أحداث مصر تجبر شركات الإنتاج على تأجيل طرح ألبوماتها الغنائية
آخر تحديث 08:03:55 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

فيما يعتبر من أقل الأعوام الـ 10 الأخيرة إنتاجًا للألبومات الغنائية

أحداث مصر تجبر شركات الإنتاج على تأجيل طرح ألبوماتها الغنائية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - أحداث مصر تجبر شركات الإنتاج على تأجيل طرح ألبوماتها الغنائية

شركات الإنتاج تؤجل طرح ألبوماتها الغنائية بسبب الأحداث
القاهرة ـ محمود الرفاعي

يعتبر عام 2013، هو أقل الأعوام الـ 10 الأخيرة إنتاجًا للألبومات الغنائية، فرغم عدم وجود متغيرات سياسية واقتصادية كبيرة على المستوى العربي، إلا أن أحداث مصر الأخيرة جعلت الشركات الإنتاجية جميعها سواء المصرية أو العربية تأخذ موقفًا متضاربًا من طرح ألبوماتها الغنائية.وخلال 7 شهور كاملة مضت، لم يطرح سوي 20 ألبوم، ومعظمهم من إنتاج شركة "روتانا" التي لم تتأثر بالأزمات مثلما يحدث مع الشركات المصرية، ورغم أن شركات الإنتاج كانت تنتظر عيد الفطر المبارك لكي يكون الموسم الرئيسي لطرح الألبومات الغنائية، إلا أن هذا العام سيكون الموسم شحيحًا للغاية، فشركات الإنتاج المصرية الكبرى جميعها انسحبت من الموسم، ولا يوجد سوى البومات فردية يطرحها المطربين على حسابهم الخاص.فبينما انتهت شركة "مزيكا" انتهت تمامًا من طبع وتجهيز ألبوم مصطفى قمر الجديد "مطمن" منذ أكثر من 3 أشهر، ولكن أحوال وظروف البلد أجبرت الشركة بالاتفاق مع المطرب على التأجيل إلى أن تتضح الصورة، وبخاصة أن قمر مختفي عن الساحة الغنائية من عام 2010، ولا يريد العودة في وقت تنشغل فيه الجماهير والمستمعين بالأحداث السياسية.
بينما تهتم الشركة حالياً بالتسويق لألبوم رامي صبري "وأنا معاه" الذي طرح قبل شهر رمضان بأيام دون آية دعاية بسبب تسربه بالكامل على شبكة الانترنت، ما جعل الشركة تقوم بطرحه في الأسواق دون حملة دعائية.
وتجهز الشركة حاليًا لعدد من الألبومات والمقرر طرحها في عيد الأضحى ومع نهاية العام، أمثال البوم المطربة آمال ماهر، وساموزين، ولؤي.
وتعتبر شركة روتانا من أكثر الشركات طرحًا للألبومات هذا العام، فبعد أن حدد عمرو دياب ميعاد طرح ألبومه في عيد الفطر، وسافر خلال شهر حزيران/يونيو الماضي إلى دبي، لتسليم ماستر الألبوم إلى رئيس الشركة، السيد سالم الهندي، إلا أن الأحوال في مصر جعلت الشركة تفكر جيدًا في تأجيل الألبوم لفترة ما، ربما بين عيدي الفطر والأضحى أو يتم تأجيله إلى عيد الأضحى وهو الأقرب.
أما عن ألبوماتها التي ستطرحها خلال عيد الفطر، فجميعها لمطربي الخليج، وأجلت الشركة معظم الألبومات المصرية واللبنانية إلى أن تهدأ الصورة في المنطقة، ومن المقرر طرح البوم المطرب القطري، فهد الكبيسي، وألبومات أخرى لعدد من مطربي السعودية.
أما عن البوم الغنائي الوحيد الذي أعلن رسميًا عن طرحه، هو البوم المطرب الشاب تامر عاشور، الذي يتكتم تامر عن اسمه حتى الآن، ويتعاون فيه مع الشعراء نادر عبد الله، وخالد تاج الدين، ومحمد البوغي، وعمرو يحيى، ومحمد عاطف، وجمال الخولي، والملحنين عمرو مصطفى، محمد خلف، مدين وشريف إسماعيل، إسلام زكي، ويلحن عاشور لنفسه عدة أغان، وتعاون حتى الآن مع الموزعين طارق مدكور، هاني يعقوب، أحمد عبد السلام، آسر عاشور، وخالد حسين.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أحداث مصر تجبر شركات الإنتاج على تأجيل طرح ألبوماتها الغنائية أحداث مصر تجبر شركات الإنتاج على تأجيل طرح ألبوماتها الغنائية



تمتلك الاثنتان حضورًا استثنائيًا وذوقًا في عالم الموضة

هايلي بيبر وشياو ون جو وجهان إعلاميان لـ "تشارلز آند كيث"

نيويورك - صوت الامارات
تحتفل تشارلز & كيث في هذا الموسم بالتفرّد وقدرة الأزياء على التعبير عن الجمال الخاص لكل شخص فتقدم هذه المجموعة المستوحاة من النساء العصريات القويات اللاتي تجعلهن صفاتهن الفريدة مميزات عن غيرهن،حيث تتصدر حملتها لموسم خريف 2019 نجمتا عروض الأزياء المشهورتان عالمياً ’هايلي بيبر‘ و’شياو ون جو‘ ، وتمتلك الاثنتان حضوراً استثنائياً وذوقاً لا يضاهى في عالم الموضة، ما يجعلهما الملهمتين المثاليتين لهذه التشكيلة الجريئة والعصرية. بالإضافة إلى امتلاكها واحداً من أعلى التصنيفات في مجال عرض الأزياء فإن ’هايلي بيبر‘ أيضاً وجه تلفزيوني مشهور وشخصية مؤثرة على منصات التواصل الاجتماعي، وكثيراً ما أصبحنا نشاهدها مؤخراً على أغلفة مجلات الموضة ومنصات عروض الأزياء، ويعود ذلك إلى هالتها الساحرة وتلقائيتها أمام عدسات التصو...المزيد

GMT 01:08 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

نانت الفرنسي يخطف نجم بيراميدز المصري

GMT 01:23 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تعادل سوري مخيب أمام اليمن في "غرب آسيا"

GMT 01:14 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

البريميرليغ.. موسم جديد بحسابات قديمة

GMT 21:10 2019 الثلاثاء ,09 تموز / يوليو

الكشف عن سبب فشل مفاوضات برشلونة ودي ليخت

GMT 20:58 2019 الثلاثاء ,09 تموز / يوليو

نيتو يوقع رسميًا عقود انتقاله لبرشلونة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates