علاج العضلات المتضررة بكوكتيل من الجينات
آخر تحديث 07:33:30 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تطور جديد في عالم أمراض القلب

علاج العضلات المتضررة بكوكتيل من الجينات

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - علاج العضلات المتضررة بكوكتيل من الجينات

إمكانية علاج الأضرار المترتبة على الأزمات القلبية
واشنطن ـ عادل سلامة

اقترب العلماء من إمكانية علاج الأضرار المترتبة على الأزمات القلبية عن طريق استخدام "كوكتيل من الجينات" في تحويل أنسجة عضلات القلب المتضررة إلى عضلات قلبية سليمة.   وتعتبر هذه الطريقة الحديثة في إصلاح "القلوب المجروحة" من خلال استخدام الجينات والخلايا الجذعية، بمثابة فتح ٍ جديدٍ في عالم علاج أمراض القلب.
فقد استطاع الباحثون بمعهد "غلادستون" لأمراض القلب والأوعية الدموية في كاليفورنيا، في إعادة برمجة تشكيل الخلايا التي تكون الندبات داخل خلايا عضلات القلب، ومن بينها الخلايا القادرة على نقل الإشارات الكهربائية اللازمة لنبضات القلب.
وكان فريق العلماء هذا، قد أعلن في العام الماضي نجاح هذا الأسلوب على فئران التجارب، إلا أن هذه المرة هي الأولى التي يتم إجراؤها على الخلايا البشرية.
ولابد من التنويه إلى أن هذه التجارب لم تخرج عن نطاق التجارب المعملية حتى الآن، إلا أنها تمهد الطريق أمام التوصل إلى وسائل جديدة لضحايا الأزمات القلبية. ويقول العلماء أن "استخدام كوكتيل من الجينات في إعادة تجديد الخلايا يمكن أن يستبدل يوما ما بذرات صغيرة أشبه بالدواء التي يمكن أن توفر علاجا أكثر أمانا وسهولة".
ويقول دكتور ديباك بريفاستافا مدير المعهد "أنهم قد وضعوا الآن حجر الأساس القوي لتطوير وسيلة لعلاج الأضرار التي تسببت بها الأزمة القلبية، وهو أمر كان مستحيلا في السابق، ولتغيير أساليب العلاج التي يتبعها الأطباء حاليا في علاج الأزمات القلبية". وأكد على أن "هذه النتائج دليل على فكرة أن الخلايا البشرية يمكن أن يعاد برمجتها بنجاح وتحويلها من جديد إلى خلايا سليمة نابضة بالقلب".
وكان بريفاستافا وفريق العلماء قد قاموا في عام 2012 بحقن قلوب فئران حية كانت قد تعرضت لأزمات قلبية ، بثلاث جينات، وقد تحولت خلايا القلب المتضررة بعد ذلك إلى خلايا قلبية سليمة.
وقد حاول العلماء تكرار نفس التجربة على الخلايا البشرية مستخدمين في ذلك خلايا لقلب جنين خلايا جذعية جينية وخلايا بشرة أطفال حديثي الولادة، وقاموا بحقنها بجينات في أوعية اختبار معملية، وقد اسفرت التجارب عن نتائج مشجعة حيث كانت نسبة عشرين بالمئة من الخلايا قادرة على الإشارات الكهربائية اللازمة أساسا لدقات القلب.
يذكر أن السكتة القلبية تحدث عندما لا يستطيع القلب العمل بكفاءة، كما تحدث كذلك نتيجة تعرض عضلة القلب للتضرر خلال الأزمة القلبية، وهناك ما يقرب من 750 ألف شخص يعاني في بريطانيا من ضعف القلب.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علاج العضلات المتضررة بكوكتيل من الجينات علاج العضلات المتضررة بكوكتيل من الجينات



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علاج العضلات المتضررة بكوكتيل من الجينات علاج العضلات المتضررة بكوكتيل من الجينات



أكملت طلّتها بانتعالها حذاءً مصنوعًا من جلد الغزال

الملكة ماكسيما تثير الجدل بسبب عدم ارتداء قبعة رأس

لندن - كاتيا حداد
وصلت الملكة ماكسيما، ملكة هولندا، الإثنين، بصحبة زوجها، الملك فيليم-ألكسندر، إلى المملكة المتحدة لحضور مراسم حفل "فرسان الرباط" في كنيسة سانت جورج بقلعة ويندسور، بحضور الملكة إليزابيث الثانية ولفيف من أفراد العائلات الملكية في بريطانيا وأوروبا. ولفتت ماكسيما الانتباه إليها بفضل إطلالتها التي جاءت باللون الوردي، ولعل أبرز ما علّق عليه المتابعون على السوشيال ميديا بمجرد نشر بعض الصور لها من المراسم هو عدم ارتدائها قبعة رأس في البداية، ما بدا غريبًا بالنسبة للمتابعين بعض الشيء، وهو الأمر الذي تداركته ماكسيما لاحقًا، بعد ظهورها مجددًا في فترة ما بعد الظهيرة. واختارت ماكسيما لإطلالتها فستانًا على شكل رداء مزوّد بحزام ورقبته مصممة من أعلى على شكل حرف V، وجاء ليُبرز قوامها الطويل الممشوق، وأكملت طلتها بانتعالها حذاءً مح...المزيد

GMT 13:17 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

عبايات "دولتشي آند غابانا" لخريف وشتاء 2019
 صوت الإمارات - عبايات "دولتشي آند غابانا" لخريف وشتاء 2019

GMT 18:58 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

اكتشف أسرار أغلى فيلا على جزيرة بوكيت في تايلاند
 صوت الإمارات - اكتشف أسرار أغلى فيلا على جزيرة بوكيت في تايلاند

GMT 19:48 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

ديكورات عصرية للجلسات الخارجية في حديقة المنزل
 صوت الإمارات - ديكورات عصرية للجلسات الخارجية في حديقة المنزل

GMT 12:09 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

كتاب يكشف أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية
 صوت الإمارات - كتاب يكشف أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية

GMT 10:56 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أرخص 10 بلدان أوروبية لقضاء عطلة الصيف
 صوت الإمارات - أرخص 10 بلدان أوروبية لقضاء عطلة الصيف

GMT 11:31 2019 الأحد ,16 حزيران / يونيو

7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال
 صوت الإمارات - 7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال

GMT 12:42 2019 الأربعاء ,22 أيار / مايو

المنتخب الموريتاني يستعرض قميصه المخصص للكان

GMT 18:23 2019 الجمعة ,17 أيار / مايو

قميص بايرن ميونيخ يكشف مصير خاميس رودريغيز
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates