الإمارات الثانية عالميًا في أنفاق أولياء الأمور على التعليم
آخر تحديث 23:47:13 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

99378 دولارًا قيمة الإنفاق على الطفل الواحد

الإمارات الثانية عالميًا في أنفاق أولياء الأمور على التعليم

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الإمارات الثانية عالميًا في أنفاق أولياء الأمور على التعليم

مصرف "اتش اس بي سي"
دبي – صوت الإمارات

كشف مصرف "اتش اس بي سي"، أن تكلفة التعليم في دولة الإمارات من بين أغلى ثلاث دول في العالم، إذ يصل معدل الإنفاق على ولد واحد (من المرحلة الابتدائية حتى الجامعية) 365 ألف درهم إماراتي تقريبًا (99378 دولارًا).

وأظهر تقرير أصدره المصرف الجمعة، أن أولياء الأمور الذين يقيمون في دولة الإمارات يحتلّون، كمعدّل متوسّط، المرتبة الثانية عالميًا من ناحية إنفاقهم على تعليم أولادهم. وشمل التقرير أكثر من 8400 من أولياء الأمور في 15 بلدًا ومنطقة حول العالم، وأظهر أنهم في هونغ كونغ ينفقون المعدل الإجمالي الأعلى على التعليم بمبلغ 132161 دولارًا، فيما ينفق الأهل في سنغافورة المعدل الأعلى الثالث مع مبلغ إجمالي يبلغ 70939 دولارًا.

وعلى رغم هذه التكلفة في دولة الإمارات، يبقى التعليم أولوية حيوية ومهمة بالنسبة إليهم، ويبدي الكثيرون منهم استعدادهم للقيام بكل ما يلزم ليتمكنوا من تحمل أعباء نفقات التعليم، بما في ذلك التخفيف من العُطل (25%)، وتغيير أنماط أعمالهم (28%)، وحتّى الانتقال إلى مناطق سكنية أقلّ تكلفة (25%).

وأبدى الأهل في دولة الإمارات تفاؤلهم بأن أولادهم سيحققون إمكاناتهم إلى إرسال أولادهم إلى الخارج بهدف استكمال دراساتهم الجامعية العليا، نظرًا إلى كونها تفتح لهم مجالات العمل على النطاق العالمي، وتمكنهم من تعلم اللغات الأجنبية، وتتيح لهم فرصة اختبار تجارب ثقافية أوسع. لكن من الطبيعي أن يترافق مشروعًا من هذا النوع مع مزيد من التكاليف والتعقيدات. فمن المرجح أن تفرض الدراسة في الخارج أقساطًا دراسية أعلى، وطلبات تأشيرات السفر وطلبات الالتحاق بالجامعات، وربما الحاجة للسفر إلى الخارج في شكل أكثر لحضور اللقاءات المفتوحة لتقديم طلبات التسجيل في الجامعات ومقابلات دخول الجامعة، وبالتالي زيارات العائلة بين الفصلين الدراسيين.

ووفقًا للتقرير، يفكر 65% من أولياء الأمور في إرسال أولادهم إلى الخارج لاستكمال دراساتهم الجامعية، إلا أن 34% منهم يجهلون قيمة تكاليف الدراسة في الخارج كلها وينجحون في المستقبل. ويفكّر جميعهم تقريبًا (93%) بتأمين التعليم الجامعي لأولادهم، ويطمح 90% إلى أن يكمل أولادهم دراساتهم الجامعية العليا. أما أولياء الأمور الذين يسعون إلى إرسال أولادهم إلى التعلم في الجامعات الأجنبية، فهم على ثقة أكبر بأن أولادهم سيحصلون على وظائف ممتازة (81%) أكثر من أولياء الأمور الذين لا يفكرون في الموضوع (75%).

وقال الرئيس الإقليمي لإدارة قيمة الزبائن للخدمات المصرفية للأفراد وإدارة الثروات، كونال مالاني، إن "أولياء الأمور في دولة الإمارات، أكثر من ينفق على التعليم في العالم. والتخطيط لادخار أكبر قدر ممكن من المال وخلال أكبر فترة ممكنة يُعتبر جزءًا أساسيًا من الاستعداد لتأمين هذه التكلفة".

وفيما يتعلق بخيار أولياء الأمور في دولة الإمارات، والذين يسعون إلى إرسال أولادهم لاستكمال دراستهم الجامعية في الخارج، تحتلّ المملكة المتحدة المرتبة الأولى بنسبة 48% كوجهة الدراسة المفضّلة، تليها الولايات المتحدة الأميركية بنسبة 47%، ثمّ أستراليا في المرتبة الثالثة بنسبة 34%. ويشكّل الطب أكثر المجالات الدراسية التي يدفع أولياء الأمور أولادهم إلى الانخراط فيها بنسبة 22%، تتبعه الهندسة بنسبة 17%، وإدارة الأعمال والتمويل ثم علوم الكومبيوتر والمعلوماتية بنسبتي 12 و9% على التوالي، والهندسة المعمارية بنسبة 5%.

ووافق ثلاثة أرباع أولياء الأمور في دولة الإمارات (76%) على أنّ التكنولوجيا الجديدة تؤمّن للجميع فرصًا أكبر لنيل مستوى تعليمي جيد. ويفكّر أكثر من الثلثين (69%) في أن ينال أولادهم شهادة جامعية يحصلون عليها بالكامل عبر الإنترنت أو تضم بعض الدروس أو الحصص على الإنترنت، علمًا أن أكثر من ربع هؤلاء الأهل (28%) يقولون إنهم قد يفكرون في تحصيل شهادة الدراسة الجامعية لأولادهم عبر الإنترنت. ولكن يرى بعضهم أن هناك نواحٍ سلبية في الشهادات الجامعية عبر الإنترنت، مثل التفاعل المباشر المحدود (40%)، وعلاقة أقلّ متانة بين الطلاب والمحاضرين والأساتذة (38%)، واختلاف نوعية التعلم (38%).

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإمارات الثانية عالميًا في أنفاق أولياء الأمور على التعليم الإمارات الثانية عالميًا في أنفاق أولياء الأمور على التعليم



أحدث إطلالات كيم كارداشيان بعد إعلان طلاقها من كانييه ويست

واشنطن - صوت الإمارات
انشغلت عناوين المجلات الأميركية والعالمية في الفترة الأخيرة بخبر طلاق كيم كارداشيان وكانييه ويست، لكن أحدث إطلالات كيم كارداشيان كانت أيضاً لافتة خصوصاً أنها الأولى لها بعد إعلان الطلاق رسمياً. وفي أحدث إطلالات كيم كارداشيان، تألقت بلوك كاجول.يبدو أن كيم كارداشيان تُشغل نفسها في الفترة الأخيرة بالعمل، وخصوصاً على علامتها الخاصة للأزياء SKIMS، حيث من المتوقّع أن تطلق مجموعة جديدة هذا الأسبوع. وجاءت أحدث إطلالات كيم كارداشيان بتوقيعها الخاص، كاشفةً عن الملابس الرياضية من مجموعة SKIMS. وقد إختارت كيم طقماً بلون نيود المفضّلة لديها، وهو مؤلّف من كروب توب بأكمام طويلة وسروال رياضي خصره عالٍ مع العقدة وضيّق عند الطرف. وقد أكملت اللوك بحذاء من الفرو بكعب مسطّح. وفي أحدث إطلالات كيم كارداشيان، إعتمدت لوناً واحداً لكامل اللوك وهي خدع...المزيد

GMT 12:50 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة
 صوت الإمارات - أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة

GMT 12:00 2021 الخميس ,25 شباط / فبراير

"نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة
 صوت الإمارات - "نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة
 صوت الإمارات - أفضل مناطق الجذب السياحية في مدينة كالكوتا الهندية

GMT 04:48 2021 الثلاثاء ,16 شباط / فبراير

فان دايك يعود إلى ليفربول بعد فترة تأهيل في دبي

GMT 05:32 2021 الثلاثاء ,16 شباط / فبراير

إيفرتون مهدد بخسارة جيمس رودريجيز لنهاية الموسم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates