العلماء يُوضحون أنَّهم إكتشفوا مومياء عمرها 3800 عام لامرأة مصرية
آخر تحديث 15:10:11 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وصفت بأنَّها واحدة من أهم الشخصيات في المملكة الوسطى

العلماء يُوضحون أنَّهم إكتشفوا مومياء عمرها 3800 عام لامرأة مصرية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - العلماء يُوضحون أنَّهم إكتشفوا مومياء عمرها 3800 عام لامرأة مصرية

بالرغم من عمر المومياء الذي بلغ 3800 عام عثر على الجثة في حالة جيدة للغاية
القاهرة - سعيد فرماوي

عثر علماء الآثار على مومياء مصرية قديمة عمرها 3800 عام في مقبرة في جبل قبة الهوا في جنوب شرق مصر، ويعتقد أنها واحدة من أهم الشخصيات في تاريخ الحضارة، وهي مومياء امرأة تدعى ليدي ساتشيني احدى الشخصيات الرئيسية في المملكة الوسطى.ويقول العلماء أن الجثة كانت في حالة جيدة للغاية وملفوفة بالكتان وأودعت داخل اثنين من التوابيت الخشبية.

وأوضح رئيس قطاع الاثار المصرية القديمة في وزارة الآثار الدكتور محمد عفيفي أن هذا الاكتشاف مهم تاريخيًا لان ساتشيني كانت واحدة من شخصيات عصر الدول الوسطى كونها أن حيقيب الثالث واميني سيب وهما اثنين من الشخصيات السياسية الرفيعة في عهد الفرعون امنمحات الثالث في فترة 1800 الى 1775 قبل الميلاد.

وأضاف أن التابوت الداخلي كان في حالة جيدة جدا، وسيكون الباحثون قادرين على معرفة السنة بالضبط من خلال الشجرة التي استخدم خشبها لصنع التابوت، بالإضافة الى ذلك فان بعض البقايا كانت مع الجثة مثل القناع الجنائزي المنوع من طبقات من الكتان أو ورق البردى المغطى بالبلاستر والذي يسمى الكارتوناغ كما عثر على غطاء وجه المومياء.

وأشار الباحث في جامعة غيان في اسبانيا والذي ساعد في إجراء الحفريات الدكتور اليخاندرو خيمينيز سيرانو إلى أن ليدي ساتشيني كانت شخصية رئيسية من سلالة محلية وكانت ابنة الأمير سارنبوت الثاني، وبعد وفاة جميع الأعضاء الذكور من أسرتها، أصبحت راعية حقوق الأسرة الحاكمة في حكومة الفنتين."

ويحاول علماء الاثار تجميع نسب حكام الفنتين، وقال مسئولون أن اكتشاف مومياء ساتشيني من شأنه أن يساعد كثيرا، وحكمت عائلتها الفنتين في وقت بين عام 1800 قبل الميلاد، واحتلت مرتبة أقل بقليل من عائلة الفرعون الحاكم.وعمل الفريق في قبة الهوى منذ عام 2008، ومنذ ذلك الحين اكتشفت عدة مدافن سليمة بما في ذلك ابن السيدة ساتشيني حيقيب الثالث.

العلماء يُوضحون أنَّهم إكتشفوا مومياء عمرها 3800 عام لامرأة مصرية

العلماء يُوضحون أنَّهم إكتشفوا مومياء عمرها 3800 عام لامرأة مصرية

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العلماء يُوضحون أنَّهم إكتشفوا مومياء عمرها 3800 عام لامرأة مصرية العلماء يُوضحون أنَّهم إكتشفوا مومياء عمرها 3800 عام لامرأة مصرية



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 01:18 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

وفاة حارس إسبانيول السابق بسبب كورونا

GMT 06:07 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

ميسي يتفوق على رونالدو خارج المستطيل الأخضر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates