تتويج مدرسة برنت وود بجائزة ستيرلينغ لأفضل مبنى في بريطانيا
آخر تحديث 15:52:22 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الفصول مغطاة بمظلة مبنية بمهارة يغلب عليها الطابع الجامعي

تتويج مدرسة "برنت وود" بجائزة "ستيرلينغ" لأفضل مبنى في بريطانيا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تتويج مدرسة "برنت وود" بجائزة "ستيرلينغ" لأفضل مبنى في بريطانيا

مدرسة "برنت وود
لندن - كاتيا حداد

فازت مدرسة "برنت وود" في جنوب لندن بجائزة "ريبا ستيرلينغ" لأفضل مبنى في بريطانيا لهذا العام، وتعيد المدرسة إلى الأذهان فترة الخمسينات عندما كانت فصول مدارس الفتيات الشاملة توجد في الحديقة في شكل معسكر حيث تمتلئ المدرسة بالهواء النقي والتفاؤل، وكانت المباني مصممة بجودة ودقة بالغة.

تتويج مدرسة برنت وود بجائزة ستيرلينغ لأفضل مبنى في بريطانيا

وفازت المدرسة بالجائزة بعد التنافس مع مبان أخرى مثل مجمع الشقق الفاخرة للمصمم ريتشارد روجرز، ومعرض الفنون في مانشستر، بالإضافة إلى مشروع الإسكان الاجتماعي "بيبودي"، ومركز "ماغي" لرعاية مرضى السرطان، ومبنى الجامعة في غرينتش، وكان اختيار الفائز قرارًا صعبًا إلا أنه بعث برسالة قوية حول أهمية الاستثمار في تصميم المدارس.

وتعتبر مدرسة "برنت وود" التي تضم ست كتل تعليمية في معسكر فترة الخمسينات من تصميم ألفورد هول موناغان موريس، وصممت الشركة أيضًا ثماني مدارس ثانوية في العقد الماضي، كما حصلت على الجائزة نفسها عام 2008 عن تصميم أكاديمية "ويستمنستر".

تتويج مدرسة برنت وود بجائزة ستيرلينغ لأفضل مبنى في بريطانيا

ويعتبر تصميم المدرسة من المشاريع التي أنتجها برنامج المدارس جديدة لحزب "العمل" بعنوان "البناء من أجل المستقبل" بتمويل البنك السعودي الفرنسي، من خلال مبادرة بقيمة 45 بليون إسترليني، والتي استبعدت من قبل الحكومة الائتلافية عام 2011 عندما اتهم مايكل غوف ثم وزير التعليم، المهندسين المعماريين بسعيهم وراء المال، معتقدًا أن الأمر نوع من الإسراف، ولكن قوة تصميم مدرسة "برنت وود" يشهد على القيمة الاستثمارية فيها.

وذكر  المهندس المعماري موناغان: "كانت المرة الأولى التي سمعنا فيها مدير المدرسة ميس فان دير روه، حيث ظهرت قيمة المباني القائمة في المدارسة والتي صممت جزئيًا بواسطة ليزلي مارتن وفريقه في مجلس لندن الكبرى في أواخر الخمسينات، ولذلك كان واجبنا تطوير شيء يشير إلى الماضي مع التطلع إلى المستقبل".

وتم الاحتفاظ بمباني المدرسة في حين أضافت الشركة المصممة الفصول الدراسية الجديدة المغطاة بمظلة مبنية بمهارة، وأوضح موناغان أن عملية البناء كانت أشبه بلعبة "السودوكو" من خلال إدراج الفصول في المساحات الموجودة بين المباني القائمة بالفعل بحيث تظل المدرسة تؤدى وظيفتها خلال فترة البناء التي استغرقت خمسة أعوام، وتضم المدرسة ألفي طالب و200 موظف.

وأفادت الطالبة جورجيا جونسون: "المبنى الجديد جعلني أكثر حماسًا للحضور إلى المدرسة يوميًا، إنها بيئة جيدة للعمل".
وتتميز الفصول بأسقف عالية ونوافذ كبيرة، ويتخلل الممرات مساحات مزدوجة وثلاثية حيث يمكن للطلاب الكبار ممارسة عملهم بهدوء، ويغلب على المكان طابع الحرم الجامعي، وتعاونت الفنانة موراغ مايرز كاف مع الشركة المصممة لرسم بعض الجداريات المفعمة بالحياة خلال المبنى الجديد.

وبيّن رئيس جائزة "ريبا" جين دنكان، أثناء تقديم الجائزة مساء الخميس: "أظهرت مدرسة برنت وود كيف يكون تصميم المدارس رائعًا ويجمع بين متعة التعليم والاستثمار، وفي ظل نقص الأماكن في المدارس في بريطانيا يجب أن نتعلم من برنت وود"

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تتويج مدرسة برنت وود بجائزة ستيرلينغ لأفضل مبنى في بريطانيا تتويج مدرسة برنت وود بجائزة ستيرلينغ لأفضل مبنى في بريطانيا



تعرف على أجمل إطلالات إيما كورين اليومية بتصاميم عصرية

واشنطن - صوت الإمارات
إطلالات نجمة ذا كراون اليومية بدت مختلفة عن الاطلالات الساحرة التي لفتت أنظارنا في دور الليدي ديانا. واللافت إطلالات نجمة ذا كراون اليومية بتصاميم كاجوال مع الملابس الشبابية والمريحة بعيداً عن المبالغة والصيحات الفاخرة.اليوم لا بد أن تواكبي  أجمل إطلالات نجمة ذا كراون ايما كورين اليومية باختيارها أجمل التصاميم الكاجوال. اطلالات نجمة ذا كراون اليومية يمكن أن تكون من اختيارك مع تألقك بأسلوبها في العديد من الاطلالات بأجمل صيحات البناطيل الكاجوال المستقيمة والتي لا تصل الى حدود الكاحل ليتم تنسيقها مع توبات الهودي الشبابية والقبعة العصرية التي يمكنك وضعها بكثير من البساطة. كما انتقي من اطلالات نجمة ذا كراون اليومية موضة البناطيل المخملية المستقيمة مع التوبات البيضاء الكاجوال والبارزة من خلال الرسمات والشعارات الشبابية ...المزيد

GMT 08:50 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

"اليويفا" يلغي نهائيات بطولة أوروبا تحت 19 عامًا

GMT 09:29 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

عودة رباعي دورتموند للتدريبات قبل مواجهة بيلفيلد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates