دول عربية تتصدّر قائمة أكثر الاقتصادات التي تحظى بالتحسّن في أنشطة الأعمال 2020
آخر تحديث 16:57:42 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بلدان أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى وأميركا اللاتينية تتخلّف فيما يخص الإصلاحات

دول عربية تتصدّر قائمة أكثر الاقتصادات التي تحظى بالتحسّن في أنشطة الأعمال 2020

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - دول عربية تتصدّر قائمة أكثر الاقتصادات التي تحظى بالتحسّن في أنشطة الأعمال 2020

البنك الدولي
الرياض ـ سعيد الغامدي

حقق تقرير ممارسة أنشطة الأعمال 294 إصلاحًا تنظيميًا بين مايو (أيار) 2018 ومايو 2019، على المستوى العالمي، سهّل 115 اقتصادًا القيام بالأعمال.

وكشف التقرير الصادر عن البنك الدولي أن الاقتصادات التي تحظى بأبرز التحسن في تقرير ممارسة أنشطة الأعمال 2020 هي: المملكة العربية السعودية، الأردن، وتوغو، والبحرين، وطاجيكستان، وباكستان، والكويت، والصين، والهند، ونيجيريا، في 2019 - 2018، أدخلت هذه الاقتصادات خُمس جميع الإصلاحات المسجلة عالميًا.

- الاقتصادات في بلدان أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، وأميركا اللاتينية، ومنطقة البحر الكاريبي، ما زالت تتخلف فيما يخص الإصلاحات. يحتل اقتصادان فقط من بلدان أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى المراتب الخمسين الأولى في سهولة ممارسة أنشطة الأعمال؛ لا يوجد أي اقتصاد من أميركا اللاتينية في هذه المجموعة.

- يواصل تقرير ممارسة أنشطة الأعمال 2020 إظهار تقارب ثابت بين الاقتصادات النامية والاقتصادات المتقدمة، وخاصة في مجال دمج الأعمال. منذ 2003 - 2004. أدخل 178 اقتصادا 722 إصلاحًا تم تسجيلها من خلال مؤشر بدء النشاط التجاري، فيما يخص تخفيض أو إزالة العواتق.

- الاقتصادات التي حققت نتائج إيجابية في تقرير ممارسة أنشطة الأعمال تستفيد من مستويات أعلى من النشاط التجاري وانخفاض في مستوى الفساد.

- الأسباب الاقتصادية هي الدافع الرئيسي للإصلاحات، غير أن تطور الاقتصادات المجاورة يوفر حافزًا إضافيًا لتغيير الأنظمة.

- أصبح 26 اقتصادًا أقل ملاءمة للأعمال التجارية، حيث أدخل 31 تغييرًا تنظيميًا يعوق الكفاءة وجودة الأنظمة.

وفي هذا الصدد، يقول رئيس البنك الدولي ديفيد مالباس، إن تقرير ممارسة أنشطة الأعمال 2020 أظهر أن “الاقتصادات النامية تصطاد مع الاقتصادات المتقدمة في سهولة ممارسة الأعمال التجارية”. موضحا أن الفجوة ما زالت واسعة.

وأضاف: “هناك مجال واسع للاقتصادات النامية للحاق بركب البلدان المتقدمة في معظم مؤشرات ممارسة أنشطة الأعمال”. مشيرا إلى العمل المهم الذي قامت به البلدان لتحسين بيئاتها التنظيمية في ممارسة أنشطة الأعمال، غير أنه قال إن “المجال الأقل إصلاحًا هو حل مسألة الإعسار”.

تابع: “سهولة ممارسة الأعمال التجارية هي نقطة انطلاق مهمة للإصلاحات الهيكلية التي تشجع النمو على نطاق واسع... مجموعة البنك الدولي على استعداد لمساعدة الدول للمضي قدما”.

قد يهمك أيضًا:  

صندوق النقد الدولي يتوقع تباطؤ الاقتصاد العالمي في 2019 و2020

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دول عربية تتصدّر قائمة أكثر الاقتصادات التي تحظى بالتحسّن في أنشطة الأعمال 2020 دول عربية تتصدّر قائمة أكثر الاقتصادات التي تحظى بالتحسّن في أنشطة الأعمال 2020



عرضت المخرجة الإبداعية دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها

كيندال جينر وبيلا حديد تتألقان بإطلالة مميزة في أسبوع الموضة في ميلان

ميلان - صوت الامارات
عرضت المخرجة الإبداعية دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها لموسم خريف وشتاء 2020 خلال أسبوع الموضة في ميلان، وهي المرة الأولى التي تظهر فيها خطها بالكامل، والذي شمل 91 قطعة، حيث قادت Donatella التشكيلة مع مجموعة LBDs الكلاسيكية وهى مجموعة من الفساتين القصيرة اللامعة، التي تشبه في تصميمها الساعة الرملية وارتدتها كيندال جينر وبيلا حديد خلال هذا العرض. ووفقًا لموقه "harpersbazaar" فقد تم تزويد جميع الفساتين بحلى كبيرة الحجم وقفازات جلدية وحقائب clutches إما مزينة بشعار Versace أو بقطع ذهبية مميزة. أصبح العرض مزيجاً عائدًا إلى المدرسة القديمة الخاصة بالدار، من خلال الفساتين القصيرة التي أبهرت الجميع، فضلًا عن سير العارضات على المدرج وسط شاشات 3D. كانت المجموعة تمزج بين الأزياء الكلاسيكية من خلال البدل الرسمية والفساتين السوداء وتشكيلة الملاب...المزيد

GMT 08:59 2020 الإثنين ,17 شباط / فبراير

ريال مدريد يتعثر أمام"سيلتا فيغو" وسقوط زيدان
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates