الفنانة المصرية رانيا يوسف تكشف أن ابنتها تعرَّضت للتحرش ولم تستطع حمايتها
آخر تحديث 22:32:31 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكدت أنها أصبحت تصنف كشخصية جريئة بسبب طبيعة المجتمع

الفنانة المصرية رانيا يوسف تكشف أن ابنتها تعرَّضت للتحرش ولم تستطع حمايتها

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الفنانة المصرية رانيا يوسف تكشف أن ابنتها تعرَّضت للتحرش ولم تستطع حمايتها

الفنانة المصرية رانيا يوسف
القاهرة - صوت الامارات

أكدت الفنانة المصرية رانيا يوسف، أنها أصبحت تصنف كشخصية جريئة بسبب طبيعة المجتمع، مبينة في معرض حديثها عن التحرش، بأنه مرض متواجد في العالم كله، وليس في مصر فقط، ولكن في الخارج كل شيء مراقب بالكاميرات.وأضافت في مقابلة تلفزيونية، أن الدول الغربية لديها قانون رادع بالنسبة للمتحرشين، لافتة إلى أن عقاب التحرش عندما يكون شديدًا، ستزيد مخاوف ارتكاب هذه الجريمة.وتابعت رانيا يوسف: "أصبحت جريئة لأن الدنيا علمتني كده، وحتى آخذ حقي، وعندما كنت طيبة لم تكن الحياه تسير ولكنها كانت تتوقف أكثر بسبب تنازلي عن الكثير من الأشياء".وأردفت الفنانة المصرية: "أستيقظ من النوم أجد نفسي ترند ولم أعد أفهم ما هي معايير الترند وهذا يحدث دون أن أقصد ذلك"، مؤكدة أنها لا تنشر أي شيء على السوشال ميديا، وأن بناتها هم من يتحكمن في هذا الأمر، في إشارة إلى أن صورها وما يتم نشره لا تقوم به بنفسها.وقالت الفنانة رانيا يوسف، إن تجربة التحرش التي تعرضت لها كانت مؤلمة للغاية، وما زاد من ألمها، هو لما تعرّضت له ابنتها، ولم تتمكن من حمايتها.

ووصفت رانيا تجربة التحرش، بأنها تسببت في معاناتها من كوابيس ونوبات فزع بعدها، وقلق شديد من الغرباء والأماكن المزدحمة، وعندما وقع حادث التحرش الشهير، وجدت فيه فرصة جيدة لتكاتف النساء وتشجيعهن على الحديث بلا خوف.وشددت رانيا يوسف، على أن المتحرش "جبان" يقدم على فعل التحرش في السر، وسيمتنع عنه لو علم أن الناس يرونه أو أن الكاميرا تصوره، مبينة أن فكرة فضح المتحرش جاءت من هنا لعلّه يخجل أو يخاف على اسمه وعائلته، فيراجع نفسه.وأكدت أن حبها للحيوانات نابع من مبدأ الرحمة لجميع المخلوقات، فضلا عن أنها ولدت في بيت تعيش فيه الكلاب والقطط كأفراد من الأسرة، وهي تحاول طوال الوقت، أن تشرح للبعض أننا لم نخلق على الأرض وحدنا، فهناك مخلوقات أخرى من حقها أن تعيش وتأكل، إضافة إلى أننا سنحاسب على إيذاء الحيوان، أو أي مخلوق.ومن بين الأسرار التي روتها يوسف عن نفسها، هو صيامها يومي الإثنين والخميس طوال عمرها، لافتة إلى أنها ستظل حريصة على ذلك، ليس كجانب ديني فقط، ولكن للحفاظ على رشاقتها، كون صيام يومين أسبوعيًا، يجعل الجسم في حالة ارتباك مما يتسبب في فقدان الوزن.وأشارت رانيا يوسف إلى أن الجمهور يرى من المشاهير الظاهر فقط، مؤكدة أنها ظلت خلال الثلاثة أيام الماضية مستيقظة بسبب العمل، فضلا عن أنها تحاول أن تفصل بين مشاعرها وعملها.كما بينت أنها لا تخرج كثيرًا، وتعمل على تقليل علاقاتها الاجتماعية، حيث ترى أن الوحدة أفضل من التواجد بين الكذابين.


قد يهمك ايضا :

رانيا يوسف تصف وقوفها أمام عادل إمام بالحلم الذي لم تكن تتخيل أن يتحقق

رانيا يوسف تكشف عن أكثر 3 أشياء تجذبها في الرجل

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الفنانة المصرية رانيا يوسف تكشف أن ابنتها تعرَّضت للتحرش ولم تستطع حمايتها الفنانة المصرية رانيا يوسف تكشف أن ابنتها تعرَّضت للتحرش ولم تستطع حمايتها



آيتن عامر تتَألق بفساتين سَهرة جَذّابة ورَاقية

القاهرة - صوت الإمارات
تُعد النجمة المصرية آيتن عامر من النجمات اللاتي يجذبن الأنظار، بإطلالاتها المحتشمة والراقية؛ إذ تحرص دائماً على اتباع أحدث صيحات الموضة، مع اختيار ما يناسب شخصيتها.وفي إطلالة ناعمة وراقية، اعتمدت آيتن عامر فستاناً أنيقاً من الجلد الأسود، لمصمم الأزياء أحمد فايز. صُمم الفستان بـتوب كب من الجلد بأكمام طويلة وأكمام منفوشة، فيما صُممت تنورته باللون الأسود بتصميم حورية البحر. وأكملت آيتن عامر إطلالتها الراقية بحقيبة كلاتش من الجلد الأسود، مع تسريحة شعر منسدل بغرة منقسمة. وبإطلالة أنثوية ناعمة، اعتمدت آيتن عامر فستاناً باللون الوردي الفاتح، لمصمم الأزياء يوسف الجسمي. صُمم الفستان من التول المُطرز، مع قماش الكريب باللون الوردي؛ حيث جاء بكب تول باللون البيج مٌطرزاً بالخرز والكريستال باللون الفضي، صُمم بأكمام طويلة مع فتحة صد...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 06:32 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال
 صوت الإمارات - قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 20:54 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تضطر إلى اتخاذ قرارات حاسمة

GMT 06:59 2018 الأربعاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

بن حيدر يتكفل بشراء تذاكر بـ 50 ألف درهم في افتتاح كأس آسيا

GMT 00:36 2013 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

برومسينت" لعلاج سرعة القذف عند الرجال

GMT 20:41 2020 الخميس ,24 كانون الأول / ديسمبر

6 نصائح لغرفة نوم طفلك

GMT 04:12 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

أغانى ديزنى بالساقية وأمسية موسيقية بمكتبة الإسكندرية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates