حقائب النساء مرتع للجراثيم والبكتيريا
آخر تحديث 15:45:18 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تضاهي الموجودة في دورات المياه

حقائب النساء مرتع للجراثيم والبكتيريا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - حقائب النساء مرتع للجراثيم والبكتيريا

صورة تعبيرية لحقيبة امرأة
لندن ـ ماريا طبراني

يمكن أن تتحول حقيبة اليد التي تحملها المرأة إلى وباء، حيث أشارت دراسة حديثة إلى أنه من الممكن أن تكون هذه الحقيبة مرتعًا لكمية هائلة من البكتريا والجراثيم، التي قد تصل إلى الكمية نفسها من البكتريا الموجودة في دورات المياه.وتُعزَى كثرة الجراثيم في حقائب اليد النسائية إلى محتويات الحقيبة نفسها، التي من أهمها علب وزجاجات الكريم والدهانات المختلفة التي تحتوي الواحدة منها على بكتيريا تضاهي البكتيريا الموجودة في قاعدة دورات  المياه، بينما كشفت الدراسة عن أن أصابع أحمر الشفاة والمسكرة تحتوي على جراثيم أقل. وأشار الباحثون إلى أن الحقائب المصنوعة من الجلد تعتبر أكثر أنواع الحقائب النسائية احتواءً على الجراثيم والبكتيريا، حيث توفر البطانة المصنوعة من أقمشة ناعمة بيئة مثالية لتكاثر البكتيريا ونموها وانتشارها.ونصحت الدراسة بأن تقوم المرأة بتظيف يديها وحقيبتها بالمناديل المعقمة ليقين أنفسهن من التعرض للبكتيريا الضارة وما قد تسببه من أمراض، بالإضافة إلى الحد من انتشار الجراثيم.ويعود تزايد الجراثيم في حقائب اليد إلى أن الحقيبة هي أكثر الأشياء اتصالًا بيد المرأة التي تلمس الكثير من الأسطح التي غالبًا ما تحتوي على بكتيريا وجراثيم، وبمجرد دخول الجراثيم إلى الحقيبة وتفاعل الأيدي معها بالداخل تنتقل بسهولة إلى المزيد من الأسطح مما يعمل على انتشارها. ويُنصح لذلك بالتعقيم الدوري لليدين مع تنظيف الحقائب بصفة دورية أيضًا، حتى تضمن المرأة الابتعاد عن الجراثيم وما يمكن أن تسببه من أمراض.وظهرت هذه الدراسة في أعقاب توصل دراسات سابقة إلى أن المطابخ في مكان العمل تعتبر من أكثر الأماكن قذارة وأخطرها لما تنقله من جراثيم إلى الأسطح في باقي الأماكن. وأشارت الدراسة السابقة إلى أن مطابخ مكان العمل والشركات تحتوي على أسطح ملوثة بالبكتيريا بنسبة 50%، وأن النوع السائد بين أنواع هذه البكتيريا هو القولونيات التي تعود إلى الجهاز الهضمي مرة أخرى عن طريق اللمس، وتسبب مشكلات صحية خطيرة. وتحتوي أسطح الأحواض الموجودة في تلك المطابخ ومقابض الأبواب والمبردات على هذا النوع الأخير من البكتيريا القولونية الضارة بالجهاز الهضمي.  

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حقائب النساء مرتع للجراثيم والبكتيريا حقائب النساء مرتع للجراثيم والبكتيريا



البدلات الضخمة صيحة مُستمرة كانت وما تزال رائدة بقوّة في مشهد الموضة

إليك أبرز الاتّجاهات الرّئيسيّة المشتركة بين كيا جيربر ووالدتها سيندي كروفورد

واشنطن - صوت الامارات
منذ اقتحامها عالم عروض الأزياء وتحاول العارضة الشّابّة كايا جيربر اتّباع خطّى والدتها عارضة الأزياء الشّهيرة سيندي كروفورد، وقد نجحت في القيام بذلك، لتُصبح من ألمع الأسماء الشّابّة في هذا المجال، وفي الوقت نفسه، اكتسبت العارضة البالغة من العمر 17 عامًا، أسلوبًا شخصيًا أنيقًا يشمل التيشرتات الغرافيكيّة، والفساتين المطبعة بالأزهار، وسترات الكارديغان، ومن المعروف أنّها تستلهم إطلالاتها الكاجوال من وقت لآخر من والدتها، وبالإطّلاع على الإطلالات الأخيرة للأمّ والابنة، اكتشفنا بعض الاتّجاهات الرّئيسيّة المشتركة بينهما، تعرّفي عليها: بدلات البنطلون الواسعة البدلات الضخمة هي صيحة مُستمرة كانت وما تزال رائدة بقوّة في مشهد الموضة، وبطبيعة الحال هي عشق مشترك يجمع كايا بأمها سيندي. طبعة الفهد على الرّغم من أنّ طبعة الحمار الوح...المزيد

GMT 01:23 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تعادل سوري مخيب أمام اليمن في "غرب آسيا"

GMT 01:29 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

ليفربول يدعم صفوفه بحارس مرمى جديد

GMT 01:17 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تركي آل الشيخ: "الإشاعات دي بتطلع منين"؟

GMT 01:14 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

البريميرليغ.. موسم جديد بحسابات قديمة

GMT 01:08 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

نانت الفرنسي يخطف نجم بيراميدز المصري

GMT 01:21 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

لبنان يتعادل مع فلسطين في منافسات غرب آسيا

GMT 01:13 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

رونالدو يكشف: من هنا بدأ احتفال "سي"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates