليفة تأدية النشيد الوطني في مهرجان بلعبك

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ردود فعل متباينة حول رفض مارسيل خليفة تأدية النشيد الوطني في مهرجان بلعبك

الفنان مارسيل خليفة
بيروت -صوت الامارات

تلاشت أصداء الحفل الضخم الذي أحياه الفنان مارسيل خليفة في افتتاح كبعلبك الدولية تحت عنوان "تصبحون على وطن" على وقع الردود الصاخبة على رفضه أداء النشيد الوطني فصار هو الحدث.

ومع أن الفنان اللبناني مارسيل خليفة أحيا ليلة الأحد لأكثر من ساعتين حفلا تغنى فيه بمعاني الوطن الذي ينتظره ويتمناه، باتت الوطنية التي غاص فيها بعد ساعات من المهرجان محط نقد على مواقع التواصل الاجتماعي.

مارسيل خليفة رفض أن يؤدي مع فرقته النشيد الوطني اللبناني على غير عادة، واستعاض عن ذلك بأن خص بعلبك بنشيد خاص.

وعلى وقع الهجوم الذي تعرض له بعد ذلك، قال: "أنا موجود في عمشيت، وجاهز للاستدعاء إن شاؤوا. نعم، كلنا للوطن ولكن فليعيدوا لنا الوطن... بيئتنا دمرت وأولادنا هاجروا، حين يعودون سيكون لنا وطن وسنكون كلنا للوطن". 

وأضاف: "حين بدأ الرصاص، اقتلعنا من قرانا وقبعنا في المجهول، فكتبنا موسيقى وغنينا، أريد أن أقنع نفسي بوجود ذرة أمل".

وأثار موقف مارسيل عواصف من ردود الفعل الصاعقة، بعضها مؤيد وبعضها غاضب، حيث لم يغفر له كثيرون عدم فصله بين نشيد الوطن المعنى والفكرة، وبين الطبقة السياسية التي أمعنت في تهشيم الوطن.

مارسيل بدأ الحديث عن برنامج المهرجانات في بعلبك ومن عنوان الحفل تحديدًا "تصبحون على وطن" والذي اعتبره إيجابيًا وسلبيًا في الوقت عينه، واعتبر أن اختيار العنوان ربما جاء على نية تأسيس وطن أثناء الحفلة بمجموعة من الأغاني.

وأضاف: "نبحث من وقت طويل عن وطن، من الاستقلال لليوم، ونحاول أن نبحث عن وطن... لربما يكون الوطن في أغنية ولكن نبحث عن وطن حقيقي. الأحلام كبيرة والخيبة أكبر من الأحلام".

وأشار إلى أنه يحزن على الشباب الذين يغادرون لبنان كما يحزن على أولاده وأحفاده الذين يكبرون بعيدًا عن عينيه، مؤكدًا أنه علينا أن نتمسك بالأمل ولو كان مستحيلا و"علينا الإيمان بالمستحيل وأنا أؤمن بالمستحيل".

وانقسم المغردون والمعلقون على "فيسبوك" وغيره من مواقع التواصل بين متفهم لرفض مارسيل غناء النشيد الوطني وبين منتقد، فقال المتابع عبده نصر الدين، إن رفض مارسيل غناء النشيد الوطني اللبناني هو رسالة احتجاج على ما وصل إليه لبنان.

إلا أن آخر تساءل عن مدى صحة ما نسب إلى الفنان اللبناني الكبير.

وقال ثالث: "ما سأكتبه محزن بل صادم، لكن مارسيل خليفة الكادح أصبح ثريا يعيش في القصور ويتكبر على لبنان ورموزه وشعبه".

يُذكر أن الفنان اللبناني زين العمر كان أقسى المنتقدين.

قد يهمك أيضًا:

أكثر من 35 طالبًا يشاركون في الأمسيات الثقافية الجنوبية في "أحد رفيدة" السعودية

منسوجة تروي أحداث "غايم أوف ثرونز" في مُتحف بلفاست

 

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ردود فعل متباينة حول رفض مارسيل خليفة تأدية النشيد الوطني في مهرجان بلعبك ردود فعل متباينة حول رفض مارسيل خليفة تأدية النشيد الوطني في مهرجان بلعبك



تعتبر واحدة من أكثر النجمات جمالًا وأناقة في الوطن العربي

إطلالات صيفية تُناسب أجواء البحر على طريقة ياسمين صبري

القاهرة _صوت الامارات
بالرغم من أننا اقتربنا من الدخول في فصل الخريف غير أن الحرارة مازالت مرتفعة والأجواء مازالت توحي بالصيف، والكثير من الناس يفضلون قضاء إجازاتهم في شهر سبتمبر/أيلول ولهذا جمعنا لك اليوم بالصور اطلالات صيفية تناسب اجواء البحر مستوحاة من ياسمين صبري.ياسمين صبري تعتبر واحدة من أكثر النجمات جمالاً وأناقة في الوطن العربي ومايميز أسلوبها في الموضة أنه أنثوي وناعم يبرز جمالها الطبيعي كما فيه لمسات من العصرية الشبابية، ومؤخراً رصدنا لها عدد من الاطلالات المميزة التي نسقتها لاجازتها البحرية والتي اختارت فيها اطلالات صيفية مميزة وملفتة تنوعت بين الفساتين الماكسي المعرقة والفساتين القصيرة المميزة وتنسيقات التنانير مع القمصان وغيرها.. وقد كانت حريصة على اختيار الألوان الحيوية التي ناسبت شعرها الأسود وبشرتها مثل الأحمر والأصفر والأ...المزيد
 صوت الإمارات - شواطئ سياحية رائعة في المملكة المتحدة تستحق الزيارة
 صوت الإمارات - أفكار سهلة التطبيق لتصميم ركن خاص بالقراءة في منزلكِ

GMT 18:51 2020 السبت ,12 أيلول / سبتمبر

مانشستر سيتي الأغلى في الدوري الإنجليزي

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 08:38 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً

GMT 18:58 2020 السبت ,12 أيلول / سبتمبر

نصيحة أرجنتينية تحرض ميسي للانقلاب على والده

GMT 18:50 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 14:09 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

تبدأ بالاستمتاع بشؤون صغيرة لم تلحظها في السابق

GMT 08:05 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 14:51 2019 السبت ,05 كانون الثاني / يناير

أفكار مبتكرة ومتجددة لتزيين مداخل حفلات الزفاف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates