تعدد الديانات في الهند يتحكم في الوجبات التي  يقدمها المطبخ
آخر تحديث 02:29:00 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

يعتمد بشكل مفرط على البهارات والأعشاب والتوابل

تعدد الديانات في الهند يتحكم في الوجبات التي يقدمها المطبخ

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تعدد الديانات في الهند يتحكم في الوجبات التي  يقدمها المطبخ

وجبات المطبخ الهندي تعتمد بشكل مفرط على "البهارات"
الدار البيضاء -  سعيد بونوار

الدار البيضاء -  سعيد بونوار هل يتحكم الدين في ما نأكل؟ هل الوجبات الشهية طقوس دينية يقترب بها المرء إلى ربه، أو آلهته، أو أي معتقد ديني يعتقده، الإجابة ستكون بـ"نعم" لدى شعوب الهند، سابع أكبر بلد في العالم من حيث المساحة الجغرافية، والثانية من حيث عدد السكان، فالطبيعي أن يكون التنوع سمة هذا المطبخ.
ونشأت هناك أربعة أديان رئيسية في الهند وهي الهندوسية والبوذية والجاينية والسيخية، في حين أن الزرادشتية واليهودية والمسيحية والإسلام وصلوا إليها في الألفية الأولى الميلادية، وشكلت هذه الديانات والثقافات التنوع الثقافي للمنطقة، وكان لها تأثير كبير في مجمل العادات في البلد، ولعل في مقدمتها المطبخ.
هذا إلى جانب أن الهند ظلت محط اهتمام الإمبراطوريات وشكلت محور التجارة العالمية في قرون ماضية.
وقبل الإطلالة على خصوصيات المطبخ الهندي الذي يحتاج إلى مؤلفات لا إلى سطور، تجدر الإشارة إلى سمة الاختلاف المشوب بالصراع ظل متحكما في ما يأكله الهنديون، ففي الوقت الذي يمتنع فيه المسلمون عن تناول لحم الخنزير، يصر الهندوس على إتباع أوامر ديانتهم بتقديس الأبقار وتبجيلها وتحريم أكل لحومها، في ما تجد دعوات "اليانيون"  إلى الالتزام بالنباتات صداها في أرجاء البلاد، فيحرمون تناول اللحوم الحمراء والبيضاء.
وطبيعي أن يكون لذلك تأثير على وجبات المطبخ الهندي المختلفة والتي تعدى بعضها الحدود.
ولكن يبقى القاسم المشترك في معظم وجبات المطبخ الهندي أنها تعتمد بشكل مفرط على "البهارات" والأعشاب والتوابل، والباعث غنى أرض الهند، بتوابل مفقودة في بلدان أخرى، كما أن هذا المطبخ تأثر بشكل كبير بما أضافه البرتغاليون إبان هيمنتهم على أجزاء من آسيا في القرن السادس عشر.
ويعتمد المطبخ الهندي جغرافيا على أربعة أقاليم، تختلف فيما بينها في البيئة والأساليب العامة في الطبخ، وهي المطبخ الهندي الشمالي الذي يضم أقاليم راجستان والبنجاب والمغالي وكشمير وبيناراس، والمطبخ الهندي الجنوبي الذي يضم أقاليم كانادا وكيرالا وانديرا والتاميل، والمطبخ الهندي الغربي الذي يضم غوجارات ومالواني وماهاراشتريان والمطبخ الهندي الشرقي الذي يشمل البنغال وآسام.
وهكذا يميل الجنوبيون إلى "الشطة" و"البهارات" باعتماد الأرز، في ما يفضل الشماليون البصل والكزبرة، مع إشراك الأرز في معظم الأطباق الرئيسية، إذ يعد الوجبة الأساسية لدى معظم الأسر.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تعدد الديانات في الهند يتحكم في الوجبات التي  يقدمها المطبخ تعدد الديانات في الهند يتحكم في الوجبات التي  يقدمها المطبخ



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تعدد الديانات في الهند يتحكم في الوجبات التي  يقدمها المطبخ تعدد الديانات في الهند يتحكم في الوجبات التي  يقدمها المطبخ



أكملت طلّتها بانتعالها حذاءً مصنوعًا من جلد الغزال

الملكة ماكسيما تثير الجدل بسبب عدم ارتداء قبعة رأس

لندن - كاتيا حداد
وصلت الملكة ماكسيما، ملكة هولندا، الإثنين، بصحبة زوجها، الملك فيليم-ألكسندر، إلى المملكة المتحدة لحضور مراسم حفل "فرسان الرباط" في كنيسة سانت جورج بقلعة ويندسور، بحضور الملكة إليزابيث الثانية ولفيف من أفراد العائلات الملكية في بريطانيا وأوروبا. ولفتت ماكسيما الانتباه إليها بفضل إطلالتها التي جاءت باللون الوردي، ولعل أبرز ما علّق عليه المتابعون على السوشيال ميديا بمجرد نشر بعض الصور لها من المراسم هو عدم ارتدائها قبعة رأس في البداية، ما بدا غريبًا بالنسبة للمتابعين بعض الشيء، وهو الأمر الذي تداركته ماكسيما لاحقًا، بعد ظهورها مجددًا في فترة ما بعد الظهيرة. واختارت ماكسيما لإطلالتها فستانًا على شكل رداء مزوّد بحزام ورقبته مصممة من أعلى على شكل حرف V، وجاء ليُبرز قوامها الطويل الممشوق، وأكملت طلتها بانتعالها حذاءً مح...المزيد

GMT 18:58 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

اكتشف أسرار أغلى فيلا على جزيرة بوكيت في تايلاند
 صوت الإمارات - اكتشف أسرار أغلى فيلا على جزيرة بوكيت في تايلاند

GMT 19:26 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

أطفال يستضيفون المشاهير في برنامج "Facing The Classroom"
 صوت الإمارات - أطفال يستضيفون المشاهير في برنامج "Facing The Classroom"

GMT 22:37 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

فيكتوريا بيكهام معجبةٌ بإطلالة ميغان ماركل
 صوت الإمارات - فيكتوريا بيكهام معجبةٌ بإطلالة ميغان ماركل

GMT 10:56 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أرخص 10 بلدان أوروبية لقضاء عطلة الصيف
 صوت الإمارات - أرخص 10 بلدان أوروبية لقضاء عطلة الصيف

GMT 19:48 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

ديكورات عصرية للجلسات الخارجية في حديقة المنزل
 صوت الإمارات - ديكورات عصرية للجلسات الخارجية في حديقة المنزل

GMT 12:44 2019 الثلاثاء ,11 حزيران / يونيو

فيرلاند ميندي يقترب من نادي ريال مدريد الإسباني

GMT 15:08 2019 الثلاثاء ,11 حزيران / يونيو

شهرعابقاً بالأحداث المتلاحقة والمناخ المتوتر

GMT 05:38 2019 الأربعاء ,12 حزيران / يونيو

نيمار يبلغ سان جيرمان برغبته في الرحيل هذا الصيف

GMT 12:03 2018 الإثنين ,12 شباط / فبراير

دونالدسون يؤكّد ارتفاع في عدد سائحي بريطانيا

GMT 15:00 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

كريستينا أغيليرا تبرز في بدلة سوداء مقلمة

GMT 14:31 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

بوتين يطالب ترامب بالتعاون العملي بين روسيا وأميركا

GMT 15:30 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

نشطاء يُحذرون من إلغاء "حيادية الإنترنت" في مواقع الحكومة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates