معرض مشترك للفنانين وسام الفراتي وحسن الصباخ في المركز الثقافي البغدادي
آخر تحديث 08:06:25 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تميز بالدمج بين جيل الشباب والرواد وبلوحات تعبر عن الفقر والحزن

معرض مشترك للفنانين وسام الفراتي وحسن الصباخ في المركز الثقافي البغدادي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - معرض مشترك للفنانين وسام الفراتي وحسن الصباخ في المركز الثقافي البغدادي

معرض مشترك للفنانين وسام الفراتي وحسن الصباخ
بغداد – نجـلاء الطـائي

بغداد – نجـلاء الطـائي أقيم، الجمعة، المعرض المشترك للفنانين التشكيلين وسام الفراتي وحسن الصباخ، في قاعة "المركز الثقافي البغدادي"، في شارع المتنبي، تحت عنوان "قصاصات للحياة"، وتنوع المعرض بين لوحات تحكي واقع الفقر والحزن العراقي، الذي جسده الفنانين بلوحاتهم، التي صرخت بألوان الحزن، عما يحدث في بلادنا. وتميز هذا المعرض بالدمج بين جيل الرواد وجيل الشباب. وذلك بحضور عضو مجلس النواب فوزي أكرم ومحافظ بغداد السابق صلاح عبد الرزاق وجمهور متذوق للفن التشكيلي.
وتحدث فوزي أكرم، أثناء تجواله في أروقة المعرض لـ "مصر اليوم"، قائلا: ليس بغريب أن نرى إبداعات من فنانين لهم تاريخ في الفن التشكيلي، واستطاعوا أن يجمعوا بين الحزن والأمل والاستمرار في الحياة، ويوثقوا جميع ما يدور في حياتنا اليومية، من حيث الخيال الواسع.
وأكد أكرم أن "هذا المعرض تميز بفن تشكيلي جديد، مما يدل على قدرة وإمكانية الفنانين".
فيما قال الفنان التشكيلي وسام الفراتي لـ "مصر اليوم": شاركت في هذا المعرض 29 لوحة، اختلفت محاورها ما بين "الأمومة والفن"، وكان أكثر اهتمامي في أعمالي بالشعراء والفنانين الكبار، أمثال محمد مهدي الجواهري والفنانة أم كلثوم... وغيرهم.
وبشأن اختلاف أعماله عن أعمال الفنانين من ناحية الرسم، قال: استطعت ان انتقل بأعمالي بفن جديد، وهو ما يسمى بـ "فن اليرزم"، وهو أن ترسم اللوحة بأسلاك نحاسية ومعجون فقط، من غير استعمال لأداوت الرسم من فرشة وأصباغ ، ولاقت ذوق المتلقي"، منوها إلى "اكتشاف فني جديد سوف يعلن عنه في القريب العاجل"، داعيًا، في الوقت ذاته، إلى "عدم إقامة معرض شخصي، بسبب كلف المعرض من الناحية المادية".
أما الفنان التشكيلي حسن الصباخ، تحدث لـ "مصر اليوم" عن "تجربته في هذا المعرض، قائلا: هذا المعرض يجمع جيلين من الفنانين، وهما الفنان الفطري والفنان الأكاديمي"، مبينًا أن "تخصص أعماله في هذا المعرض، هو محور الفقر الجسدي، التي تنتمي إليه المدرسة التعبيرية، والمعاناة التي عاشها الفنان وهو في بداية حياته الفنية"، وكما استعملت  الكثافة اللونية، وهي ألوان الكريلك، التي زادت رونق وجمالية اللوحات"، وكانت مشاركتي بـ 20 لوحة، تنوعت أفكارها ما بين الواقعية والتعبيرية".
وعن الانطباع النقدي بين الفنان والناقد التشكيلي طالب جبار يقول: إن هذه اللوحات تعبر عن لمسات ساحرة، استطاعوا من خلالها توزيع أعمالهم بشكل متنوع، منها المدرسة التعبيرية والتجريدية والواقعية، وإضافة إلى جمالية هذا المعرض، يعبر المعرض عن اختلاف اللوحات ما بين الفنانين من ناحية الفن والموضوع.
وطالب جبار الحكومة العراقية بـ "أن يكون لها موقف جدي لاحتضان هذه الطاقات الجبارة، لأنهما مشروع لمستقبل واعد".
وعلى هامش المعرض، أقيم المرسم الحر داخل القاعة للأطفال الموهوبين، الذين عبرو عما في داخلهم، من خلال رسم لوحاتهم، التي بهرت جميع الحضور.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معرض مشترك للفنانين وسام الفراتي وحسن الصباخ في المركز الثقافي البغدادي معرض مشترك للفنانين وسام الفراتي وحسن الصباخ في المركز الثقافي البغدادي



تمتلك الاثنتان حضورًا استثنائيًا وذوقًا في عالم الموضة

هايلي بيبر وشياو ون جو وجهان إعلاميان لـ "تشارلز آند كيث"

نيويورك - صوت الامارات
تحتفل تشارلز & كيث في هذا الموسم بالتفرّد وقدرة الأزياء على التعبير عن الجمال الخاص لكل شخص فتقدم هذه المجموعة المستوحاة من النساء العصريات القويات اللاتي تجعلهن صفاتهن الفريدة مميزات عن غيرهن،حيث تتصدر حملتها لموسم خريف 2019 نجمتا عروض الأزياء المشهورتان عالمياً ’هايلي بيبر‘ و’شياو ون جو‘ ، وتمتلك الاثنتان حضوراً استثنائياً وذوقاً لا يضاهى في عالم الموضة، ما يجعلهما الملهمتين المثاليتين لهذه التشكيلة الجريئة والعصرية. بالإضافة إلى امتلاكها واحداً من أعلى التصنيفات في مجال عرض الأزياء فإن ’هايلي بيبر‘ أيضاً وجه تلفزيوني مشهور وشخصية مؤثرة على منصات التواصل الاجتماعي، وكثيراً ما أصبحنا نشاهدها مؤخراً على أغلفة مجلات الموضة ومنصات عروض الأزياء، ويعود ذلك إلى هالتها الساحرة وتلقائيتها أمام عدسات التصو...المزيد

GMT 18:45 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

رئيس شالكه يتنحى بعد سقطة "الإنجاب في الظلام"

GMT 21:03 2019 الثلاثاء ,09 تموز / يوليو

ديبالا يبلغ يوفنتوس بقراره النهائي

GMT 15:14 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

أتلتيكو مدريد يقترب من ضم المهاجم جواو فيلكس "

GMT 21:05 2019 الثلاثاء ,09 تموز / يوليو

3 عوامل تبعد صلاح عن عقدة ميسي التاريخية

GMT 21:07 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

"ترهلات" سواريز تُزعِج جماهير "كوبا أميركا"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates