دراسة تؤكد أنَّ تناول المكسرات أفضل علاج للكولسترول
آخر تحديث 03:49:06 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تغيير النظام الغذائي يُغني عن تناول العقاقير الطبية

دراسة تؤكد أنَّ تناول المكسرات أفضل علاج للكولسترول

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - دراسة تؤكد أنَّ تناول المكسرات أفضل علاج للكولسترول

المكسرات
المكسرات علاج فعال

كشفت دراسة علمية حديثة، أنَّ الناس الأقل عرضة لأمراض القلب لديهم وهم "حماية العقاقير المخفضة للكولسترول"، مؤكدة أنَّ الأفضل لهم تناول الكثير من المكسرات وزيت الزيتون، فضلًا عن استبدال النظام الغذائي من حين إلى آخر.وأكدت الدراسة التي أجراها 3 أطباء ونشروها في مجلة "الواصف" البريطانية الرائدة في إدارة الأدوية، أنَّ على الأطباء أن يصفوا للمرضى نظامًا غذائيًا صحيًأ يعطي فوائد مماثلة لتناول العقاقير المخفضة للكولسترول .

وأوضح الأطباء أنَّ الوصفات التي تشمل عقاقير خفض الكولسترول من الممكن أن يكون لها آثار جانبية مُضرة، في الوقت الذي توفر فيه فائدة قليلة للمرضى، فلا يجب أن تقدم عقاقير خفض الكولسترول "وهم الحماية" الذي يجعل كثير من الأفراد ينخرطوا في سلوكيات نمط حياة غير صحي.

وأشاروا إلى أنَّ أسباب 80% من أمراض القلب والأوعية الدموية ترجع إلى عوامل نمط الحياة بما في ذلك نظام غذائي غير صحي، تدخين، وقلة ممارسة النشاط البدني.

وتشمل بدائل العقاقير المخفضة للكولسترول، تناول تفاحة واحدة يوميًا تساعد على منع النوبات القلبية والسكتات الدماغية بشكل فعال، فضلًا عن تناول المكسرات أو أربعة ملاعق من زيت الزيتون يوميًا والمكسرات مثل اللوز والبندق والجوز الأميركي، وبعض مكسرات الصنوبر والفستق، وذلك لأنها تحتوي على مستويات عالية من الدهون الجيدة التي يمكن أن تخفض الدهون الضارة في الدم.

يُذكر أنَّ كاتبي الدراسة هم طبيب أمراض القلب الدكتور اسيم مالهوترا والدكتور أندرو آبس، مع أستاذ علم الأوبئة السريرية ونائب الرئيس المنتخب للكلية الصحة العامة سيمون كابويل.

وأبرزت الدراسة أنَّه يمكن وصف مخفضات الكولسترول بشكل فعال للرجال فوق الـ60عامًا والنساء فوق الـ65عامًا، كما يمكن وصف مخفضات الكولسترول للأصغر سنًا في حالة ارتفاعه بنسبة كبيرة في الدم، وللمدخنين، والذين يعانون من السمنة المفرطة، أو الذين لديهم تاريخ عائلي قوي من مشاكل القلب.

وأشارت الأرقام إلى أنَّ ثمانية ملايين بريطاني يتناولون مخفضات الكولسترول، بتكلفة سنوية تقدر 450 مليون جنيه إسترليني، ويصف الأطباء مخفضات الكولسترول فقط لمن لديهم خطر بنسبة 30%  للتعرض إلى نوبة قلبية، ولكن تم خفض هذه المخاطر إلى 20% في عام 2005.

وحذر خبراء في الولايات المتحدة العام الماضي، من أنَّ الناس من الممكن أن تستخدم مخفضات الكولسترول كعذر لوضع كثير من الزبد في شرائح اللحمة.

ولفتت الدراسة إلى أنَّ المرضى الذين يتناولون مخفضات الكولسترول يأكلون المزيد من الدهون والسعرات الحرارية، ويزيدون في الوزن بشكل أسرع من أولئك الذين لا يتناولون تلك العقاقير، ربما لأنها توفر "الطمأنينة الكاذبة".

وتوصل بحث مستقل إلى أنه لا يوجد تقليل في الوفيات أو الأمراض المزمنة لمن هم أقل عرضة للتعرض لأمراض القلب الذين يعتمدون على تناول مخفضات الكولسترول؛ لكن هناك ١ من ١٤٠ فرصة لتجنب أزمة القلب غير المميتة من الممكن أن تؤدي إلى خطر صغير كالإصابة بمرض السكري نتيجة لتناول الدواء.

وصرَّح الدكتور مالهوترا، قائلًا "بالنسبة إلى هؤلاء الأفراد المعرضين لخطر منخفض، فإنَّ فوائد مخفضات الكولسترول قليلة حتى في أحسن الأحوال، فلا يجب أن ينخدعوا بوهم الوقاية الذي يمكن الكثير من الأفراد من الانخراط في سلوكيات غير صحية لنمط حياتهم".

وأضاف "إنَّه يجب تبديل الوصفات الطبية الشاملة للأقل عرضة للإصابة بأمراض القلب، بمعلومات تركز على المريض نفسه والتي تمكن الناس من اتخاذ قرارات أكثر استنارة"، متابعًا "تُعد إثارة الذعر في وقتنا الحالي أمر شائع جدًا، وذلك من خلال المبالغة بفوائد مخفضات الكولسترول أو المخاطر التي تأتي بعد تناولها حتى لو تم تقليل الآثار الجانبية الخاصة بهم".

وأعلنت الدراسة أنَّ تجارب عشوائية مضبوطة ممكن أن تقلل بجدية الآثار الجانبية مثل آلام العضلات، موضحة أنَّه على الأقل ١٧ ٪ من المرضى يعانون من آثار سلبية في دراسات عشوائية غير مضبوطة تمت عن طريق الملاحظة.

ونوّهت بأنَّ النشرة الطبية الخاصة بشركة "فايزر" للأدوية المكتوبة داخل عقار "اتورفارستاين"، أكدت أنَّه "من الشائع أن تصيب الآثار الجانبية ١ من ١٠ مرضى، حيث تتضمن احتقان الحلق، والغثيان، ومشاكل في الجهاز الهضمي، وآلام العضلات والمفاصل، وزيادة نسبة السكر في الدم".

وعلى الرغم من أنَّ معظم تلك الأعراض تتوقف بتوقف المريض عن تناول العلاج, إلا أنَّ نسبة الخطر التي تصل ١٪ للإصابة بمرض السكري تُعزى الآن  مباشرة إلى مخفضات الكولسترول، فلا يمكن أبدًا الاستخفاف بها.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تؤكد أنَّ تناول المكسرات أفضل علاج للكولسترول دراسة تؤكد أنَّ تناول المكسرات أفضل علاج للكولسترول



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تؤكد أنَّ تناول المكسرات أفضل علاج للكولسترول دراسة تؤكد أنَّ تناول المكسرات أفضل علاج للكولسترول



أكملت طلّتها بانتعالها حذاءً مصنوعًا من جلد الغزال

الملكة ماكسيما تثير الجدل بسبب عدم ارتداء قبعة رأس

لندن - كاتيا حداد
وصلت الملكة ماكسيما، ملكة هولندا، الإثنين، بصحبة زوجها، الملك فيليم-ألكسندر، إلى المملكة المتحدة لحضور مراسم حفل "فرسان الرباط" في كنيسة سانت جورج بقلعة ويندسور، بحضور الملكة إليزابيث الثانية ولفيف من أفراد العائلات الملكية في بريطانيا وأوروبا. ولفتت ماكسيما الانتباه إليها بفضل إطلالتها التي جاءت باللون الوردي، ولعل أبرز ما علّق عليه المتابعون على السوشيال ميديا بمجرد نشر بعض الصور لها من المراسم هو عدم ارتدائها قبعة رأس في البداية، ما بدا غريبًا بالنسبة للمتابعين بعض الشيء، وهو الأمر الذي تداركته ماكسيما لاحقًا، بعد ظهورها مجددًا في فترة ما بعد الظهيرة. واختارت ماكسيما لإطلالتها فستانًا على شكل رداء مزوّد بحزام ورقبته مصممة من أعلى على شكل حرف V، وجاء ليُبرز قوامها الطويل الممشوق، وأكملت طلتها بانتعالها حذاءً مح...المزيد

GMT 13:17 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

عبايات "دولتشي آند غابانا" لخريف وشتاء 2019
 صوت الإمارات - عبايات "دولتشي آند غابانا" لخريف وشتاء 2019

GMT 18:58 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

اكتشف أسرار أغلى فيلا على جزيرة بوكيت في تايلاند
 صوت الإمارات - اكتشف أسرار أغلى فيلا على جزيرة بوكيت في تايلاند

GMT 19:48 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

ديكورات عصرية للجلسات الخارجية في حديقة المنزل
 صوت الإمارات - ديكورات عصرية للجلسات الخارجية في حديقة المنزل

GMT 12:09 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

كتاب يكشف أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية
 صوت الإمارات - كتاب يكشف أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية

GMT 19:26 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

أطفال يستضيفون المشاهير في برنامج "Facing The Classroom"
 صوت الإمارات - أطفال يستضيفون المشاهير في برنامج "Facing The Classroom"

GMT 10:56 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أرخص 10 بلدان أوروبية لقضاء عطلة الصيف
 صوت الإمارات - أرخص 10 بلدان أوروبية لقضاء عطلة الصيف

GMT 11:31 2019 الأحد ,16 حزيران / يونيو

7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال
 صوت الإمارات - 7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال

GMT 17:34 2019 الأحد ,09 حزيران / يونيو

منتخب بلجيكا يفوز على نظيره الكازاخستاني 3-0

GMT 20:47 2019 الأحد ,09 حزيران / يونيو

"ريال مدريد" يطلب ساديو ماني من ليفربول

GMT 20:51 2019 الأحد ,09 حزيران / يونيو

الإصابة تغيّب نيمار عن الملاعب أربعة أسابيع

GMT 03:47 2019 الإثنين ,10 حزيران / يونيو

"مونتينيغرو" يطيح بمدربه الصربي تومباكوفيتش

GMT 00:41 2019 الخميس ,06 حزيران / يونيو

بايرن ميونيخ يُوضّح حقيقة التعاقد مع يورغن كلوب
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates