مراكز تسوق ماجد الفطيم تنظّم مهرجان الأجهزة الإلكترونية والرقمية العالمية
آخر تحديث 08:03:55 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

فرصة للفوز بهاتف "آيفون 6 بلس" يوميًا وعشرات الجوائز في الإمارات

مراكز تسوق "ماجد الفطيم" تنظّم "مهرجان" الأجهزة الإلكترونية والرقمية العالمية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مراكز تسوق "ماجد الفطيم" تنظّم "مهرجان" الأجهزة الإلكترونية والرقمية العالمية

سيتي سنتر الشارق
أبو ظبي - صوت الإمارات

يحرص الكثيرون من عشاق الأجهزة الإلكترونية في مثل هذا الوقت من كل عام في الإمارات على اقتناء أحدث إصدار من أجهزتهم المفضلة. وليكون اختيار هذا العام شيقًا ومجزيًا، أعلنت ثلاثة من مراكز التسوق التابعة لـ "ماجد الفطيم" في الإمارات عن تنظيم "المهرجان الإلكتروني". وسيجد زوار "سيتي سنتر مردف" وطسيتي سنتر ديرة" و"سيتي سنتر الشارقة" طوال شهر تشرين الأول/ أكتوبر كل ما يتمنونه من أحدث الأجهزة الإلكترونية والرقمية التي طرحتها الشركات العالمية، ليس هذا فحسب، بل سيفوز المتسوقون بجوائز فورية وما يقرب من 100 جهاز "آيفون 6 بلس" الجديد.
وصرَّح مدير تنفيذي أول، إدارة العقارات لدى ماجد الفطيم العقارية فؤاد منصور شرف، "نحن ملتزمون بتحقيق أسعد اللحظات لكل الناس كل يوم، لذا سيجد زوار مراكز تسوق سيتي سنتر المشاركة أنفسهم أمام مغامرة مثيرة، إذ يستلهم المهرجان الإلكتروني أفكاره من أشهر الألعاب المفضلة للجميع ولكن بطريقة الكترونية مستحدثة صممت خصوصًا لهم، كما ستسهم الشخصيات المرحة كبهلوان الكرات والمهرج في إضفاء أجواء احتفالية مميزة في أرجاء المكان ، وبالإضافة إلى كل ذلك سيكون المتسوقون على موعد مع الجوائز القيمة والفورية، ومنها هواتف أيفون 6 لتكون بذلك أولى المراكز التي تقدم هذه الأجهزة المميزة لعملائها.
وسيتضمن المهرجان ألعابًا شهيرة مثل لعبة السّهام ولعبة العُلب الهرمية ولكن بصيغة رقمية بالاعتماد على أحدث التقنيات في عالم الألعاب الرقمية وتقنية استشعار الحركة. فبالاعتماد على تقنية "كينكت" سيكون بإمكان اللاعبين استخدام حركة اليد عن بعد في تجربة ستجعلهم يعيشون اللعبة بكل حواسهم. وسيُمنح كل مشارك ثلاث فرص على

لوحة السّهام الرقمية أو ثلاث فرص لإسقاط هرم العُلب من أجل الفوز بجائزة فورية.
وسيتأهل كل متسوق ينفق 399 درهمًا أو أكثر ضمن "سيتي سنتر مردف" و"سيتي سنتر ديرة" وكل متسوق ينفق 199 درهمًا ضمن "سيتي سنتر الشارقة" لاختبار قدراته في إحدى اللعبتين المذكورتين خلال "المهرجان الإلكتروني" مع فرصة الفوز بجوائز فورية، وهي عبارة عن عصا تصوير "سيلفي" ليتمكن الفائز بها من استخدامها في مسابقة الإنترنت بالتقاط صورة ذاتية "سيلفي" تكون خلفيتها "المهرجان الإلكتروني" ومن ثم نشرها باستخدام الهاشتاق #Selfie #WelCarinivalKhalfie للتأهل لفرصة الفوز بواحدة من أحدث الكاميرات.
وليس هذا فحسب، بل سيتأهل المتسوقون لدخول السحب على أحدث الهواتف الذكية في العالم "آيفون 6 بلس" إذ ستقوم المراكز المشاركة في المهرجان الإلكتروني أولى مراكز التسوق التي تقدم هذه الأجهزة المبتكرة كجوائز قيمة واستثنائية لعملائها، كما ستتضاعف فرصة كل من يتسوق في أي من متاجر الإلكترونيات في مراكز التسوق المشاركة.  
53---

استمرار أزمة الجنود اللبنانيين المخطوفين لدى "داعش" و"النصرة"


يستبعد معنيون بملف العسكريين المختطفين من قبل تنظيمي "داعش" و"جبهة النصرة" منذ مطلع آب/ أغسطس الماضي أن يتم تحريرهم قبل عيد الأضحى، نهاية الأسبوع الجاري، رغم الجهود المبذولة لتسريع عملية التفاوض التي يتولاها حصرًا مدير عام الأمن العام اللواء عباس إبراهيم من الطرف اللبناني، عبر وسيط قطري يتنقل منذ يومين بين بلدة عرسال وجرودها شرق لبنان، حيث يلتقي بالخاطفين.

وكان الموفد القطري نجح منتصف ليل الثلاثاء/الأربعاء بتحرير المعاون أول كمال الحجيري الذي اختطف قبل أسبوعين في عرسال الحدودية شرق البلاد، إلا أنَّ التكتم بقي سيد الموقف فيما يتعلق بمصير العسكريين الذين اختطفوا على خلفية المعركة بين مسلحي "النصرة" و"داعش" من جهة والجيش بعدما حاول التنظيمان المذكوران التمدد إلى داخل الأراضي اللبنانية.

ويعقد مجلس الوزراء اليوم الخميس، جلسة تبحث بشكل أساسي ملف العسكريين في ظل الحديث عن تقدم الأمور باتجاه السير بمبدأ المقايضة، وهو ما كان يرفضه حزب الله والتيار الوطني الحر الذي يترأسه الزعيم المسيحي ميشال عون.

وفي هذا الإطار، كشفت مصادر مقربة من حزب الله لـ"الشرق الأوسط" أنَّ ما يُطرح حاليًا "هو تسريع وتفعيل الإجراءات القضائية اللبنانية بما يتعلق بالتوقيفات التي نتجت عن معركة عرسال، باعتبار أنّه جرى توقيف نحو 480 شخصًا وقد يكون بعضهم غير متورط فعليًا بالأحداث ما يوجب إخلاء سبيله". مضيفة "المقايضة التي طرحت في البدء كانت تتحدث عن مبادلة العسكريين بـ400 محكوم وموقوف في سجن رومية وهو ما لن نقبل به إطلاقًا".

وشدّدت المصادر على أنَّ الحزب ما زال يتعامل مع الملف كما سبق لأمينه العام حسن نصر الله أن أعلن نهاية الشهر الماضي أي لجهة تمسكه "بوجوب التفاوض من موقع قوة".

وكان نصر الله في خطاب متلفز نهاية أيلول/ سبتمبر الماضي، أشار إلى أنَّ الحزب يطالب منذ اليوم الأول لاختطاف العسكريين بوجوب أن يكون التفاوض من موقع قوة. قائلًا "من يريد أن يفاوض يفتّش ماذا لديه من أوراق قوة وعناصر قوة يضعها على الطاولة ويتخذ قرارًا مسبقا أنَّه قد يلجأ إليها ويُفهم الخاطفين أنَّه قد يلجأ إليها، ثم يذهب للتفاوض، وهذا ما طالبنا به. هذه أوراق القوة موجودة، تحدث عنها الرئيس سلام قبل مدة والحكومة اللبنانية تعرف أوراق القوة الموجودة لديها".

ويبدو موقف التيار الوطني برئاسة النائب عون، أكثر ليونة بما يتعلق بموضوع المقايضة، وهو ما أكّده القيادي في التيار ماريو عون، لافتًا إلى أنَّ وزراء التيار لن يكونوا معارضين أو مشاكسين في حال تقرر السير بمبدأ المقايضة.

وصرَّح عون "ما كنَّا نؤكد عليه ولا نزال هو وجوب التعامل مع الملف بإطار أنَّ الدولة قوية وقادرة وليست ضعيفة، فلا نلجأ للمقايضة إلا بعد استنفاد كل أوراقنا، ولكن إذا كان هناك وساطات تركية أو قطرية أو غيرها قد تفضي لنتائج فنحن لن نكون معارضين".

واستمر أهالي العسكريين المخطوفين بتحركاتهم للضغط على الحكومة لتسريع عملية إطلاق سراح أبنائهم، فرفضوا كل الوساطات لفتح طريق ضهر البيدر الرئيسي والحيوي شرق البلاد، منتقدين "لا مبالاة المعنيين وإهمالهم".

وفي هذا الإطار، أكّدت زوجة الرقيب أوّل في قوى الأمن الداخلي زياد عمر المخطوف من قبل "النصرة"، صابرين، أنَّ أحدًا لم يبلغهم بأي مستجدات عن الملف، لافتة إلى أنَّ من يزورهم من سياسيين ومسؤولين يكتفي بالإعراب "عن تضامنه معنا ولا يحمل جديدًا".

وقالت صابرين التي تمكث في إحدى الخيام على طريق ضهر البيدر المقطوعة، "نحن أصحاب المصاب لكن لا أحد من المعنيين يكترث لإبلاغنا بالتطورات... ما سمعناه أخيرًا عن إيجابية سمعناه بالإعلام فقط".

وأكّد رئيس الحكومة تمام سلّام أنَّ المفاوضات القائمة بموضوع العسكريين المختطفين "آخذة في الاعتبار ما يعود بالنفع والخير على المخطوفين أولًا ومن ثم على كل الوطن"، مشددًا على أنّ "الموضوع ليس سلعة سياسية للتداول في البلد، هذا الموضوع يتطلب استنفارًا ووعيًا إدراكًا وطنيًا عند الجميع، منذ بداية الطريق كنت واضحًا وصريحًا».

وأضاف سلام في تصريح له من المجلس النيابي "يجب أن لا ندع أحدًا يدخل بيننا ويستغلنا ويضع الأمور في غير نصابها الصحيح، العسكريون الأبطال وأهالي المخطوفين والجيش كلنا جبهة واحدة متماسكة لمواجهة هذه الحال التي تتطلب عناية ودقة كبيرة في المعالجة"، شاكرًا "دولة قطر الشقيقة ودولة تركيا للجهود التي يتم بذلها للوصول إلى نتائج إيجابية بالملف".

وبدا لافتًا ما أعلنه رئيس حزب "القوات اللبنانية"سمير جعجع أمس، مناشدًا الحكومة باتخاذ قرار سريع ومن دون إبطاء بربط غرفة عمليات الجيش اللبناني بغرفة عمليات التحالف الدولي، وإجراء كل التجارب اللازمة لكي يساند هذا التحالف الجيش اللبناني من الجو في حال تعرضه لهجوم من المسلحين في الجرود.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مراكز تسوق ماجد الفطيم تنظّم مهرجان الأجهزة الإلكترونية والرقمية العالمية مراكز تسوق ماجد الفطيم تنظّم مهرجان الأجهزة الإلكترونية والرقمية العالمية



تمتلك الاثنتان حضورًا استثنائيًا وذوقًا في عالم الموضة

هايلي بيبر وشياو ون جو وجهان إعلاميان لـ "تشارلز آند كيث"

نيويورك - صوت الامارات
تحتفل تشارلز & كيث في هذا الموسم بالتفرّد وقدرة الأزياء على التعبير عن الجمال الخاص لكل شخص فتقدم هذه المجموعة المستوحاة من النساء العصريات القويات اللاتي تجعلهن صفاتهن الفريدة مميزات عن غيرهن،حيث تتصدر حملتها لموسم خريف 2019 نجمتا عروض الأزياء المشهورتان عالمياً ’هايلي بيبر‘ و’شياو ون جو‘ ، وتمتلك الاثنتان حضوراً استثنائياً وذوقاً لا يضاهى في عالم الموضة، ما يجعلهما الملهمتين المثاليتين لهذه التشكيلة الجريئة والعصرية. بالإضافة إلى امتلاكها واحداً من أعلى التصنيفات في مجال عرض الأزياء فإن ’هايلي بيبر‘ أيضاً وجه تلفزيوني مشهور وشخصية مؤثرة على منصات التواصل الاجتماعي، وكثيراً ما أصبحنا نشاهدها مؤخراً على أغلفة مجلات الموضة ومنصات عروض الأزياء، ويعود ذلك إلى هالتها الساحرة وتلقائيتها أمام عدسات التصو...المزيد

GMT 01:08 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

نانت الفرنسي يخطف نجم بيراميدز المصري

GMT 01:23 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تعادل سوري مخيب أمام اليمن في "غرب آسيا"

GMT 01:14 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

البريميرليغ.. موسم جديد بحسابات قديمة

GMT 21:10 2019 الثلاثاء ,09 تموز / يوليو

الكشف عن سبب فشل مفاوضات برشلونة ودي ليخت

GMT 20:58 2019 الثلاثاء ,09 تموز / يوليو

نيتو يوقع رسميًا عقود انتقاله لبرشلونة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates