سوق بيع الكتب المستعملة في النبي دانيال قبلة البسطاء
آخر تحديث 03:44:21 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أحد الكنوز الثقافية في الإسكندرية

سوق بيع الكتب المستعملة في النبي دانيال قبلة البسطاء

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - سوق بيع الكتب المستعملة في النبي دانيال قبلة البسطاء

صورة أرشيفية لسوق بيع الكتب المستعملة المتواجد في شارع النبي دانيال
الإسكندرية ـ أحمد خالد

يعتبر سوق بيع الكتب المستعملة المتواجد في شارع النبي دانيال، أحد الكنوز الثقافية الموجودة في مدينة الإسكندرية، فيحوى آلاف الكتب القديمة والمستعملة، كما يعد من أقدم وأكبر الأسواق الموجودة في مصر بعد سوق سور الأزبكية الشهير في القاهرة . ولا يمكن للزائرين أن يمروا من أمام"السوق" دون أن تتوقف ولو للحظات لمشاهدة آلاف الكتب التي تملأ الأكشاك الصغيرة المنتظمة في شكل حضاري، فيفد مئات الباحثين وهواة اقتناء الكتب إلى هذا الشارع لرخص أسعاره، بخاصة بعد ارتفاع أسعار الكتب بشكل كبير، فضلا عن الأعباء الاقتصادية الكثيرة التي تعاني منها اغلب الأسر المصرية ليصبح بذلك قبلة للبسطاء من المثقفين.
ويعود تاريخ "السوق" إلى عشرات السنين وذلك وفقاً للباعة، فيقول الحاج محمد حسين أنه متواجد في السوق منذ صغره وكان البائعين يفترشون الأرصفة إلى أن تم تخصيص أكشاك لبيع الكتب في عهد محافظ الإسكندرية الأسبق اللواء عبد السلام المحجوب .
وأوضح أن السوق يحتوي علي آلاف الكتب القديمة بالإضافة إلى رسائل دكتوراه وماجستير في مختلف أنواع العلوم، مشيرا إلى أن ارتفاع أسعار الكتب جعل الباحثين يترددون على السوق بحثا عن الكتب المستعملة لرخص أسعارها.
وأضاف أن السوق أسس علي غرار سور الأزبكية الشهير في القاهرة حيث يفد إليه طلبة الجامعات و هواة القراءة ليبحثوا بين الكتب القديمة علي ما يشبع رغباتهم في اقتناء الكتب النادرة.
ولفت أحد أقدم بائعي الكتب في السوق إلى أنه بدأ رحلته مع الكتب منذ صغره منذ عشرات السنين حيث كان يبيع الكتب القديمة علي عربة صغيرة يجرها بيديه قبل أن يتم تخصيص كشك له من محافظة الإسكندرية .
وقال إن السوق شهد تطوراً كبيراً خلال الفترات الماضية حيث أصبحت مهنة بيع الكتب القديمة تسير بشكل قانوني ومرخص، وأضفت نوع من الرقي علي الشارع، لافتا إلى أن المشكلة التي واجهت بعض البائعين العام الماضي، عندما قامت قوات الشرطة بهدم بعض الأكشاك المخالفة ، الأمر الذي أثار حفيظة العديد من المثقفين لتعود مرة أخري الحياة للشارع بعد أن تم إعادة بناء الأكشاك.
أما وائل علي فهو أحد رواد الشارع والذي قال أنه يأتي إلى السوق ليبحث بين أكوام الكتب علي النادر منها، وأشار إلى أنه يجد في السوق بعض الكتب التي يعجز عن الوصول إليها في المكتبات الشهيرة والتي مرت عليها عشرات السنين.
وأوضح أن انخفاض الأسعار عاملا مهما في توافد المشترين على السوق، مبينا أن أسعار بعض الكتب والروايات بالمقارنة بالمكتبات تعد رخيصة للغاية، ونظرا للظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها أغلب الأسر المصرية فإنهم يلجأون إلى شراء الكتب المستعملة لرخص أسعارها.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سوق بيع الكتب المستعملة في النبي دانيال قبلة البسطاء سوق بيع الكتب المستعملة في النبي دانيال قبلة البسطاء



GMT 01:22 2018 الثلاثاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

زيت الزيتون لعلاج الطفح الجلدى

GMT 08:55 2018 الثلاثاء ,26 حزيران / يونيو

ما هي الطرق لجعل الطفل ناجحًا دراسيًا؟

GMT 06:45 2013 السبت ,13 إبريل / نيسان

أخوات برونو مارس في برنامج تلفزيون

GMT 15:15 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

مانشستر يونايتد يغري "سافيتش" بعرض خيالي خرافى
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates