دار الفنون في الرباط تُحيِي اليوم العالمي للمتاحف
آخر تحديث 10:55:32 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تحتفل به في السابع عشر من مايو من كل عام

دار الفنون في الرباط تُحيِي اليوم العالمي للمتاحف

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - دار الفنون في الرباط تُحيِي اليوم العالمي للمتاحف

صورة أرشيفية لدار الفنون في الرباط
الدار ابيضاء ـ سمية ألوكاي

تُنظم دار الفنون في مدينة الرباط يوم السابع عشر من أيار/مايو الجاري، اليوم العالمي للمتاحف، تحت شعار ذاكرة وإبداع وتحيي هذا الحدث بحضور المهتمين والباحثين في مجال التاريخ والتراث من أجل إغناء الحقل الثقافي وفتح باب النقاش والحوار وتبادل الخبرات في هذا الشأن.وتُعتبر هذه المناسبة، حسب بيان تلقت "المغرب اليوم" نسخة منه، فرصة للتعريف بالموروث الثقافي والتراثي المغربي من خلال رد الاعتبار للمتاحف والوقوف عند قوتها ودورها ويفتح مختلف الفاعلين في هذا اللقاء باب النقاش على مصراعيه بطريقة تفاعلية لنفض الغبار عن مجموعة من المفاهيم المتعلقة بهذا المجال للتعريف بمتاحف اليوم وبالتأثير الذي تمارسه على المجتمع.وتستغل مؤسسة أونا المنظِّمة لهذا الحدث، اليوم العالمي للمتاحف لتقديم أنشطة موازية وطرح شبكة لمهنيي المتاحف في المغرب بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة وذلك بغية خلق فضاء للتعاون والتبادل ونشر المعلومة بين مختلف المتاحف المغربية والفاعلين في هذا القطاع ووضعت هذه الشبكة أيضاً نصب أعينها هاجس تقاسم التجارب بين مختلف المتاحف المغربية وباقي متاحف العالم بأسره.ويحتفل العالم كل عام باليوم العالمي للمتاحف وذلك منذ عام 1977 ويستعد هذا العام ما يقرب من ثلاثين ألف متحف للاحتفال بهذا الحدث في عدد من الدول العربية والأجنبية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دار الفنون في الرباط تُحيِي اليوم العالمي للمتاحف دار الفنون في الرباط تُحيِي اليوم العالمي للمتاحف



عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم

ريهانا بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل وتُخفي بطنها بذراعها

واشنطن - صوت الامارات
على الرغم من نفيها خبر حملها، إلا أنَّ النجمة الأميركية ريهانا تصر على إثارةِ الشكوك حول حملها من حبيبها السعودي الملياردير حسن جميل، إذ شوهدت بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل، وهي عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم، بينما كانت تُخفي بطنها بذراعها. وبدأت شائعات حملها حين صرّحت بأنّها "ستُنجب ابنة سمراء البشرة"، وذلك في تعليقها حول كونها امرأةً سمراء وعن ما يمثله لها ذلك، حيث قالت: "أنا امرأةٌ سمراء ولدتني أمٌ سمراء وسأنجبُ ابنةً سمراء"، لتنطلق بعدها شائعة حملها عبر منصات التواصل الاجتماعي بسرعةٍ مذهلةٍ. وما أكد تلك الشائعة تداول صورةٍ لها وهي ترتدي فستانًا أسود قصيرًا ضيّقًا يحتضن بطنها البارزة، من طراز "جيفنشي"، جعلت رواد مواقع التواصل يصدقون أنّها بالفعل حامل من صديقها حسن، وأنّها أجّلت إطلاق ألبومها بسبب انشغاله...المزيد

GMT 13:32 2019 الإثنين ,16 أيلول / سبتمبر

مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020
 صوت الإمارات - مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020

GMT 08:52 2019 الجمعة ,23 آب / أغسطس

إنتر ميلان ينوي استغلال أزمة برشلونة

GMT 18:45 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

رئيس شالكه يتنحى بعد سقطة "الإنجاب في الظلام"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates