المتمردون الحوثيون وحلفاؤهم يعلنون استعدادهم لقبول وقف إطلاق النار في اليمن
آخر تحديث 02:43:37 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بعد مرور ستة أسابيع على الغارات الجوية التي تقودها المملكة العربية السعودية

المتمردون "الحوثيون" وحلفاؤهم يعلنون استعدادهم لقبول وقف إطلاق النار في اليمن

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - المتمردون "الحوثيون" وحلفاؤهم يعلنون استعدادهم لقبول وقف إطلاق النار في اليمن

المساعدات الإنسانية المقدمه للشعب
صنعاء ـ عادل سلامه

نجحت جهود وقف إطلاق النار في اليمن بعد أكثر من ستة أسابيع من الغارات الجوية التي تقودها المملكة العربية السعودية، بإعلان "الحوثيين" أنَّهم سيستجيبون للهدنة التي تدعمها الولايات المتحدة الأميركية.

وأصدرت جماعة "الحوثي" بيانًا لها، أعربت فيه عن استعدادها للتعامل بإيجابية مع أي جهود أو تدابير من شأنها المساعدة في إنهاء الأزمة"، ولم تشر الجماعة في بيانها رسميًا إلى الهدنة الإنسانية لمدة خمسة أيام التي عرضتها المملكة العربية السعودية.

ويأتي هذا التطور بعد أن أعربت الأمم المتحدة عن قلقها العميق إزاء عدد القتلى المدنيين إثر المواجهات المحتدمة بين المقاومة الشعبية والمتمردين "الحوثيين"، إلى جانب المعاناة المترتبة على الحصار الجوي والبحري المفروض على اليمن، ما تسبب في نقص حاد من الغذاء والدواء والوقود.

وقصفت طائرات التحالف معقل المتمردين في صعدة في الجبال الشمالية للمرة الثانية على التوالي، السبت الماضي، بعد إعلان الإقليم باعتباره هدفا عسكريًا، كما نُفذت ضربات مزدوجة على مقر إقامة الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح في صنعاء، الذي تم اتهامه بتدبير تحالف بين وحدات الجيش المنشقة والمتمردين.

وجاء في بيان "الحوثيين" الصادر في وقت مبكر الأحد، إعلان تعاونهم مع وقف إطلاق النار لمساعدة الناس الذين يعانون من نقص حاد في الوقود والمواد الغذائية.

وأفادت وكالة أنباء "تسنيم" الإيرانية بأنَّ سفينة شحن إيرانية تبحر إلى ميناء الحديدة اليمني الذي يسيطر عليه المتمردون، مساء الأحد، في خطوة من المرجح أن تشعل التوتر مع القوات التي تقودها المملكة العربية السعودية.

وذكرت الوكالة الإيرانية أن سفينة الشحن ستحمل 2500 طن من المساعدات الإنسانية بما في ذلك المواد الغذائية والأدوية، في الوقت الذي تتهمها فيه المملكة العربية السعودية وحلفاؤها العرب بأنَّها تسعى إلى تهريب الأسلحة والذخيرة إلى الحوثيين.

وأعلن المتحدث باسم المنشقين عن الجيش اليمني شرف لقمان، أنَّ القوات الموالية للرئيس السابق علي صالح، وافقت على الهدنة الإنسانية بعد وساطة من الدول الشقيقة والصديقة، مشيرًا إلى أنَّ القوات "ستدافع عن النفس إذا انتهك أي شخص الهدنة، التي من المقرر أن تبدأ الثلاثاء".

يُذكر أنَّ وحدات الجيش المنشقة ظلت موالية للرئيس صالح بعد أن خرج من السلطة في أوائل عام 2012، ولعبت دورًا رئيسيًا مع المتمردين المدعومين من إيران في السيطرة على أجزاء كبيرة من اليمن.

وبدأت قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية بدعم من الولايات المتحدة، تنفيذ ضربات جوية ضد الحوثيين ووحدات الجيش الموالية لصالح في 26 آذار/ مارس الماضي، بهدف الدفاع عن شرعية الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي ومنع التمدد الحوثي تجاه مدينة عدن.

وأدلى وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، اقتراحًا لوقف إطلاق النار الجمعة الماضي بدعم قوي من واشنطن، التي وفرت الدعم اللوجستي لحليفها العربي ولكن لم تنفذ غارات جوية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المتمردون الحوثيون وحلفاؤهم يعلنون استعدادهم لقبول وقف إطلاق النار في اليمن المتمردون الحوثيون وحلفاؤهم يعلنون استعدادهم لقبول وقف إطلاق النار في اليمن



نانسي عجرم تتألق برفقة ابنتها وتخطّف الأنظار بإطلالة جذّابة

بيروت ـ صوت الإمارات
نانسي عجرم خطفت الأضواء في أحدث ظهور لها بأناقتها المعتادة خلال فعالية خاصة بدار المجوهرات العالمية تيفاني آند كو "Tiffany and co" في دبي، كونها أول سفيرة عربية لدار المجوهرات الأمريكية العريقة، وكان ظهورها هذه المرة خاطفا للأنظار ليس فقط بسبب إطلالتها، بل لظهورها برفقة ابنتها الصغيرة "ليا"، التي أسرت القلوب بإطلالة طفولية في غاية الرقة متناغمة تماماً مع اللوك الذي ظهرت به والدتها، فكان جمالهما حديث الجمهور على مواقع التواصل الإجتماعي، ودائما ما تنال إطلالاتها مع ابنتها الصغرى استحسان عشاقها في الوطن العربي. نجمة البوب العربي نانسي عجرم بدت متوهجة في أحدث ظهور لها بإطلالة جمعت بين الرقة والأناقة اعتمدتها أثناء حضور فعالية دار مجوهرات "تيفاني آند كو"، كما شاركتنا صور جلسة التصوير التي خضعت لها بالإضافة إلى الصور �...المزيد

GMT 10:13 2018 الأربعاء ,02 أيار / مايو

6 نصائح مفيدة لزيادة سرعة الكمبيوتر بسهولة

GMT 14:26 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

حسن شاكوش ضيف شرف فى "وصل أمانة"

GMT 20:02 2020 الخميس ,13 شباط / فبراير

ورش "دبي للثقافة" تسلط الضوء على فنون ومهارات

GMT 10:52 2019 الأحد ,30 حزيران / يونيو

أجمل عطور الصيف مِن وحي النجمات العالميات

GMT 14:53 2018 الخميس ,06 أيلول / سبتمبر

"أمل" وابنتها "عذاري" زميلتان في جامعة الإمارات

GMT 23:23 2018 الأحد ,24 حزيران / يونيو

ملك قورة تكشف كواليس "عزمي وأشجان" مع غدير حسان

GMT 21:55 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

إنقاذ امرأة من رجل مشعوذ اعتدى عليها لمدة أسبوع

GMT 16:32 2018 الثلاثاء ,27 آذار/ مارس

تصميمات فساتين مميزة للسهرة والمساء للمحجبات
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates